رئيس غرفة الفلاحة يدعو المربين لاستحداث تعاوينات فلاحية فيما بينهم

إنشاء 16 محيطا غابيا لتربية النحل وتكوين أزيد من 500 نحال بوهران

  17 فيفري 2019 - 11:28   قرئ 9215 مرة   أخبار الغرب

إنشاء 16 محيطا غابيا لتربية النحل وتكوين أزيد من 500 نحال بوهران

  دعا أمس، رئيس الغرفة الفلاحية بمسرغين بوهران، براشمي مفتاح الحاج مربي النحل بالولاية إلى تنظيم أنفسهم واستحداث تعاونيات فلاحية، كخيار أساسي لتنظيم المهنة بجميع مراحلها من التربية إلى الإنتاج والتسويق.

 

تطرق المتحدث براشمي في تصريح لـ»المحور اليومي» عن إكراهات التسويق بالجهة، التي يتجلى بعضها في عدم المعرفة بظروف ومتطلبات السوق وغياب الكفاءات والإمكانات في مجال التسويق إلى جانب النقص الحاد في عدد المخابر المتخصصة في تحليل وكشف جودة العسل، يقابلها ضعف ثقافة إستهلاك العسل وتشجيع المنتوج المحلي.

وأكد محدثنا في سياق متصل على ضرورة تطوير إنتاج العسل ورفع مستوى الكفاءة الإنتاجية والإلتزام بمتطلبات الجودة والنوعية، منوها إلى أهمية التكوين بالنسبة للنحالين و تعريفهم بأساسيات ومبادئ تربية النحل ومنتجات الخلية التي تعد من المشاريع التجارية الناجحة ذات المردود الجيد.

وأشاد نفس المصدر بالخدمات الهامة التي يقدمها مركزي التكوين المهني والتمهين المتخصصين في المجال الفلاحي لكل من مسرغين وحاسي بونيفبهدف تمكين المتربصين في هذا الاختصاص من الطرق العصرية في تربية النحل، مشيرا إلى تكوين أكثر من 500 شخص في هذا المجال من الجنسين ومن مختلف المستويات على مستوى هذين المؤسستين، إضافة إلى 180 متربص آخر على مستوى الغرفة الفلاحية، وذلك خلال موسمين.

ويُنتظر، كما قال، أن تعرف هذه الشعبة تطوّرا أكبر كمّا ونوعا في ولاية وهران، لاسيما بعد خلق المحيطات داخل الأملاك الغابية من أجل الإستثمار في مجال تربية النحل، وذلك بالتنسيق مع مصالح محافظة الغابات،  مشيرا إلى إنشاء 16 محيطا، هو حاليا مرشح للتوسع، وذلك بعد أن ارتفع عدد النحالين من 65 إلى 600 مربي، من بينهم 180 مربي حامل للبطاقة المهنية.

أحمد .ع

 


المزيد من أخبار الغرب