عن تهمة مخالفة قانون الجمارك


توقيف مغترب استورد بضاعة عسكرية بمطار الجزائر

  17 جانفي 2020 - 12:53   قرئ 1319 مرة   محاكم

توقيف مغترب استورد بضاعة عسكرية  بمطار الجزائر



أحالت مصالح شرطة الحدود -بالتنسيق مع مصالح اعوان الجمارك بمطار الجزائر هواري بومدين- مغترب في العقد الثالث من العمر على قاضي محكمة الدار البيضاء، بعد أن تم العثور داخل أمتعته على أجهزة عسكرية حساسة مستوردة من الخارج، يمنع القانون الجزائري إدخالها إلى التراب الوطني إلا بترخيص، وعليه تمت متابعته عن تهمة حيازة سلاح من الصنف السابع ومخالفة قانون الجمارك.


تفاصيل القضية، حسب ما دُوّن في الملف القضائي تعود إلى توقيف مصالح شرطة الحدود وأعوان الجمارك بمطار الجزائر إثر عملية تفتيش عادية لأمتعة المغترب الذي كان قد حط بأرض الوطن وينحدر من ولاية تيزي وزو، تم العثور داخل أمتعته على أجهزة حساسة وتتمثل في منظار تصويرة من علامة مشهورة صينية إضافة إلى جهاز سكانير  وبندقية هوائية مضغوطة عسكرية ذات علامة صينية واسلحة عسكرية اخرى.

ونظرا للخطورة التي تشكلها هذه الأغراض كونها بضاعة محظورة وجد حساسة يمنع استيرادها الا برخصة، تم اخضاعه للتحقيق ومصادرة البضاعة المحظورة والتي لا يمكن استيرادها الا بالتصريح بها ليتم إعداد ملف جزائي ضده أحيل بموجبه على العدالة لمواجهة نعمة حيازة سلاح من الصنف السابع بدون رخصة ومخالفة قانون الجمارك، خلال مثول المغترب المدعو "ي،حسين" أمام وكيل الجمهورية بمحكمة الدار البيضاء، أكد انه يملك رخصة تصريح البضاعة المستوردة وقال إنه لم يكن يعلم بأنه لابد من وضع البضاعة رهن الإبداع لمدة شهرين من أجل حلب الرخصة -حسب مضمون قانون الجمارك- وهو ما وضع المغترب محل مخالفة الإجراءات الجمركية، من جهته الدفاع وخلال مداخلته اكد بان موكله لم تكن له أية مئة في عدم التصريح كونها قام بذلك  دون إخضاع البضاعة الحجر لمدة شهرين، لجهله بعض الاجراءات الجمركية القانونية، وقال بأن موكله بعدما قام والده الذي يعيش بمنطقة تيزي وزو باستلام الموافقة على رخصة استيراد البضاعة  وتعذر عليه المحيط إلى الجزائر تقدم لوكالة إلى اخر موكله لأجل سحب البضاعة المستوردة والتي رخص لها في وقت سابق لدى الجمارك، غير أن موكله بسبب قدومه إلى الجزائر وكل له بسحب البضاعة، وعليه التمس ممثل الحق العام توقيع عقوبة عام حبسا نافذا و100ألف دج غرامة مالية.



زهرة قلاتي
 


المزيد من محاكم