فيما أسقطت جائزة أحسن عازف على آلة البيانو

مسابقة أفضل عازف للآلات الموسيقية تتوج 05 متبارين   

  21 أوت 2017 - 14:16   قرئ 734 مرة   صيف لبلاد

مسابقة أفضل عازف للآلات الموسيقية تتوج 05 متبارين   

على مدار 05 أيام مثلت عمر مهرجان الأغنية الأمازيغية في طبعته 15، نُظمت مسابقة للعزف على الآلات الموسيقية كنوع من الخروج عن التقليد، كُرّم من خلالها 05 عازفين على مختلف الآلات الموسيقية أول أمس، فيما أسقطت جائزة عازف البيانو في ظل المستوى المتدني للمتبارين على هذه الآلة.

 
تمكن كل من بورماني نبيل، تابت عبد الغاني ، شريفي مالك، بايو ياسين، وبراهمي فرحات العازفين على آلة الدربوكة، الطار، آلة البونجو قيثار، البونجو تينور، والكمان، من افتكاك جائزة أحسن عازفين موسيقيين، في ظل إسقاط لجنة التحكيم جائزة أحسن عازف على آلة البيانو بالنظر إلى المستوى الضعيف للممتسابقين من جهة وتماثل مستوى المتبارين من خريجي المعاهد ومختلف الجمعيات الفنية بمدينة بجاية من جهة أخرى، بعد منافسة قوية بين ما يقارب 24 متسابقا تم تأهيلهم من بين 134 مشارك كانوا قد التحقوا بالمسابقة لتحسين مستواهم من خلال الاستفادة من خبرة لجنة التحكيم من جهة، وللفوز بلقب أحسن عازف موسيقي من جهة أخرى.
 
حسين إلياس: لابد من الاهتمام أكثر بجانب التكوين
 
أكد حسين إلياس رئيس لجنة التحكيم بمسابقة العزف على الآلات الموسيقية، التي نظمتها لجنة الحفلات لمدينة بجاية في إطار تظاهرة الأغنية الأمازيغية للرقي بمستوى العازفين على مختلف الآلات الموسيقية،، والتي توجت 05 أسماء متبارية على مختلف الآلات الموسيقية، أن منح لجنة التحكيم 05 مشاركين تميزوا عن غيرهم في العزف على مختلف الآلات الموسيقية أبان عن المستوى المتدني لهؤلاء المشتركين، لأنهم غير متفاوتين في درجة الكفاءة والاحتراف، وهو ما صعب عملية انتقاء الفائزين من الذين عزفوا على آلات مختلفة كالدربوكة، الطار، آلة البونجو قيثار، البونجو تينور، والكمان، فيما أسقطت لجنة التحكيم المتبارين على آلة البيانو بالنظر للمستوى غير المقبول.وفي سياق آخر أكد المتحدث أن مستقبل الموسيقى في الجزائر بحاجة إلى تحرك من الجهات المعنية التي لا بد لها أن تهتم أكثر بتكوين الموسيقيين، من خلال إعادة بعث مدارس التكوين والتأهيل الموسيقي التي تفتقر لها المدينة بعد أن كانت وجهة لعشاق الموسيقى على اختلاف ألوانها.
 
من بجاية نجيبة صيودة
 


المزيد من صيف لبلاد