جلب الحصائر إلى المساجد، إجبارية الكمامة وتعيين أشخاص لتنظيم التباعد

وزارة الصحة تقرّ مخططا وقائيا لتنظيم عمليتي فتح المساجد والشواطئ

  04 أوت 2020 - 23:12   قرئ 505 مرة   الوطني

وزارة الصحة تقرّ مخططا وقائيا لتنظيم عمليتي فتح المساجد والشواطئ

بن بوزيد يوصي بمنع نشاطات الترفيه والإطعام على مستوى الشواطئ

 سطّرت وزارة الصحة والسكان مخططا وقائيا شاملا لتنظيم عمليتي فتح المساجد والشواطئ المعنية بقرار الفتح، يتبع بتعيين أشخاص للحرص على احترام تدابير الوقاية والتباعد، وأوصى وزير الصحة «عبد الرحمن بن بوزيد» بجلب الحصائر إلى المساجد مع إجبارية ارتداء الكمامة. أما بخصوص قرار فتح الشواطئ، أوصى الوزير بمنع نشاطات الترفيه والإطعام، مؤكدا أن أي إخلال بالعملية يمكن أن ينجم عنه قرار إعادة الغلق.

 أبرز وزير الصحة «عبد الرحمن بن بوزيد»، أن قرار الحكومة القاضي بإعادة فتح المساجد الكبرى والشواطئ التي تقرّر فتحها في اجتماع المجلس الأعلى للأمن أول أمس يعتبر رفعا جزئيا للحجر، محذّرا في الوقت ذاته من اعتبار هذا الإجراء بمثابة رفع كلي للحجر، وأكد الوزير أنّ اللجنة العلمية بصدد إعداد التوصيات الخاصة التي ستصاحب هذا القرار، أبرزها تبني إجراءات وقائية مصاحبة لعملية فتح المساجد التي يشملها قرار الفتح، خاصة أن المصلين سيكون عليهم احترام التباعد، وارتداء الكمامة، وجلب سجادة الصلاة الخاصة بهم، مضيفا أنه سيتم تخصيص أشخاص مهمتهم الحرص على تطبيق إجراءات الوقاية والتباعد في المساجد.

في سياق ذي صلة، أوضح «بن بوزيد» أنّ الحفاظ على التباعد في الشواطئ سيكون مهمّة صعبة، بسبب ارتباطها بوعي المواطن من جهة، والكثافة السكانية العالية لبعض البلديات الساحلية، مشددا على ضرورة تكثيف عمليات التحسيس على مستوى واجهات ومداخل الشواطئ، وكذا منع كافة الأنشطة المتعلقة بالإطعام، خاصة في المساحات المفتوحة.

في سياق آخر، استبعد الوزير تلقيح 100 بالمائة من المواطنين، خاصة أن الخبراء يقولون إن تلقيح 75 بالمائة من المواطنين يمكنه وضع حد للوباء، مؤكدا أن الأطقم الطبية وكل من يتواجد في الصفوف الأولى لمحاربة الوباء سيكونون أول من سيخضع للتلقيح، بالإضافة إلى أصحاب الأمراض المزمنة، وبعض الفئات المعينة، على غرار المتمدرسين. وعن اقتناء اللقاح، طمأن بن بوزيد أنّ روسيا والصين وضعتا الجزائر في أوائل الدول للحصول على اللقاح الذي ينتظر توفيره بعد أسبوعين على الأكثر، وأنّ الدولة لن تدخر أي جهد في توفير لقاح كورونا.

 عبد الغاني بحفير

 


المزيد من الوطني