تنديدا بالاعتداءات التي طالت حقوق الدفاع وتضامنا مع منظمة العاصمة

أصحاب الجبة السوداء في إضراب وطني ليومين نهاية الشهر الجاري

  28 سبتمبر 2020 - 17:54   قرئ 675 مرة   محاكم

أصحاب الجبة السوداء في إضراب وطني ليومين نهاية الشهر الجاري

قرر مجلس الاتحاد الوطني لمنظمات المحامين مقاطعة العمل القضائي على المستوى الوطني، يومي 30 سبتمبر والفاتح من أكتوبر المقبل، تضامنا مع منظمة محامي العاصمة الذين دخلوا في إضراب لمدة أسبوع كامل ابتداء من يوم الأحد الماضي تنديدا بالاعتداءات التي طالت حقوق الدفاع.

أصدر، أمس، مجلس الاتحاد الوطني لمنظمات المحامين، بعد عقد اجتماع بمقر المحكمة العليا يخص واقعة نقيب محامي العاصمة عبد المجيد سيليني ورئيس الغرفة الجزائية الأولى لمجلس قضاء العاصمة، بيانا تضمن قرار مقاطعة العمل القضائي على المستوى الوطني مع مراعاة الآجال تنديدا بالاعتداءات التي طالت حقوق الدفاع وتضامنا مع منظمة الجزائر العاصمة، بحيث ندد مجلس الاتحاد بتصرفات رئيس الغرفة الجزائية الأولى لمجلس قضاء العاصمة يوم 24 سبتمبر الجاري. واعتبروا - حسب البيان - هذا التصرف انحرافا خطيرا ما كان ليحدث لو قام القاضي برفع الجلسة وطبق المادة 25 من قانون تنظيم المحاماة، وطالبوا من وزير العدل تفعيل هذه المادة بخصوص هذه القضية وذلك بإحالة الملف على اللجنة الوطنية للطعن. وأشار المجلس، من خلال البيان، إلى أن الحق في الدفاع حق مقدس لا يمكن المساس به مهما كانت الظروف ولو كان المتهم ارتكب أبشع الجرائم وله الحق في محاكمة عادلة طبقا للمواثيق الدولية التي صادقت عليها الجزائر .

من جهة أخرى، تطرق مجلس الاتحاد، خلال الاجتماع، إلى المحاكمات المرئية التي تفقد العدالة قيمتها الإنسانية، ولا يمكن الاعتماد على هذا الإجراء إلا استثنائيا لأن المتهم له الحق في المثول أمام الجهة القضائية والتفاعل معهما، كما أن هذا التعميم جعل من المحاكمات الأخيرة محاكمات شكلية وصورية تمس بمعايير المحاكمات العادلة وحقوق الدفاع، وتأسف مجلس الاتحاد للتعديلات الأخيرة التي تمت بموجب أوامر، والتي مست قانون الإجراءات الجزائية وبعض القوانين الأخرى دون إشراك مجلس الاتحاد الذي سبقة في اجتماع مفتوح لاتخاذ الإجراءات المناسبة .

حياة سعيدي

 



المزيد من محاكم