النقابة اجتمعت بالوزارة الوصية أول أمس

المساعدون والمشرفون التربويون يجتمعون اليوم للفصل في قرار الإضراب

  24 فيفري 2021 - 20:10   قرئ 431 مرة   الوطني

المساعدون والمشرفون التربويون يجتمعون اليوم للفصل في قرار الإضراب

ستفصل النقابة الوطنية للمساعدين والمشرفين التربويين، اليوم، في مصير الحركة الاحتجاجية التي أعلنت عنها مؤخرا، بعد اجتماعها مع الوزارة الوصية، سواء بالتمسك بالإضراب الوطني المقرر نهاية الشهر الجاري ومقاطعة امتحانات السداسي الأول، أو تعليق الإضراب والعدول عن قرار المقاطعة.

أوضحت النقابة في بيان لها، أن قرار الدخول في إضراب وطني يعد خيارا اضطراريا للضغط على الوزارة من أجل تلبية مطالبها المهنية والاجتماعية المرفوعة المتمثلة أساسا في إلزامية التسوية النهائية لملف الآيلين للزوال، والترقية إلى رتب أعلى، بما فيها الترقية إلى رتبة مستشار للتربية وتطبيق المرسوم الرئاسي 266ـ 14، واستصدار الرخص الاستثنائية بتخفيض الأقدمية المطلوبة واعتماد الأقدمية العامة كمعيار للمشاركة في المسابقات المهنية والتسجيل على قوائم التأهيل، على غرار أسلاك التدريس، فضلا عن شكواها من التجاهل الصارخ من وزارة التربية للشهادات الجامعية والخبرة المهنية لمن يحوزها من سلكي المساعدين والمشرفين التربويين.

وطالبت النقابة بالتسوية النهائية والجادة والمنصفة لملف وضعية المساعدين التربويين المدمجين وفق أحكام المرسوم التنفيذي 02 ـ 249 عبر بعض الولايات، وتسوية وضعية المشرفين التربويين الذين تمت ترقيتهم سنة 2016 بولاية غرداية، وما نجم عنها من أضرار معنوية ومادية. وشددت النقابة على ضرورة تحديد المدة القانونية الأسبوعية لعمل سلكي المساعدين والمشرفين التربويين، في الحالة العادية وفي ظلّ الظروف الصحية الاستثنائية، وضرورة توافقها مع القوانين سارية المفعول، مع اقتراح العمل بنظام التفويج لجميع موظفي قطاع التربية للتقليل من خطر الإصابة بفيروس كورونا. ودعت النقابة إلى تغيير مقررات ترقية المشرفين التربويين المتكونين بعد 3 جوان 2012، وإنصافهم للاستفادة من الرتب المستحدثة على غرار بقية أسلاك التدريس. مع تعديل المنشور الوزاري رقم 81 الذي يحدد شروط الاستفادة من السكن الاجتماعي الوظيفي المخصص لولايات الجنوب ليشمل سلكي المساعدين والمشرفين التربويين. وأضافت النقابة، أن التزام الوزارة الصّمت ووقوفها موقف الملاحظ أو المتفرج أو المستمع الأبكم إزاء الكم الهائل من الانشغالات والمطالب المشروعة للسّلك دون سعي جاد لحلّها لم يترك لها خيارا إلا الإضراب والاعتصام والوقفات الاحتجاجية.

نبيل شعبان  

 


المزيد من الوطني