شريط الاخبار
افتتاح الطبعة الـ 14 لصالون التشغيل والتكوين وزارة التضامن تحضر مشروعا وطنيا لمرافقة الفئات المتكفل بها أردوغان يجدد التأكيد على الدور المحوري للجزائر لحل أزمة ليبيا تبون يستأنف مشاوراته حول الوضع العام في البلاد وتعديل الدستور بلجود يأمر بإطلاق آلاف المشاريع المستعجلة التي لم تنطلق أشغالها تبون يأمر بالإجلاء الفوري للجالية الوطنية من «ووهان» الصينية إنهاء مهام 63 نائبا عاما ورئيس مجلس قضائي و08 رؤساء محاكم إدارية تراجع جرائم القتل واستقرار نسبة حوادث المرور في العاصمة التحديات الأمنية المستجدة بدول الجوار تستدعي تعزيز القدرات الدفاعية «سيربور» تحضر لشراء أسهم عائلة «حداد» في اتحاد العاصمة استشهاد عسكريين إثر سقوط طائرة «سوخوي 30» في أم البواقي الطلبة يتمسكون بمطلب التغيير الشامل ويؤكدون على المواصلة الحكومة تأمر بتنصيب خلايا اليقظة الصحية بالمعابر البحرية والبرية والجوية أساتذة الابتدائي يعتصمون اليوم أمام مقر وزارة التربية تأجيل النظر في قضية التحاق زوجين وطفليهما بتنظيم «داعش» ليبيا تنظيم صالون المقاولاتية «مقاول» في العاصمة ووهران الجزائر ستموّن تركيا بالغاز الطبيعي المميّع إلى غاية 2024 أسعار النفط تتراجع بـ2 بالمائة متأثرة بانتشار فيروس «كورونا» الجوية الفرنسية تدرج 6 رحلات يومية إضافية نحو الجزائر «كناص» يذكّر أرباب العمل بآخر أجل للتصريح السنوي بالأجور لجنة الصحة بالبرلمان تنظم يوما دراسيا حول التكفل بمرضى السرطان طلبة الماستر من النظام الكلاسيكي دون إيواء أساتذة التعليم الابتدائي يشلون القطاع لثلاثة أيام إنابات قضائية لحصر ممتلكات رجال أعمال جزائريين بالخارج والي يرفض التنازل عن الحصانة البرلمانية والمجلس يمنحه مهلة إلى غاية الأربعاء تعيين أحمد بن صبان مديرا عاما للتلفزيون العمومي في ثاني تغيير خلال شهر وزير السياحة ينهي مهام المدير العام لمعهد الفندقة والسياحة ببوسعادة التماس 3 سنوات سجنا نافذا ضد سمير بن العربي والي مستغانم السابق و11 إطارا يمثلون أمام العدالة في قضايا فساد المدير العام للجمارك يدعو لتقليص مدة توقّف الحاويات بالموانئ الحكومة تستكمل إعداد خطة عملها لعرضها على مجلس الوزراء والبرلمان الجزائر تقتني كواشف فيروس «كورونا» كإجراء احتياطي العميد على فوهة بركان والركائز يقررون الرحيل! جراد يشدد على جعل الاستثمار والمستثمرين قاعدتين صلبتين للتعاون مع تركيا تنصيب 14 قاضيا ممثلا للجزائر بالمحكمة الدولية وزير التجارة يسعى لإعادة ربط التواصل بين المستثمرين الجزائريين والأتراك تنصيب لجنة لمتابعة الانشغالات المهنية والاجتماعية للأساتذة الإطاحة بشبكة دولية أدخلت 20 قنطارا من القنب الهندي عبر الحدود المغربية 95 بالمائة من السلع المستوردة تدخل بدون رسوم توقف عملية الإنتاج بملبنة ذراع بن خدة بسبب بكتيريا

خبراء يوصون باستخدام الهواتف النقالة والأجهزة اللوحية للاستجابة السريعة للمخاطر الصحية


  31 مارس 2018 - 11:53   قرئ 6828 مرة   0 تعليق   صحة
خبراء يوصون باستخدام الهواتف النقالة والأجهزة اللوحية للاستجابة السريعة للمخاطر الصحية

أوصى أطباء وخبراء من 15 دولة، شاركوا في فعاليات المؤتمر الإقليمي السادس لشبكة الشرق الأوسط للصحة المجتمعية (إمفنت)، باستخدام التكنولوجيا الحديثة وبالأخص تكنولوجيا الهواتف النقالة والأجهزة اللوحية لجمع البيانات والمعلومات حول الأمراض في حالات الاستجابة السريعة للمخاطر الصحية

كما أوصى المؤتمر في ختام أعماله، التي عقدت في عمان و استمرت لأربعة أيام إلى نهاية الاسبوع الماضي، وشارك فيه نخبة من خبراء الصحة العامة في مراكز مكافحة الأمراض الأمريكية (CDC) والجامعات ومنظمة الصحة العالمية والمنظمات الدولية المختلفة، بتقوية مراكز الاستجابة السريعة للمخاطر من خلال زيادة فرص التدريب للكوادر ذات العلاقة وزيادة المجهود المشترك بين الجهات المعنية وأهمية تشجيع اكتساب الخبرات بين الأطباء والمشاركين في جميع المراحل و أن تأخذ الدول بعين الاعتبار خلال وضعها للخطط والاستراتيجيات أن تكون الخطط ذات كفاءة وفعالية واستمرارية ومبنية على مشاركة جميع الأطراف المعنية

وأكد المشاركون في المؤتمر الذي عقد تحت عنوان "أساليب ومنهجيات مبتكرة للتعامل مع واقع الصحة العامة في إقليم شرق المتوسط"، ضرورة تشجيع الدول والشركاء على العمل جنبا إلى جنب لوضع خطط انتقالية لمرحلة ما بعد استئصال شلل الأطفال وخطط انتقالية للاستفادة من الموارد البشرية واللوجستية والنظم الصحية التي كانت تستخدم في أنشطة استئصال شلل الأطفال ولدعم أولويات الصحة العامة وكذلك لضمان استدامة فعاليات الأساسية المتعلقة باستئصال شلل الأطفال.

وعلى مدى ثلاثة أيام قدمت في المؤتمر 147 ورقة عمل مختصة من جميع الدول المشاركة في أعماله وتم عرض مجموعة من المقاربات المبتكرة للصحة العامة فيما تضمن برنامج المؤتمر جلسات وفرت فرصا قيمة لتبادل المعرفة بشأن التحديات والعوائق التي تعرِض الحالة الصحية لسكان المنطقة للخطر، كما وفرت منصة لعرض الأعمال المثبتة علميا لمقيمي وخريجي برنامج تدريب الوبائيات الميداني وغيرهم من العاملين في مجال الصحة الذين اختاروا تبادل الإنجازات ونتائج البحوث والاستقصاءات الوبائية الميدانية لأهم الفاشيات والأوبئة التي تعرضت لها بلدانهم والحلول المشتركة التي توصلوا إليها مع المشاركين من مختلف البلدان واتاح المؤتمر الفرصة أمام المختصين في الوبائيات والعاملين في مجال الصحة العامة من مختلف أنحاء المنطقة والعالم لتبادل خبراتهم في التعامل مع التحديات التي تواجهها الصحة العامة.

 يذكر أن المؤتمر شارك في أعماله 250 من الأطباء والخبراء في مجال الوبائيات التطبيقية والصحة العامة من الأردن، مصر، المغرب، العراق، المملكة العربية السعودية، فلسطين، لبنان، السودان، اليمن، تونس، باكستان، أفغانستان، بنغلادش، بالإضافة إلى نخبة من خبراء الصحة العامة في مراكز مكافحة الأمراض الأمريكية (CDC) والجامعات ومنظمة الصحة العالمية والمنظمات الدولية المختلفة.

حكيمة ذهبي