فيما سيتم توزيع 2000 سكن تساهمي غدا

600 عائلة تغادر الصفيح إلى سكنات جديدة بالدويرة

  23 ماي 2017 - 20:43   قرئ 4561 مرة   المحلي

600 عائلة تغادر الصفيح إلى سكنات جديدة بالدويرة

غادرت 640 عائلة أمس، بيوت الصفيح بكل من الحي القصديري  ستول المكي  ببلدية جسر قسنطينة ومواقع قصديريةمختلفة بالمقاطعة الإدارية لدرارية حيث تم ترحيلها الى الحي السكني الجديد 1282 مسكن بالدويرة في إطار العملية الـ 22من عملية إعادة الإسكان الخاصة بالعاصمة، وسيتم ترحيل 80 عائلة اليوم، وبعد الانتهاء من امتحانات الطور الابتدائي وسيتم الشروع في ترحيل العائلات التي تقطن بالحي القصديري لبرج الكيفان.

 

أكد والي العاصمة عبد القادر زوخ أن عملية الترحيل رقم 23 ستكون الأخيرة بالعاصمة لتمس سكان احياء القصدير تقطن بها 6 آلاف عائلة،  مشيرا إلى أنه في حال انتهاء من تسوية وضع هذه العائلات فإنه سيتم دمج صيغ أخرى من العائلات التي تحتاج إلى بيوت لائقة  والتي تسكن بنايات مهددة بالانهيار أو الأحواش وغيرها حيث قال إن مصالحه ستتكفل بالعاصميين الذين يعيشون في السكنات الهشة، وبالنسبة لعملية إعادة الإسكان التي انطلقت أمس، فقد تم ترحيل 640 عائلة من الحي القصديري  ستول المكي  ببلدية جسر قسنطينة  وعدد من مواقع القصدير بالمقاطعة الإدارية لدرارية، كما سيتم ترحيل 80 عائلة اليوم بعد الانتهاء من امتحانات الطور الابتدائي، ويتم الشروع في ترحيل العائلات التي تقطن بالحي القصديري لبرج الكيفان، فيما توزع ألفيّ وحدة سكنية بصيغة التساهمي غدا الخميس، حيث أكد والي العاصمة عبد القادر زوخ أن مصالحه ستباشر في عملية توزيع المفاتيح على المستفيدين من السكن التساهمي  في عملية سادسة تم تقسيمها الى جزأين الأول شمل 1200 مستفيد ببلدية برج الكيفان، والثاني يشمل 800 عائلة وبهذا يصبح العدد الإجمالي للعائلات المستفيدة من سكنات التساهمي إلى  11 ألف و118 مستفيد منذ سنة 2014، وبهذا يصل العدد الإجمالي للعائلات المستفيدة من شقق جديدة بولاية الجزائر الى 51 الف عائلة استفادة بصيغتيّ الاجتماعي-الايجاري والاجتماعي التساهمي، ما يعادل 255 ألف مواطن بولاية الجزائر، وبالنسبة لبرنامج  عدل  والترقوي العمومي فقد استلمت 14500 عائلة مفاتيح سكناتها في الصيغتين بالعاصمة ومن المنتظر تسليم 3300 شقة بصيغة  عدل  في أواخر الشهر الجاري وبهذا تكون ولاية الجزائر قد انتهت من توزيع 17 ألف

و800 شقة بصيغة  عدل  والترقوي العمومي نهاية شهر ماي وكنتيجة فتكون ازيد من 71 ألف عائلة استفادت من سكناتها بصيغتيّ  عدل  والترقوي العمومي بولاية الجزائر خلال الفترة الممتدة منذ شهر ماي 2014 وإلى غاية ماي 2017 ما يعادل 355 ألف مواطن عاصمي.

خليدة تافليس

 


المزيد من المحلي