شريط الاخبار
افتتاح الطبعة الـ 14 لصالون التشغيل والتكوين وزارة التضامن تحضر مشروعا وطنيا لمرافقة الفئات المتكفل بها أردوغان يجدد التأكيد على الدور المحوري للجزائر لحل أزمة ليبيا تبون يستأنف مشاوراته حول الوضع العام في البلاد وتعديل الدستور بلجود يأمر بإطلاق آلاف المشاريع المستعجلة التي لم تنطلق أشغالها تبون يأمر بالإجلاء الفوري للجالية الوطنية من «ووهان» الصينية إنهاء مهام 63 نائبا عاما ورئيس مجلس قضائي و08 رؤساء محاكم إدارية تراجع جرائم القتل واستقرار نسبة حوادث المرور في العاصمة التحديات الأمنية المستجدة بدول الجوار تستدعي تعزيز القدرات الدفاعية «سيربور» تحضر لشراء أسهم عائلة «حداد» في اتحاد العاصمة استشهاد عسكريين إثر سقوط طائرة «سوخوي 30» في أم البواقي الطلبة يتمسكون بمطلب التغيير الشامل ويؤكدون على المواصلة الحكومة تأمر بتنصيب خلايا اليقظة الصحية بالمعابر البحرية والبرية والجوية أساتذة الابتدائي يعتصمون اليوم أمام مقر وزارة التربية تأجيل النظر في قضية التحاق زوجين وطفليهما بتنظيم «داعش» ليبيا تنظيم صالون المقاولاتية «مقاول» في العاصمة ووهران الجزائر ستموّن تركيا بالغاز الطبيعي المميّع إلى غاية 2024 أسعار النفط تتراجع بـ2 بالمائة متأثرة بانتشار فيروس «كورونا» الجوية الفرنسية تدرج 6 رحلات يومية إضافية نحو الجزائر «كناص» يذكّر أرباب العمل بآخر أجل للتصريح السنوي بالأجور لجنة الصحة بالبرلمان تنظم يوما دراسيا حول التكفل بمرضى السرطان طلبة الماستر من النظام الكلاسيكي دون إيواء أساتذة التعليم الابتدائي يشلون القطاع لثلاثة أيام إنابات قضائية لحصر ممتلكات رجال أعمال جزائريين بالخارج والي يرفض التنازل عن الحصانة البرلمانية والمجلس يمنحه مهلة إلى غاية الأربعاء تعيين أحمد بن صبان مديرا عاما للتلفزيون العمومي في ثاني تغيير خلال شهر وزير السياحة ينهي مهام المدير العام لمعهد الفندقة والسياحة ببوسعادة التماس 3 سنوات سجنا نافذا ضد سمير بن العربي والي مستغانم السابق و11 إطارا يمثلون أمام العدالة في قضايا فساد المدير العام للجمارك يدعو لتقليص مدة توقّف الحاويات بالموانئ الحكومة تستكمل إعداد خطة عملها لعرضها على مجلس الوزراء والبرلمان الجزائر تقتني كواشف فيروس «كورونا» كإجراء احتياطي العميد على فوهة بركان والركائز يقررون الرحيل! جراد يشدد على جعل الاستثمار والمستثمرين قاعدتين صلبتين للتعاون مع تركيا تنصيب 14 قاضيا ممثلا للجزائر بالمحكمة الدولية وزير التجارة يسعى لإعادة ربط التواصل بين المستثمرين الجزائريين والأتراك تنصيب لجنة لمتابعة الانشغالات المهنية والاجتماعية للأساتذة الإطاحة بشبكة دولية أدخلت 20 قنطارا من القنب الهندي عبر الحدود المغربية 95 بالمائة من السلع المستوردة تدخل بدون رسوم توقف عملية الإنتاج بملبنة ذراع بن خدة بسبب بكتيريا

تصرفات غير حضارية شوهت جمال الوجهة السياحية

آثار ونقوش صخرية تتعرض للتخريب بالواحة الحمراء تاغيت


  05 جانفي 2019 - 18:13   قرئ 448 مرة   0 تعليق   المجتمع
آثار ونقوش صخرية تتعرض للتخريب بالواحة الحمراء  تاغيت

أثارت صور وفيديوهات تم نشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا استياءا كبيرا لدى الرواد، بعدما أظهرت الأخيرة كميات هائلة من النفايات المنثورة على الرمال، بالإضافة إلى تخريب بعض المعالم التاريخية بالمنطقة من قبل بعض السواح.

 

 تجذب واحات تاغيت وتيمينون سنويا مئات السواح المحليين والأجانب الذين يتطلعون للقدوم إليها والوقوف على المعالم السياحية والاثرية التي تزخر بها المنطقة بالإضافة إلى رحابة صدر سكانها المعروفين بالكرم والوجود وبحفاوة الاستقبال للزائر، هكذا هي مدينة تاغيت ببشار أو المدينة الساحرة التي تستحوذ على العقول بأجمل غروب شمس في العالم، وهو المنظر الذي ينتظره بشغف زوارها  كما أنها تتموقع فيه قصور قديمة كمارد عملاق تحرسه واحات نخيل باسقات شاهدات على عصور مرت من هنا، لتفتن الجميع بسحر الطبيعة الصحراوية وعفوية أهل المنطقة وكرمهم، دون نسيان اخذ صور تذكارية كعربون محبة ودليل على أمن واستقرار المنطقة، وبين من يمتطي الجمل ليتمتع بسحر جمالها ومن يشرب الشاي ليغوص في عمقها يأخذك الهدوء والسكينة لتسبح في قصة منطقة أبدع فيها الخالق لينعم بها المخلوق، حيث يؤكد السواح أن البساطة هي من تجلب السائح الأجنبي ليعيش أجمل اللحظاتفي خيمات بسيطة وأجواء رائعة يجعل من السياحة الصحراوية قطبا هاما.

غير أن هذا كل هذه المقومات السياحية الهائلة التي تزخر بها المنطقة، لم تمنع بعض العابثين من أن تتطاول أيديهم عليها بعد أن قاموا بالكتابة على بعض النقوشات الأثرية التي تعود إلى مئات بل إلى ملايين السنين أين أظهرت الصور المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي قيام الزوار بالكتابة عليها حيث كتب فوزي تعليقا في هذا الخصوص أن نقص الوعي لدى بعض الزوار المحليين بأهمية تلك الآثار ولا مبالاتهم بها يجعلهم يقومون بمثل هذه التصرفات الطائشة والتي قال عنها أنه يجب ردعهم ومعاقبتهم عليها، بعد أن تراكمت النفايات وعمت الفوضى المكان ليتحول الأخير إلى مشاهد صادمة هكذا تركها الوافدون الذين قدموا إليها للاحتفال برأس السنة الميلادية بعد أن استمتعوا بالأجواء وتركوا خلفهم تلك النفايات، حيث قال أحد الزوار في هذا الخصوص أنه يأمل في أن يتوافد الزوار إلى المنطقة من كل بلدان العالم وأرض الوطن إلا أنه يأمل في أن يعوا ضرورة الحفاظ على نظافة المكان، بعد أن تأسف لما آلت إليه تلك الكثبان الرملية إلى مكب للنفايات بالرغم من أن البلدية قد خصصت أماكن وحاويات لرمي النفايات.  

وفي فيديو آخر نشره أحد السياح الفرنسيين الذي قدم من الضفة الأخرى للتمتع بجمال وسحر المنطقة، غير انه بدى فيه متأسفا لما آلت إليه المنطقة بعد أن غادرها زوارها مخلفين وراءهم النفايات مرمية من قارورات معدنية وبلاستيكية وهو ما أثار استياء الجميع على حد سواء.