الأمن يعتقل العشرات ويعزّز وجوده بالمدن

"شرارة الثورة" تشتعل والمصريون يتظاهرون للمطالبة برحيل السيسي

  21 سبتمبر 2019 - 15:32   قرئ 323 مرة   الدولي

"شرارة الثورة" تشتعل والمصريون يتظاهرون للمطالبة برحيل السيسي

عرفت العديد من المدن المصرية مظاهرات ليلة الجمعة إلى السبت، تطالب برحيل الرئيس عبد الفتاح السيسي لكن السلطات قامت بتفريقها بسرعة وأوقفت عشرات المشاركين فيها، حسبما أعلن مصدر أمني. ونزل مئات الأشخاص إلى الشوارع في وقت متأخر من مساء الجمعة وهم يرددون شعار "ارحل يا سيسي" ويرفعون لافتات كتب على واحدة منها "قول ما تخفشي السيسي لازم يمشي".

قالت وكالة فرانس برس، إن 74 شخصا على الأقل اعتقلوا ليلا بينما كانت دوريات لعناصر الشرطة بلباس مدني تجوب الشوارع في وسط العاصمة المصرية. وأظهرت مقاطع فيديو نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي عشرات الأشخاص الذين تجمعوا في الاسكندرية والمحلة ودمياط في دلتا النيل وكذلك في السويس. وفي القاهرة، ذكرت تقارير اعلامية، ان الشرطة اعتقلت خمسة متظاهرين ليلة أول أمس بميدان التحرير الذي كان قد شكل مركزا للانتفاضة ضد حكم الرئيس حسني مبارك عام 2011. وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين في محيط الميدان.

كما قامت قوات الجيش باغلاق الطرق المؤدية إلى الميدان والمحلات والمقاهي في محيط ميدان التحرير والشوارع الجانبية المطلة عليه. ومن بين الذين أطلقوا الدعوات للتظاهر، رجل أعمال مصري في المنفى هو محمد علي (45 عاما). وقد نشر مقاول البناء، مقاطع فيديو من إسبانيا تدعو إلى الإطاحة بالسيسي الذي تولى السلطة في جوان 2013.

وجاء في ادعاءات محمد علي أن الجيش المصري مدين له بملايين الجنيهات مقابل مشروعات نفذتها شركة "أملاك للمقاولات" التي كان يملكها. وشوهد الفيديو ملايين المرات ولاق تفاعلات كثيرة من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في مصر. ونفى السيسي في مؤتمر عقد السبت الفائت في القاهرة الاتهامات بالفساد التي وجهها المقاول المصري إليه وإلى الجيش. وقال السيسي إن الاتهامات "كذب وافتراء". الا أن المقاول قال إنه سيواصل نشر مقاطع الفيديو حتى ترد عليه السلطات في شكل رسمي. وتخضع التظاهرات في مصر لقيود شديدة بموجب قانون صدر في نوفمبر 2013 بعد بضعة أشهر من إطاحة الجيش بالرئيس محمد مرسي في يوليو من العام نفسه.

 وكالات
 


المزيد من الدولي