دعا الولاة إلى الردع وتكيّيف إجراءات خاصة لكسر حركة النقل ليلا

البروفيسور بقاط لا يستبعد تمديد ساعات الحجر الصحي

  28 أكتوبر 2020 - 15:31   قرئ 478 مرة   الوطني

البروفيسور بقاط لا يستبعد تمديد ساعات الحجر الصحي

فتح عضو اللجنة العلمية لمتابعة ورصد كورونا بركاني محمد بقاط الباب أمام إمكانية تمديد ساعات الحجر المنزلي بالفترة المسائية في المدن الكبرى والولايات التي سجلت تسارعا في عدد حالات كورونا، مؤخرا، نافيا أن تكون الجزائر تمر بموجة ثانية للفيروس، ودعا البروفيسور ولاة الجمهورية لاستغلال صلاحياتهم عبر تحيّين إجراءات أكثر صرامة.

طرح عضو اللجنة العلمية بقاط بركاني إمكانية تشديد الإجراءات الوقائية عبر تمديد ساعات الحجر المنزلي، مؤكدا في تصريح له لـ "المحور اليومي"، أن هذا القرار سيمسّ الولايات الكبرى التي سجلت تسارعا في أرقام العدوى مؤخرا، على غرار العاصمة، وهران، جيجل، البليدة وسطيف، داعيا بهذا الخصوص ولاة الجمهورية إلى استغلال الصلاحيات التي مُنحت لهم للتصرف وفق ما تمليه عليهم الوضعية الصحية بولاياتهم.

وأرجع بقاط سبب ارتفاع عدد الحالات المؤكدة بوباء كوفيد 19 إلى تراخي المواطنين في تطبيق إجراءات السلامة، وعدم احترامهم للتوصيات الوقائية من كورونا بالولايات المعنية، موضحا أن الجزائر لم تتخلص بعد من تداعيات الفيروس الصحية، مشيرا بذلك إلى موسم الإنفلونزا الموسمية بقدوم الشتاء، وهو الأمر الذي سيعمل على تعقيد عمليتي التشخيص والمعالجة بعد إثبات تشابه الأعراض المرضية بين كورونا والإنفلونزا الموسمية.

وبخصوص الإجراءات الجديدة التي سيتم تكيّيفها خصيصا في المرحلة القادمة، أكد بقاط أن اللجنة العلمية، وبعد التحريات الوبائية التي باشرتها بعد ارتفاع حالات العدوى مؤخرا، ستقدم توصيات لكسر حركة الفيروس بالاعتماد على آليات حكيمة وغير مضرة بالاقتصاد، على غرار منع حركة النقل في الفترة الليلية، وهو الإجراء الذي يمكن أن يتم اعتماده في الولايات والمدن الكبرى التي سجلت عودة نشاط الفيروس، في حين سيتم السماح بالتنقل في المدن الأخرى والقرى التي تمتاز بضعف حركة المرور.

من جهة أخرى، أكد رئيس عمادة الأطباء الجزائريين أن المستشفيات عادت للتجنّد مرة أخرى، عبر توسيع مصالحها وفتح المصالح التي أُغلقت مؤخرا بعد تسجيل تراجع حالات العدوى لضمان التكفل بأكبر عدد ممكن من الحالات.

عبد الغاني بحفير

 



المزيد من الوطني