مدير التكوين والتعليم المهنيين بالشلف لـ «المحور اليومي»:

«بالتكوين نضمن مستقبل بلادنا ونحافظ على استقرار اقتصادنا»

  01 مارس 2016 - 14:42   قرئ 2013 مرة   حوارات

«بالتكوين نضمن مستقبل بلادنا ونحافظ على استقرار اقتصادنا»

 

لمعرفة أهم النقاط المتعلقة بالدخول المهني لدورة فيفري 2016 بالشلف، وأيضا التخصصات المفتوحة والشهادات التي يتوج بها المتربصون، الى جانب الاتفاقيات المبرمة مع بعض المؤسسات. أجرت المحور اليومي حوارا مع المدير الولائي للتكوين والتعليم المهنيين بالشلف حكيم ازروق ازغايمي.

 
كيف كان الدخول المهني بالنسبة لدورة فيفري 2016؟
 الدخول كان جد عادي، وفي ظروف حسنة على مستوى كافة المؤسسات التكوينية وبحضور السلطات المحلية والمجتمع المدني كان الدخول الرسمي من مركز التكوين المهني والتمهين «الشهيد خليفة بورعدة» ببوقادير.
 قبل معرفة التسجيلات والتخصصات المفتوحة قمتم بإبرام عقود، هل من توضيح؟
فعلا قمنا بإمضاء إتفاقيات عمل شراكة مع كل من مديرية الفلاحة مديرية الأشغال العمومية ومجمع الإسمنت، وذلك في إطار شراكة بين مديرية التكوين المهني والمؤسسات المذكورة .
كم بلغ عدد المسجلين؟
العدد الإجمالي للمسجلين قارب 4000 مسجل، وحسب آخر الاحصائيات فإن عدد المسجلين في التكوين الإقامي 1128 مسجل التكوين عن طريق التمهين 1246، التكوين التأهيلي 69، المسجلين في المؤسسات العقابية 315  مسجل.
ومذا وعن التخصصات الجديدة خلال هذه الدورة؟
وهو كذلك ففي هذا الجانب قمنا بفتح تخصصات جديدة أو تخصصات تم إعادة فتحها في مخطط التكوين لدورة فيفري 2016 في نمط التكوين الإقامي، هناك أربع تخصصات، التخصص الأول البستنة، بكل من مركز، تنس وأولاد فارس، التخصص الثاني عامل في المشتلة بمركز تنس أيضا، التخصص الثالث تربية النحل بنفس المركز ومركز بني حواء وكلهم سيتوجون  بشهادة الكفاءة المهنية، التخصص الرابع محقق ودراسة الأسعار بمركز وادي سلي ويتوج بشهادة تقني سامي، أما في نمط تكوين التمهين فهناك تسع تخصصات، منها زراعة الخضراوات بمركز عين أمران، زراعة الأشجار المثمرة بمركز بوقادير، عامل في المشتلة بتنس وعين أمران، صناعة الحلي التقليدي ببوقادير، وسيتوجون بشهادة الكفاءة المهنية وهناك كذلك تقني في التعمير ببوقادير ومساعدة الأمومة بالشلف سيتوجون بشهادة تقني، وهناك لحام الأنابيب بتنس، وإلكترونيك السيارات بتنس وصيانة شبكات التزويد بالماء الشروب بوادي سلي وكلهم سيتوجون بشهادة شهادة التحكم المهني.
كيف يتحصل الممتهن على شهادة التحكم المهني؟
 شهادة التحكم المهني التخصصات المبرمجة لمستوى السنة الرابعة متوسط فما فوق مدة التكوين 18 شهرا، هناك خمسة اختصاصات الكهروميكانيكية بأولاد بن عبد القادر وسيدي عكاشة، عامل في الكهرومعلوماتية بالشطية، ميكانيك تصليح مركبات الوزن الخفيف ببوقادير، أولاد محمد، أولاد فارس وبوزغاية، المحاسبة بتنس، وادي الفضة، أولاد محمد، سنجاس عبد القادر، عين  امران والمرسى .
ماذا عن شهادة تقني، وشهادة تقني سامي؟
 شهادة تقني مدة التكوين ستة أشهر وهناك اختصاصين وكلهم بتنس سواء مستغل المعلوماتية أو المحاسبة، أما شهادة تقني سامي ومدة التكوين 30 شهرا، والتخصصات المبرمجة لمستوى السنة الثالثة ثانوي، وهي مسير أشغال البناء ومتار محقق ودراسة الأسعار بوادي سلي، أما المعابر هناك المعلوماتية خيار قاعدة المعطيات بالشلف مدة التكوين 12 شهرا .
ماهو التكوين عن طريق التمهين؟
يتم هذا النوع من التكوين خارج المؤسسات التكوينية ويكون تطبيقي بوحدات الإنتاج سواء في القطاع العام أو الخاص ويتلقى دروسا نظرية تكميلية داخل المؤسسة، ويتميز بالثلاثية المعروفة الأقرب إلى المهنية، الأقل تكلفة، الأوفر حظاظ في الإدماج المهني وسن الإلتحاق من 15 إلى 35 سنة .
 وعن الإحصاءات النهائية لتعداد المسجلين لدورة فيفري 2016؟
 هناك التكوين حسب مختلف الأنماط، حيث التكوين الإقامي المجموع الكلي 1111 منقسمين ذكور 873 إناث 238، التكوين عن طريق التمهين المجموع الكلي 1246 منقسمين إلى ذكور 984 و إناث 262،التكوين عن بعد لا يوجد، المجموع 2357 مسجل من بينهم 1857 ذكور و500 إناث.أما التكوين حسب مختلف الأجهزة هناك التكوين عن طريق المعابر 17 مسجل منهم 8 ذكور و9 إناث، وهناك التكوين حسب مختلف الأجهزة المتوج بشهادة تأهيل هناك التكوين عن بعد 125، التكوين عن طريق الدروس المسائية 259، التكوين النساء الماكثات في البيت 265 والمجموع 649، أما التكوين المتوج بشهادة الفئات ذوي الإحتياجات الخاصة هناك التكوين في المؤسسات العقابية  315 مسجل.
 
  مكراز الطيب
 
 


المزيد من حوارات