سلبه مبلغ 400 مليون مقابل اتفاقيات عمل وهمية

محاكمة صاحب شركة وهمية لبيع المواد الصيدلانية نصب على شريكه

  15 نوفمبر 2019 - 13:49   قرئ 1126 مرة   محاكم

محاكمة صاحب شركة وهمية لبيع المواد الصيدلانية نصب على شريكه

عالجت محكمة الجنح لبئر مراد رايس، ملف قضية مسير شركة وهمية لتسويق المواد شبه الصيدلانية، نصب على صاحب شركة لاستيراد وتصدير مادة الألومينوم بعدما عرض عليه شراكته وأوهمه باتفاقية عمل، ليسلبه مبلغ مالي قدره 400 مليون سنتيم، وعلى إثر ذلك تقدم الضحية بشكوى ضده أمام مصالح الأمن بالعاصمة. 

فصول قضية الحال، انطلقت بناء على الشكوى التي تقدم بها الضحية مسير مسير شركة لاستيراد وتصدير مادة الألومنيوم بفرنسا أمام عميد قضاة التحقيق بالغرفة الأولى بتاريخ 24 فيفري 2019، مفادها تعرضه للنصب والاحتيال على يد شريكه المدعو «ه.ت»، الذي عرض عليه الدخول معه في شراكة بشركته المختصة في تسويق المواد الشبه طبية، ولمعرفته به مسبقا، اتفاقا على انطلاق شراكتهما ومختلف النشاطات المتفق عليهم، ومن أجل ذلك سلمه الضحية مبلغ 400 مليون سنتيم، كمساهمة في شراكتهما، غير أن المتهم استغل ثقة الضحية وسلبه أمواله ليختفي بعدها عن الأنظار، الأمر الذي جعل الشاكي يتصل به في العديد من المرات، لكن بدون جدوى، وعلى إثرها اضطر إلى التنقل إلى مقر الشركة بحيدرة، أين تفاجأ الضحية بأن مقر الشركة مغلق، واكتشف بعدها أنه وقع ضحية نصب واحتيال، وتوجه مباشرة كإجراء أولي بإيداع شكوى أمام قاضي الفرع التجاري، ليتقدم بعدها أمام عميد قضاة التحقيق بمحكمة بئر مراد رايس، وأودع شكوى بتهمة النصب والاحتيال، وعلى اثر ذلك تم توجيه عدة استدعاءات للمتهم الذي تغيب عن جميع مراحل التحقيق وجلسة المحاكمة حيث تم تأجيل الملف لعدة مرات لأجل حضوره لكن دون جدوى.

خلال جلسة المحاكمة، وفي ظل غياب المتهم، تمسك الضحية -مسير شركة استيراد وتصدير الألمنيوم- بشكواه وكذا محضر سماعه بالتحقيق، ملتمسا من هيئة المحكمة إلزام المتهم بإرجاع له أمواله محل نصب مع إفادته بتعويض قيمته 300 مليون سنتيم، واستنادا للوقائع المسندة للمتهم التمس وكيل الجمهورية عقوبة  عامين حبسا نافذا و100 ألف دج غرامة نافذة، فيما أدرج الملف للمداولة إلى جلسة لاحقة.

إيمان فوري
 


المزيد من محاكم