عطـار .. توفير الأمن الطاقوي أولوية الاستراتيجية الجديدة

  31 أوت 2020 - 11:26   قرئ 455 مرة   الحدث

عطـار .. توفير الأمن الطاقوي أولوية الاستراتيجية الجديدة

أكد وزير الطاقة عبد المجيد عطار أن الاستراتيجية الطاقوية الجديدة تمنح الأولوية لتوفير الأمن الطاقوي بعيد المدى في ظل تنامي الاستهلاك الداخلي مع التوجه نحو الاعتماد أكثر على مصادر الطاقات المتجددة وتسخير الثروة الغازية والنفطية لخلق مناصب الشغل.

وأوضح وزير الطاقة لدى نزوله ضيفا على برنامج " ضيف الصباح" الذي تبثه القناة الأولى، أن الاولوية في الاستراتيجية الطاقوية الجديدة سيكون للأمن الطاقوي بعيد المدى الذي يعد الركيزة الأساسية لأي تطور أونشاط اقتصادي.

وفي هذا الصدد أشار الوزير أن هذا الأمن الطاقوي يمكن بلوغه عبر تحسين مردودية الاستكشاف واستبدال الاحتياطات الموجودة  وتحسين عمليات الاسترجاع ، لافتا إلى أن هناك تأخر في التسيير وكذا ادخال التقنيات الجديدة في الاستغلال لزيادة القدرة الانتاجية وكذا الاسترجاع .

وفي السياق ذاته، أكد عطار أن الاستراتيجية الجديدة بناء على تعليمات رئيس الجمهورية يجب ان توجه الطاقة إلى مجال الفلاحة والاستثمارات الجديدة لخلق مناصب الشغل والثروة وتحقيق الأمن الغذائي .

وعلى صعيد متصل، اعترف عبد المجيد عطار بأن هناك تأخر كبير في النصوص التطبيقية بالنسبة لقانون المحروقات وأن البيروقراطية عرقلت كثيرا نشاطات سوناطراك ، مشيرا إلى أن مصالحه تعكف حاليا على اعداد 15 نص تطبيقي تكتسي الصفة الاستعجالية سيتم تقديم للمصادقة بداية سبتمبر القادم من بين 43 نصا لأنها تفتح الباب أمام عقد الشراكات و المستثمرين الأجانب.

 

 



المزيد من الحدث