أحدهما ضُبط ينقل أسلحة ومواد لصنع المتفجرات بدلس

توقيف شقيقين يعملان لجماعات إرهابية ببومرداس

  29 ديسمبر 2019 - 20:31   قرئ 782 مرة   محاكم

توقيف شقيقين يعملان لجماعات إرهابية ببومرداس

أودع قاضي تحقيق محكمة دلس ببومرداس متهما رهن الحبس المؤقت، مع تحويل ملفه على محكمة الجنايات لتورطه في قضية إرهابية تعلقت بالانخراط في تنظيم ارهابي ينشط بالداخل، وتم توقيف المعني، المنحدر من بلدية سيدي داواد بدائرة بغلية، نهاية الأسبوع الماضي، وذلك بعد أسابيع من توقيف شقيقه متلبسا بنقل أسلحة ومواد كيماوية لصنع المتفجرات بدلس.

 

عملية توقيف المتهم نهاية الأسبوع المنصرم، جاءت بعد تحريات مكثفة من طرف مصالح الأمن استمرت لأسابيع وتبين أن هذا الأخير كان ينشط لصالح الإرهابي الخطير المقضى عليه قبل فترة ويتعلق الأمر «بالعكروف الباي» المكنى «بالفرماش» المنحدر هو الآخر من قرية تازروت ببغلية الذي تولى إمارة كتيبة جند الأنصار، حيث كان متهم الحال على اتصال دائم مع العناصر الإرهابية وتزويدهم بالمعلومات والعمل على تسهيل تحركاتهم. وقد ثبت ذلك من خلال تسجيلات ورسائل نصية على هاتفه النقال وكذا حيازته على مناشير فيديوهات محرضة للأعمال الإرهابية، واستنادا لنفس المصدر فإن عملية توقيفه جاءت بعد أسابيع من توقيف شقيقه وتحويله هو الآخر على محكمة الجنايات للفصل في ملفه عن تهمة الانخراط في جماعة ارهابية مسلحة، تنشط في الجهة الشرقية لولاية بومرداس، حيث تم ضبطه على خلفية إحدى العمليات التي قامت بها المصالح المشتركة للأمن والجيش الوطني الشعبي شهر ماي المنصرم.

حسب مصدرنا فإن المتهم «م. محمد» من مواليد 1988، قد اعترف أثناء مثوله للتحقيق أنه اتصل بالجماعات الارهابية الناشطة عبر محور بومرداس وولاية تيزي وزو مع بداية سنة 2018، وهذا بوساطة الارهابي المكنى بـ «ابي المسلم» ابن قريته بضواحي بلدية بغلية، هذا الاخير كان قد التحق بالجماعات المسلحة منذ 15 سنة وطلب منهم العمل لصالحهم وقد استلم بعد أسابيع قليلة سلاحا ناريا لاستخدامه في ابتزاز أبناء قريته ومطالبتهم بالأموال خاصة في موسم جني الكروم وفاكهة التفاح المعروف بإنتاجه الوفير في شرق ولاية بومرداس خاصة ببغلية وسيدي داود مسقط رأسه، كما أكد المتهم أثناء اعترافه عن مطالبته لابن قريته المكنى «ابي المسلم» دعمه من أجل الالتحاق بتنظيمات ارهابية بخارج الوطن خاصة سوريا، لكن هذا الأخير اشترط عليه القيام ببعض الأعمال لصالح الجماعة الإرهابية التي ينشط بها، حيث كلفه بترصد لعناصر الأمن والحواجز الأمنية ورصد تحرك إرهابي سلم نفسه قبل فترة ونقل الأخبار المتعلقة به، ناهيك عن نقلهم بواسطة سيارته من ولاية بومرداس إلى تيزي وزو واقتناء كميات كبيرة من المؤنة وملابس وقارورات غاز البوتان وشرائح هواتف نقالة في عدة لقاءات جمعت المتهم بعناصر ارهابية في مناطق مختلفة بتيزي وزو وتادميت وأخرى ببومرداس كواد الأربعاء، بغلية، بن شود وحوش الشريف، كما ساهم في أعمال أخرى كان آخرها نقل أسلحة ومواد كيماوية تستخدم في صناعة المتفجرات لتكون هذه آخر عملية ضبط من خلالها من طرف مصالح الأمن عن طريق استغلال معلومات وردت لديها تفيد بتعامل المتهم مع الجماعات الإرهابية، وبالتالي تم توقيفه في احدى العمليات المحكمة ومنه حول على التحقيق، في انتظار محاكمته.

ضاوية م.

 



المزيد من محاكم