بطلب من هيئة الدفاع التي قاطعت العمل القضائي

تأجيل محاكمة حداد ووزراء سابقين إلى 11 أكتوبر المقبل

  27 سبتمبر 2020 - 18:05   قرئ 589 مرة   محاكم

تأجيل محاكمة حداد ووزراء سابقين إلى 11 أكتوبر المقبل

أرجأت الغرفة الجزائية بمجلس قضاء الجزائر، إلى يوم 11 أكتوبر المقبل، الفصل في ملف رجل الأعمال علي حداد المتابع رفقة وزراء من النظام السابق عن منح امتيازات غير مستحقة، بغرض الاطلاع على الملف والتنديد بعدم المساواة والتمييز بين المتهمين.

تم تأجيل القضية بعدما تقدم كل من المحامي لخضاري مؤنس ونورة ولد الحسين، بصفتهما ممثلين عن منظمة المحامين بطلب التأجيل لأن هيئة الدفاع ملتزمة بقرار المقاطعة الذي دعت إليه نقابة محامي العاصمة، كما رفض القاضي اعتراض الهيئة على المحاكمة عن بعد، حيث طالب المتهم «علي حداد» بمحاكمته حضوريا، مع تمكين دفاع المتهمين المحبوسين بسجن تازولت والعبادلة ببشار، ويتعلق الأمر بكل من علي حداد وأحمد أويحيى، من الحضور خلال المحاكمة. ويتابع المتهمون في القضية، بخصوص 250 صفقة تحصل عليها مجمع حداد، متعلقة بالتحايل في مشاريع تزفيت الطرقات، حيث استغل رئيس الأفسيو علاقته بشقيق الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة ونفوذه للحصول عليها دون وجه حق. ويجر حداد في الملف كلا من وزير التجارة الأسبق عمارة بن يونس ووزير النقل السابق عبد الغني زعلان ووزراء سابقين، علاوة على الوزيرين الأولين عبد المالك سلال وأحمد أويحيى، إلى جانب والي الجزائر الأسبق عبد القادر زوخ، إضافة إلى عمار تو ومتهمين آخرين، ويتعلق الأمر بأمناء بوزارة الصناعة، وجهت لهم تهم تتعلق بمنح مزايا غير مستحقة وتهمة تضارب المصالح وتهمة إساءة استغلال الوظيفة. ويواجه حداد تهم حصوله على صفقات عمومية ومشاريع ضخمة لتشييد بنى تحتية إستراتيجية في الدولة، على غرار الطريق السيار وغيرها من المشاريع التي كلفت الخزينة العمومية أموالا طائلة، في مشاريع أعيد إنجازها أكثر من مرتين بسبب الغش في الإنجاز.

حياة سعيدي

 



المزيد من محاكم