شدته بلغت 4.8 درجة والوالي يشكل خلية أزمة لمعاينة الأضرار

لا خسائر بشرية.. هلع وتشققات بمنازل ومدارس في زلزال سطيف

  24 فيفري 2021 - 20:29   قرئ 501 مرة   الوطني

لا خسائر بشرية.. هلع وتشققات بمنازل ومدارس في زلزال سطيف

 خلفت الهزة الأرضية القوية التي شهدتها ولاية سطيف، في وقت مبكر من صباح أمس، حالة من الهلع والخوف وسط المواطنين، وبعض الأضرار والتشققات بعدة بنايات ومؤسسات عمومية، فيما لم تسجل أية خسائر بشرية.

تسبب الزلزال الذي ضرب ولاية سطيف، بقوة 4.8 درجة على سلم ريشتر، في حدود الساعة الثانية و51 دقيقة من صباح أمس، على بعد 9 كلم، جنوب غرب بلدية الرصفة، حسب مركز البحث في علم الفلك والفيزياء الفلكية والجيوفيزياء، في حالة من الهلع والخوف، خاصة أن سكان المناطق المجاورة شعروا به لقوته، كما خلف أضرارا على مستوى عدد من البنايات والهياكل العمومية، فضلا عن انهيار صخري على مستوى الطريق الوطني رقم 28، فيما أعلنت مصالح الحماية المدنية عن عدم تسجيل أية خسائر بشرية تذكر.

في السياق، أعلن والي سطيف، كمال عبلة، أمس، عن تسخير 50 مسكنا بمنطقة صالح باي للاستغلال في حال الضرورة، بسبب مخلفات الهزة الأرضية بالرصفة، وأضاف في تصريح لإذاعة سطيف الجهوية، أن مصالح الأشغال العمومية بصدد إزالة الحجارة المتساقطة على الطريق الوطني رقم 28 بسبب هذه الهزة الأرضية، مشيرا إلى تشكيل خلية أزمة لمتابعة مخلفاتها، كما دعا مواطني الولاية إلى أخذ الحيطة والحذر ومراقبة كل ما له علاقة بتأمين السكنات والمحلات.

من جانبه، أكد رئيس بلدية الرصفة، لإذاعة سطيف الجهوية، تسجيل تشققات عبر عدد من المنازل والمؤسسات العمومية بعدد من قرى الرصفة كراس إيسلي وفيض غريب، مشيرا إلى أنها محل معاينة وإحصاء من قبل المصالح التقنية.

بدوره، أكد مدير الأشغال العمومية، وفق المصدر ذاته، تساقط الحجارة على مستوى الطريق الوطني رقم 28، بسبب الهزة الأرضية، مما صعب حركة المرور، موضحا أن أعون القطاع تدخلوا لفتح الطريق دون تسجيل أي حوادث، وتسهيل العودة العادية لحركة المرور.

كما أفاد النقيب أحمد لعمامرة، المكلف بالإعلام بالحماية المدنية لولاية سطيف، يضيف المصدر، بأنهم شرعوا في معاينة مختلف الهياكل المتضررة، خاصة المؤسسات التربوية، لإحصاء الأضرار المسجلة ومعاينة مساكن المواطنين أيضا، وأشار إلى أن العملية تتم بالتنسيق مع مختلف المصالح والأجهزة.

زين الدين زديغة

 


المزيد من الوطني