غيرت علاماتهم دون استشارة الأساتذة

إدارة كلية علوم الإعلام والاتصال تتلاعب بنقاط طلبة الليسانس والماستر

  18 فيفري 2020 - 19:39   قرئ 181 مرة   الوطني

إدارة كلية علوم الإعلام والاتصال تتلاعب بنقاط طلبة الليسانس والماستر

تفاجأ طلبة وأساتذة جامعة الجزائر 3 بتغيير علامات امتحانات السداسي الأول من طرف الإدارة دون الرجوع إلى الأساتذة واستشارتهم قبل تغيير النقاط، وهو الأمر الذي اعتبره الأساتذة والطلبة إهانة لهم وتجاهلا لمكانتهم من طرف الإدارة.

قدم العديد من طلبة وأساتذة جامعة الجزائر 3 عدة شكاوى على مستوى الإدارة بعد اكتشاف التلاعب في نقاط امتحانات السداسي الأول التي تم نشرها عبر موقع الجامعة مؤخرا، معتبرين أن هذه العملية إهانة للطالب والأستاذ، خاصة أن هذا التغيير جاء دون استشارة الأساتذة المعنيين والمسؤولين عن المقاييس التي تم تغيير نقاطها إلى الأسوإ بحجة تحقيق التوازن بين الأقسام الضعيفة.

وللتعبير عن غضبهم واستنكارهم الشديد، قام طلبة المستر والليسانس بغلق مدخل الكلية وتنظيم وقفات احتجاجية داخل إدارة الكلية، مطالبين باسترجاع حقهم المسلوب من علامات في مختلف المقاييس التي تم تغيير علاماتها بحجة أنها لا تتوافق مع علامات بقية الأفواج التي تحصلت على نقاط ضعيفة، بهدف خلق توازن في نتائج السداسي الأول بين كل الأفواج، وهو الأمر الذي لم يتقبله أغلب الطلبة، مؤكدين أن تحقيق التوافق بين كل الطلبة أمر غير معقول، لأن الفوارق بينهم تكون على أساس الاجتهاد والمثابرة وحضور الدروس التطبيقية والمحاضرات، ومن غير المعقول أن يتم منع طالب مجتهد من الحصول على علامات جيدة، بينما يسمح لطالب ضعيف غير مبال بحضور الدروس بنيل علامات متساوية مع بقية الطلبة المجتهدين.

وإثر الحركة الاحتجاجية التي قام بها الطلبة، قررت إدارة الكلية التراجع عن قرار تغيير النقاط، حيث اعتزمت فتح تحقيق في الحادثة التي تعتبر سابقة في تاريخ الكلية، من أجل إعادة تصحيح أوراق الامتحانات، بحضور ثلاثة أساتذة والأستاذ المسؤول عن المقياس. من جهة أخرى، تسود موجة غضب من طرف الطلبة الذين تم إقصاؤهم من الامتحانات رغم إجراء الامتحانات دون ثبوت تورطهم في الغش، وهو ما أجبرهم على تقديم رصد للعلامة إلى الأساتذة، بعدما تم حذف نقاطهم من قائمة العلامات، وهو ما  قد يسبب لهم مشاكل في معدلات السداسي الأول.

ليديا داية

 



المزيد من الوطني