خلال زيارة تفقدية إلى ولاية الأغواط

بن زيان يؤكد التماشي مع مقتضيات العصر بتكريس التعليم عن بعد

  20 سبتمبر 2020 - 19:39   قرئ 286 مرة   الوطني

بن زيان يؤكد التماشي مع مقتضيات العصر بتكريس التعليم عن بعد

صرح وزير التعليم العالي والبحث العلمي عبد الباقي بن زيان من ولاية الأغواط بأن القطاع يتجه نحو تكريس التعليم عن بعد تماشيا مع مقتضيات العصر.

أوضح الوزير في كلمة توجيهية ألقاها بمناسبة استئناف الأنشطة البيداغوجية الحضورية أمام الأسرة الجامعية عبر الوطن من مدرج محمد السوفي بالجامعة المركزية عبر تقنية التحاضر عن بعد في ختام زيارته للولاية «أن جهود القطاع تتجه بثبات نحو تكريس التعليم عن بعد والتكوين التناوبي الحضوري بما يستجيب لمتطلبات العصر».

وأكد بن زيان في هذا الصدد أن جميع الفاعلين ثمنوا تجربة التعليم عن بعد والتي أثبتت «أنه خيار ضروري يجب العمل على تطويره مستقبلا››، قائلا في السياق ذاته إن المؤسسات الجامعية أثبتت قدرتها على التكيف معه رغم الصعوبات، لاسيما ما تعلق «بضعف تدفق الإنترنت».

وأبرز المتحدث بالمناسبة أن المؤسسات الجامعية مطالبة بالتنسيق مع السلطات المحلية والمصالح المعنية من أجل تأمين عملية استئناف الأنشطة البيداغوجية الحضورية.

وبعد أن أشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي في تدخله إلى أن القطاع يتفهم غياب النقل العمومي ما بين الولايات، أكد أن الوزارة ستتجند بالتنسيق مع السلطات العمومية من أجل الاستغلال المؤقت لحافلات النقل الجامعي لنقل الطلبة بصفة تدريجية، مع التركيز على طلبة المدارس العليا والتخصصات ذات التعداد المحدود للطلبة.

واعتبر عبد الباقي بن زيان جامعة عمار ثليجي بالأغواط ‹›نموذجا للإنجازات والمكاسب العلمية الكبرى التي حققتها جزائر ما بعد الاستقلال، والتي ستنعم بها الأجيال المتعاقبة».

وأكد المتحدث في ختام كلمته أن هذه المجهودات المبذولة ستتكلل بمشروع رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون الرامي إلى الاستثمار في الهياكل البيداغوجية والعلمية وفي الطاقات البشرية، باعتبار أن الأجيال المتعاقبة تعد -كما أضاف الوزير- الرصيد الحقيقي للمستقبل.

 ق و

 



المزيد من الوطني