سيضمن تشديد الرقابة على الأدوية المستوردة والجنيسة

الصيادلة يثمنون المرسوم الجديد حول المؤثرات العقلية

  11 فيفري 2020 - 20:00   قرئ 284 مرة   الوطني

الصيادلة يثمنون المرسوم الجديد حول المؤثرات العقلية

ناقش أمس الصيادلة المنضوون تحت لواء نقابة الصيادلة الخواص بميلة مضمون المرسوم التنفيذي 19/379 والخاص بتنظيم مسار وبيع الأدوية التي لها خصائص كمؤثرات عقلية، والذي صدر في شهر جويلية 2019، وذلك خلال يوم دراسي بفندق البساط الأحمر بميلة، نشطه عضو المجلس الوطني للنقابة.

شرح عضو المجلس المستجدات التي جاء بها المرسوم التنفيذي وأهمها: تشديد الرقابة على مسار الأدوية المستوردة منها أوالمصنعة محليا، تحميل المسؤولية لمجموع المتعاملين في سلسلة مسار الدواء من مستورد، مصنع والوسيط، البائع بالجملة والصيدلي والطبيب، واستحداث مفتشيات للرقابة على مستوى مديرية الصحة التي من مهامها القيام بدوريات للرقابة، مع جرد شهري لمختلف الأدوية المتعلقة بالمؤثرات العقلية وتقديمه لمديرية الصحة، وإنجاز وصفة طبية في ثلاث نسخ بألوان مختلفة لتحديد المسؤوليات . المرسوم سيدخل حيز التنفيذ في بداية شهر أفريل، والصيادلة يطالبون بتعجيل إصدار قائمة الأدوية المصنفة كمؤثرات عقلية ونشرها في الجريدة الرسمية حماية لهم من المشاكل التي كثيرا ما أدت إلى سجن بعض الصيادلة.

ق.و

 



المزيد من الوطني