شريط الاخبار
نحو استفادة الفلاحين من غرف التبريد مجانا تعويض 5 وحدات لتربية الدواجن بولايات شرقية «موبيليس» تتصدر قائمة عدد المشتركين بـ18.1 مليون مشترك أسعار النفط ترتفع إلى 66 دولارا بعد غلق حقلين كبيرين في ليبيا «كناباست» المسيلة تـندد بتأخر صرف منحة الأداء التربوي الوزير المكلّف بالمؤسسات المصغرة يدعو الشباب لبناء اقتصاد جديد شيتور يقنّن عمل التنظيمات الطلابية قبل منحها الموافقة على أي نشاط الشركة الجزائرية لصناعة السيارات تسلّم 793 مركبة لهيئات مختلفة تنظيمات تهدد بالإضراب وأخرى تدعو للحوار والبقية تمنحه فرصة ثانية! أوراغ يبرز أهمية النهوض بمجال البحث التطبيقي في الجزائر جلسة استئناف في حكم براءة 4 موقوفين بمجلس العاصمة غدا مؤتمر برلين يعطي دفعا للحل السياسي في ليبيا تجاوزات في امتحانات مسابقة القضاة والإعلان عن النتائج في فيفري تبون وماكرون يلفتان الرأي العام الدولي إلى خطر المقاتلين الأجانب في ليبيا أردوغان في زيارة إلى الجزائر نهاية جانفي الجاري تحويل العشرات من المحبوسين بالحراش إلى القليعة بسبب الاكتظاظ نحو ميلاد تنسيقية وطنية للعمال ضحايا رجال الأعمال المسجونين المستشار المحقق يستمع مجددا لأويحيى ويوسفي وغول في قضية طحكوت مكتتبو «عدل 2» لموقع سيدي عبد الله يطالبون بمنحهم شهادات التخصيص كأس أمم إفريقيا لكرة اليد 2022 في العيون المحتلة! خبراء يرهنون تنفيذ الوعود الاقتصادية بتقليص فاتورة الواردات «أميار» تيزي وزو يقاطعون جلسات تحكيم اعتمادات ميزانيات البلديات لـ2020 شيتور يأمر برفع المستوى في الجامعات بغص النظر عن اللغة المستخدمة تبون يأمر باعتماد مخطط استعجالي للتكفل بمرضى الاستعجالات والحوامل حرس السواحل تحبط محاولات «حرقة» 925 شخص منذ بداية جانفي تبون يأمر الحكومة بإحداث القطيعة مع ممارسات الماضـــــــــي وتنفيذ الالتزامات التأكيد على وقف إطلاق النار وتشكيل حكومة موحّدة ومجلس رئاسي في ليبيا الرئيس يأمر الحكومة بإيجاد حلول استعجالية لأزمة مصانع السيارات تبون يعلن عن توزيع 1.5 مليون وحدة سكنيـــــــــــــــــــــــــة آفاق 2024 الإعلان عن نتائج مسابقة الترقية إلى رتبتي أستاذ رئيسي ومكوّن اليوم تحصيل 5 آلاف و200 مليار دينار من الجباية البترولية في 2019 العصرنة والشراكة لمعالجة مشاكل قطاعي الفلاحة والتجارة 03 آلاف جرعة إضافية من لقاح الإنفلونزا في العاصمة تبون يوسّع مشاوراته حول الوضع العام للبلاد والدستور للشخصيات التاريخية شنڤريحة يتعهد ببقاء الجيش محافظا على وحدة الشعب مجلس الوزراء يدرس إنعاش النشاطات القطاعية في التجارة والفلاحة والمؤسسات الناشئة 5400 عامل بمجمع «حداد» يحتجون ويهددون بالتصعيد بلحيمر يعيّن نور الدين خلاصي والعربي ونوغي مستشارين له الإطاحة بشبكة سرقة السيارات الفخمة في العاصمة المحامون يحتجون على الضريبة المقررة ويقاطعون العمل القضائي

أكد مواصلة الـ «يونيسكو» دعم مشروع ترميمها

بوشناقي يؤكد أن المنظمة الأممية لم تصنف القصبة تراثا عالميا هشا


  23 جانفي 2018 - 10:26   قرئ 628 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
بوشناقي يؤكد أن المنظمة الأممية لم تصنف القصبة تراثا عالميا هشا

أكد منير بوشناقي المدير السابق للمركز الإقليمي العربي للتراث العالمي والمستشار الخاص للمديرة العامة لمنظمة اليونسكو في تصريحه لـ»المحور اليومي» أن منظمة اليونسكو لم تصنف القصبة ضمن التراث العالمي المهدد بالاندثار، محملا الحكومة الجزائرية مسؤولية التكفل بحماية القصبة والحفاظ عليها، حيث تعتبر المنظمة الحي العتيق مدينة حية تحتاج إلى ترميم.

أشار المتحدث إلى أن من بين المواقع الأثرية المشهورة بالجزائر القصبة المسجلة على قائمة التراث العالمي، ولديها تاريخ قديم وعريق، ولها جذور من العهد الفينيقي، وفيها طبقات تاريخية مهمة جدا، فالحفريات التي اكتشفت في القصبة خلال أشغال إنجاز الميترو كشفت بدلائل كيف بنيت القصبة التي تعود للعهد الفينيقي ثم الروماني ثم العصور الإسلامية. وتكمن أهمية القصبة وشهرتها في عصور أساطيل وقراصنة البحر الأبيض المتوسط في تلك الحقبة، وكل هذه الدلائل منحت القصبة أهمية كبيرة، مما أسفر عن تسجيلها على قائمة التراث العالمي في ديسمبر 1992.
 وأبرز بوشناقي أن القصبة تعاني من عدة مشاكل في البنى التحتية، ناهيك عن وقوع القصبة على خط زلزالي خطير جدا، مما أدى إلى تضرر بعض المناطق فيها وحتى الدويرات، الوضع الذي يجبر الحكومة والمؤسسات الثقافية ومنظمة اليونيسكو على المسارعة إلى متابعة مشروع ترميم القصبة. وفي هذا الشأن، قال بوشناقي «قمنا بمشاورات مع وزارة الثقافة من أجل الحفاظ على هذا الحي والبنايات الموجودة في القصبة»، مشيرا إلى أنه يجب تسطير خطة للحفاظ على هذا التراث، لأن المنازل والدويرات كلها متلاصقة مع بعضها بعضا، فإذا تضرر بيت تتضرر معه البيوت المجاورة له، و كحلول اقترح على قاطنيها المحافظة على بيوتهم.
وعن الملتقى الدولي لخبراء الترميم وإعادة تهيئة القصبة، فأوضح أنه سيكون فرصة للاستماع وتبادل الخبرات والتجارب مع الخبراء المختصين في حماية التراث من مختلف بلدان العالم، حيث إن الترميم في المدن التاريخية يحتاج إلى تجارب واحترافية في العمل، خاصة البنى التحتية والمواد المستعملة، فالاهتمام بالمدن القديمة له إيجابيات من الناحية الاقتصادية والسياحية من أجل جلب السواح والزوار لهذه المدن التاريخية العريقة، لهذا تجب حماية هذا التراث المادي والمحافظة عليه، مبرزا أنه في حال انهيار دويرات القصبة فإن روح المدينة ستنهار لذا تجب المحافظة عليها .
وعن إشاعة سحب ملف القصبة من منظمة اليونسكو، فند منير بوشناقي هذا الخبر مشيرا إلى أن المنظمة تتابع عمليات الترميم غير الخطر للقصبة المصنفة ضمن التراث العالمي، حيث تتبع المنظمة سياسة خاصة لترميم القصبة وجعلها مدينة عتيقة حية، نافيا التفكير في إخلائها من سكانها.
خليدة تافليس