استبعد منع الكشف بالجهاز بسبب تزايد الحالات

وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة»

  06 جويلية 2020 - 19:22   قرئ 346 مرة   الوطني

وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة»

  اعتبر وزير الصحة «عبد الرحمن بن بوزيد» أمس أن نتائج الكشف عن فيروس كورونا بالسكانير غير مؤكدة 100 بالمائة، موضحا أن السكانير يكشف صور تشوه الجهاز التنفسي، والذي يمكن أن يرجع إلى التهاب رئوي، وفي الوقت ذاته استبعد «بن بوزيد» نية وزارته في التخلي عن إجراء الكشف بالسكانير، خاصة في الوقت الذي تشهد فيه أغلب المراكز الاستشفائية ضغطا شديدا بعد ارتفاع عدد الحالات المشتبه في إصابتها بالفيروس.

نفى وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات «عبد الرحمان بن بوزيد» نية وزارته في منع استخدام جهاز السكانير للكشف عن فيروس كورونا بالمستشفيات، مؤكدا أن السكانير ساعد في الكشف عن مئات الحالات، رغم أن نتائج الكشف لا تعتبر مؤكدة بنسبة 100 بالمائة، وبهذا الخصوص أكد «بن بوزيد» أن نتائج الكشف عن فيروس كورونا بالسكانير تكشف صور تشوه الجهاز التنفسي فقط، موضحا أنّ هذا التشوه يمكن أن يحدث لأي شخص يعاني من الالتهاب الرئوي، وليس بالضرورة فيروس كورونا، وهو ما يستلزم عرض الفحص الإكلينيكي للمريض لقراءة التحاليل من طرف طبيب مختص في الأمراض الصدرية دون غيره، بغرض التأكد من حقيقة ثبوت الإصابة من عدمها.

وأوضح الوزير في الندوة أن الجزائر عانت منذ بداية تفشي الوباء بالجزائر في أفريل الفارط بسبب الافتقاد للكواشف السريعة، والضغط الكبير الذي كان يخيم على معهد باستور الذي كان بدوره إضافة إلى ملاحقه الخمس يستخدم «بي سي آر» للكشف عن الحالات المشتبه في إصابتها بفيروس كوفيد 19، وهو ما دفع بوزارة الصحة إلى اعتماد إجراءات استعجالية لتوسيع الكشف، باستيراد أعداد كبيرة من الكواشف السريعة من الصين، وصولا إلى قرار الاعتماد على أجهزة الكشف بالماسح الضوئي «السكانير» الذي أثبت نجاعته بداية من نهاية أفريل الفارط، وعمل من جهة أخرى على تخفيف الضغط على المخابر التي تم اعتمادها من طرف وزارة الصحة.

عبد الغاني بحفير

 



المزيد من الوطني