لضمان إلزامية تصليح الأعطاب وإنجاز أشغال الربط

الجزائرية للمياه توقع عقد النجاعة لترقية الخدمات

  20 سبتمبر 2020 - 19:41   قرئ 309 مرة   الوطني

الجزائرية للمياه توقع عقد النجاعة لترقية الخدمات

كشف المدير العام لمؤسسة الجزائرية للمياه «عميروش إسماعيل» عن توقيع مؤسسته على عقد النجاعة ضمن خطة عمل جديدة للوحدات الولائية للجزائرية للمياه، حيث سيتم العمل بهذا العقد اعتبارا من جانفي 2021، في حين تعاقدت المؤسسة مع نحو 300 شركة لإنجاز أشغال الربط وإصلاح الأعطاب، فضلا عن خلق منصات أخرى لتنويع طرق الدفع.

تستعد المؤسسة الجزائرية للمياه  لتجسيد خطة عمل جديدة للوحدات الولائية للجزائرية للمياه، حيث أكد المدير العام للمؤسسة «عميروش إسماعيل» أن المؤسسة تعد وسيلة لترجمة الخطة الوطنية للموارد المائية التي ستجسد إلى غاية 2030، مشددا في هذا الإطار على إلزامية الاستجابة لتطلعات المواطنين من خلال تبني التوجهات العامة الإستراتيجية الجديدة للقطاع، وتستهدف المؤسسة التي تضم 35 ألف عامل ضمان استمرارية الخدمة العمومية للمياه، والمحافظة على جودة المياه والحد من إهدار المورد المائي، من خلال تخفيض نسبة الضياع على مستوى شبكات الإنتاج والتوزيع، وتكثيف الحضور الميداني لإصلاح التسربات، ومحاربة الربط العشوائي. وبهذا الخصوص، أوضح المدير العام أن مؤسسته تحرص على مرافقة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة لإصلاح الأعطاب، وإنجاز أشغال الربط ووضع العدادات من خلال 300 شركة تم التعاقد معها، في انتظار الشروع في تنويع وسائل الدفع لتسهيل عملية دفع المستحقات.

إلى جانب ذلك، تم وضع خطة تكوين مدروسة لمرافقة الكوادر الشابة التي تم تنصيبها أمس في مجالات المناجمنت الحديثة، الاتصال، الاستغلال والتجارة، من أجل نقل الخبرة والمعرفة وكذا التأطير بين الأجيال، وتزويد الرأي العام بالمعلومات الضرورية.

من جهة أخرى، أشار المدير العام لدور الشريك الاجتماعي وممثلي العمال في تجسيد أهداف هذه الإستراتيجية، من خلال المتابعة الدورية للنشاطات. وفيما يتعلق بالصعوبات الميدانية، شدد المدراء الولائيون للمؤسسة على ضرورة التنسيق على المستويين المركزي والمحلي، والعمل وفق تصور عام وموحد، يعمل على وضع قطيعة مع الممارسات السابقة، إضافة الى وجوب العمل على تحقيق مبدأ المساواة في تقديم الخدمة العمومية للمياه، والقدرة على قيادة التغيير.

من جهته، أوصى المفتش العام للوزارة «سليماني زناقي» المدراء الجدد بوجوب تطبيق القوانين بحرص دقيق، وتكثيف العمل بالنظام المحاسبي والمالي الجديد في الجزائر، والذي يسمح بتحسين جودة الإدارة المالية والمتابعة الدقيقة، لافتا إلى أهمية العمل المتواصل والتنسيق بين الدائرتين التجارية والمحاسبية، إلى جانب عصرنة أنظمة الفوترة.

عبد الغاني بحفير 

 



المزيد من الوطني