لتقييم المساحات المتضررة واسترجاع الغطاء النباتي

وكالة الفضاء الجزائرية والخبرة الأجنبية للسيطرة على حرائق الغابات

  04 أوت 2020 - 23:12   قرئ 473 مرة   الوطني

وكالة الفضاء الجزائرية والخبرة الأجنبية للسيطرة على حرائق الغابات

تلف 9 آلاف هكتار منذ بداية العام الجاري بسبب النيران

 تسببت حرائق الغابات في إتلاف مساحات واسعة من الغابات والغطاء النباتي منذ بداية العام الجاري، قدرت حتى الآن بـ 9 آلاف هكتار، وصنفت ولايات جيجل وتيزي وزو وبجاية وسطيف من بين الأكثر تضررا من هذه الظاهرة.

 كشف المدير العام لمحافظة الغابات، علي محمودي، عن تلف 32 ألف هكتار من الغابات كمعدل سنوي خلال العشرين سنة الفارطة، في حين سجلت السنة المنصرمة 2019 تلف 23 ألف هكتار، بينما بلغت هذه السنة لحد الآن 9 آلاف هكتار، وأضاف المتحدث على أمواج الإذاعة الوطنية أن 40 ولاية عبر الوطن تتضرر سنويا جراء الحرائق، مشيرا إلى أنه للتصدي لهذه الظاهرة قامت مصالحه بإعداد مخطط عملي يتضمن لجانا عملياتية على مستوى كل ولاية أُخذت فيه بعين الاعتبار الإمكانيات والآليات التي تتوفر عليها جميع الدوائر والبلديات.

ولمواجهة سلسلة الحرائق، أشار المدير العام لمحافظة الغابات، إلى استحداث إستراتيجية وطنية لمكافحة حرائق الغابات تتضمن جلب خبراء من الخارج كما تم التعامل مع الوكالة الجزائرية للأقمار الصناعية بالاعتماد على التكنولوجيا الحديثة، وتقوم هذه الأخيرة بمرافقة محافظة الغابات في مجالين أساسيين، ويتعلق الأمر بتقييم المساحات المتضررة من الحرائق واسترجاع الغطاء النباتي للمساحات المتضررة مباشرة مع بداية تساقط أمطار فصل الخريف، مضيفا أن المحافظة تتوفر على تطبيقات تسمح بتتبع الحرائق يوميا، وأن مصالحه تعمل بالاشتراك مع وزارة البريد والاتصالات السلكية واللاسلكية على استحداث تطبيق لمتابعة الحرائق يعتمد على أرضية رقمية، ونوه علي محمودي بأهمية الغابات ودورها في المساهمة في اقتصاد البلاد، معلنا في هذا السياق عن مشروع مع منظمة «الفاو» في مجال الموارد الغابية غير الخشبية، حيث سيتم تطوير ثلاثة أصناف نباتية، ويتعلق الأمر بالصنوبر الثمري والحلحال والخروب وذلك بإنشاء ورشات للشباب في هذا المجال.

ووفق المسؤول، فإن حصيلة 1 جوان إلى 25 جويلية المنقضي، بيّنت تسجيل 817 حريق، أتت على 4277 هكتار، بمعدل 15 حريقا في اليوم، منها 1498 حرائق غابات، 1230 هكتار من الأدغال، 1549 هكتار من الأحراش، مما تسبب في خسارة بـ 5.25 هكتار لكل حريق، لترتفع الحصيلة اليومية للحرائق بعد 25 جويلية من 15 إلى 47 حريقا في اليوم إلى غاية 60 حريقا في اليوم على مستوى بعض الولايات، ومن بين الأكثر تضررا ولايات جيجل، تيزي وزو، سكيكدة وسوق أهراس وكذا المدية وبجاية وسطيف.

وأوضح علي محمودي، أن من بين 40 ولاية متضررة من الحرائق سنويا، توجد 37 ولاية مسّتها الحرائق هذا العام، في حين لم تتضرر ثلاث أخرى، وهي البيّض والنعامة والأغواط.

 زين الدين زديغة

 


المزيد من الوطني