تم توفير لهذه العملية 140 ألف جرعة من اللقاح

تسخير 40 بيطريا لتلقيح المواشي ضد طاعون المجترات الصغيرة بغليزان

  12 فيفري 2019 - 12:19   قرئ 814 مرة   أخبار الغرب

تسخير 40 بيطريا لتلقيح المواشي ضد طاعون المجترات الصغيرة بغليزان

انطلقت بولاية غليزان، حملة تلقيح المواشي ضد طاعون المجترات الصغيرة، التي تندرج في إطار الحملة الوطنية للتلقيح ضد طاعون المجترات الصغيرة، حيث سخر لها 40 بيطريا من الخواص، وتم توفير لهذه العملية 140 ألف جرعة من اللقاح وذلك كحصة أولية استفادت منها الولاية في انتظار الحصول على حصص أخرى حسب الحاجة.

 

أوضح علي عبد العزيز، أن العملية إنطلقت من دوار أولاد بوعزة ببلدية سيدي امحمد بن عودة، وستخصص هذه الحصة المستلمة لتلقيح الماشية المتواجدة بجميع المستثمرات الفلاحية المتواجدة عبر تراب الولاية والتي يفوق عددها 3 آلاف مستثمرة.

يذكر بأن ولاية غليزان قد سجلت نفوق 3149 رأس من الماشية، 2819 غنم و230 ماعز، بسبب داء الحمى القلاعية وطاعون المجترات الصغيرة وذلك منذ شهر ديسمبر الماضي وفق إحصائيات المفتشية الولائية للبيطرة التي أشارت إلى تسجيل هذه الحالات للمواشي النافقة عبر 284 مستثمرة فلاحية.للعلم فإن والي الولاية نصيرة براهيمي قد أصدرت الأسبوع المنصرم قرارين الأول يقضي بتمديد فترة غلق أسواق الماشية عبر تراب الولاية لمدة شهر والثاني يخص منع حركة تنقل رؤوس الماشية إلا برخصة وذلك كإجراء وقائي لتفادي إصابة المواشي بمرضي الحمى القلاعية وطاعون المجترات الصغيرة.وفي سياق ذي صلة، أكدت مفتشية البيطرة بولاية مستغانم، أنه تقرر تعويض المربين الذين نفقت ماشيتهم بسبب الحمى القلاعية أو طاعون صغار المجترات سواء كانوا مؤمنين أم غير مؤمّنين والذي أدى إلى نفوق 362 رأس غنم بالولاية لحد الآن، من خلال 21 بؤرة ظهرت بـ9 بلديات أصيبت بوباء الحمى القلاعية.وكشف المصدر أن عملية إحصاء المربين الذين فقدوا عددا من ماشيتهم بفعل هذا المرض قد تمت وسيتم تعويضهم ماليا، حيث تم تحديد مليون سنتيم عن كل رأس من الغنم و8 آلاف دج لرأس واحد من الماعز. وهي العملية التي تتكفل بها الدولة في حال حدوث الكوارث الطبيعية وما ينجر عنها من تسجيل خسائر كبيرة كوفاة كل القطيع على إثر الزلازل أو الفيضانات أو الأمراض الفتاكة، إذ يستفيد المربين بتكفل تام.

ز. أمينة

 


المزيد من أخبار الغرب