شريط الاخبار
عشرات القتلى وآلاف الجرحى في انفجار ضخم يهز بيروت مخزون مياه سد تاقسابت بتيزي وزو يبلغ أدنى مستوياته كريكو تشدد على إدماج الفئات الهشة في التنمية الاقتصادية «سيال» تضع خارطة عمل استعجالية لمنع تكرار انقطاع المياه بالعاصمة توسيع بث القناة التعليمية «المعرفة» إلى القمر الصناعي «نيل سات» رؤساء المؤسسات الجامعية يكشفون عن رزنامة الدخول مستخدمو الصحة أوائل المستفيدين من اللقاح وتكييف بروتوكول التطعيم فور استيراده وزارة التربية تفنّد اعتماد نظام «الإنقاذ» لتلاميذ البكالوريا استمرار موجة حرائق الغابات عبر عدة ولايات معهد باستور يعتمد دفتر شروط لمعرفة نجاعة اللقاح ضد فيروس «كورونا» بريد الجزائر يزوّد الصيدليات بأجهزة الدفع الالكتروني الحكومة تقلص فترة الحجر الصحي بالفنادق للعائدين لأسبوع واحد الجوية الجزائرية تعلن إطلاق رحلات تجارية نحو فرنسا لأول مرة منذ مارس ولاة يمنعون خروج قوارب النزهة إلى عرض البحر وزارة التجارة تعتزم إطلاق تطبيق إلكتروني لإيداع الحسابات الاجتماعية عمال مصنع الأجر «لفريحة» يحتجون أمام مقر محكمة عزازقة بتيزي وزو «الشباب والمقاولاتية» يدعو الحكومة لمتابعة تدابير إنقاذ المؤسسات المتضررة قانون المناجم في مرحلته النهائية قبل تقديمه للحكومة وزارتا التضامن والعمل تكرمان نساء الأطقم الطبية «بنك الجزائر» يتحصّل على شهادة المطابقة لتسويق منتجات الصيرفة الإسلامية معهد «باستور» يتصل بـ 5 مخابر أجنبية تشتغل على لقاح كورونا تحييد 06 إرهابيين وتوقيف 05 عناصر دعم خلال شهر جويلية تبون يأمر بفتح تحقيقات في حوادث أثّرت على حياة المواطن والاقتصاد مؤخرا سرقة المياه والتسربات وراء أزمة الانقطاعات خلال يومي العيد محاكمة خالد درارني وسمير بلعربي وسليمان حميطوش اليوم توظيف الأساتذة المتعاقدين في الولايات التي لا تحوز على القوائم الاحتياطية تبون يأمر باتخاذ الإجراءات اللازمة للحصول على لقاح «كورونا» فور تسويقه «استرجاع جماجم أبطال المقاومة الشعبية يصب في صميم مشروعنا الوطني الهام» وصول 41 «حراقا» جزائريا للسواحل الإسبانية خلال يومي العيد! عقوبات تصل إلى المؤبد وغرامات بـ03 ملايين دينار للمعتدين على مستخدمي الصحة بن سايح يتلقى عروضا من ثلاث أندية سعودية الجزائريون سحبوا 392 مليار دينار خلال شهر جويلية 9 منتجات جديدة خاصة بالصرافة الإسلامية تنزل السوق الأسبوع المقبل الجزائريون ممنوعون من دخول فضاء «شنغن»! إجراءات بنكية وجبائية لمساعدة مؤسسات «أونساج» الفاشلة وزارة الصحة تكثف المساعي لضمان حصتها من لقاح كورونا الجزائريون يعيشون عيد أضحى «استثنائي» وسط احترام لإجراءات التباعد الاجتماعي الحكومة تستنفر أجهزتها لمواجهة حرائق الغابات سحب استدعاءات البكالوريا ابتداء من يوم الأربعاء الجزائر تطلب من الصين لعب دور فعال في حل الأزمة الليبية

اختار إعلان ترشيح بوتفليقة في تجمع خاص به ولم يدعهم إليه

الأفلان يتجاوز التحالف الرئاسي


  10 فيفري 2019 - 19:04   قرئ 631 مرة   0 تعليق   الوطني
الأفلان  يتجاوز التحالف الرئاسي

يرفض حزب جبهة التحرير الوطني، لعب أدوار  العربة˜ في الحملة الانتخابية للمرشح عبد العزيز بوتفليقة، حيث اختار تنظيم أوّل تجمع جماهيري خاص به بعيدا عن مشاركة حلفائه في  الائتلاف˜، في تجمع ضخم حضره قدماء الأفلان من وزراء وإطارات في الدولة وتمثيل رسمي من رئاسة الجمهورية بحضور مدير التشريفات والأمين العام للرئاسة.

 

تغيبت أطراف  التحالف الرئاسي˜، عن التجمع الضخم الذي أعلن فيه حزب جبهة التحرير الوطني عن ترشيحه الرسمي لعبد العزيز بوتفليقة، لعهدة جديدة، واختار  الحزب العتيد˜، بكلمات دقيقة التسويق لمرشحه عندما كانت منشطة التجمع تكرر لأكثر من عشر مرات أن بوتفليقة هو  رئيس الجمهورية رئيس الأفلان˜. وإن كان حزب جبهة التحرير الوطني، قد أعلن مبكرا أن تجمع القاعة البيضوية يخص مناضلي الأفلان فقط، إلا أنه بدا واضحا أنه  سياسيا˜ يرفض الأفلان إشراك أحزاب أخرى وإن كانت من  التحالف الرئاسي˜، في قرارات  حاسمة˜، من خلال حضور كل التنظيمات الجماهيرية والتاريخية وكذا منظمات أرباب العمل والمقاولين وكذا تنظيمات طلابية. وبإسقاط تصريحات سابقة للأمين العام السابق للحزب عمار سعداني، يرفض الأفلان لعب أدوار العربة، وأنه هو القاطرة لهذا القطب وليس العربة˜. وكان عمار سعداني، أكثر الأمناء العامين صراحة في وصف تموقع  الأفلان˜ في دواليب السلطة، فكان يصرح بأنه هو القائد لأن الرئيس هو رئيس الحزب، وأن الجهاز التنفيذي هو عبارة عن تشكيلة أغلبية أفلانية، في حين يختلف تعاطي سعداني مع الأحزاب الأخرى، لاسيما الوصيف في السلطة  الأرندي˜ على أنه غير ملزم بالتحالف معه، في حين يتعاطى المنسق الجديد للحزب معاذ بوشارب، وفقا لتعليمات  رئيس الحزب˜، باعتباره  حليفا استراتيجيا˜. ويتراءى جليا من خلال تشكيلة مديرية الحملة الانتخابية المفترضة للترويج لبرنامج بوتفليقة،  تقزيم˜ لأحزاب  التحالف الرئاسي˜، حيث  استولى˜ الأفلان على أغلبية المناصب، من خلال منصب مدير الحملة ممثلا في الوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال، وكذا بقية الأعضاء، على غرار الوزراء السابقين المحسوبين على الحزب العتيد، واكتفت أحزاب  تاج˜ بتكليف الناطق الرسمي باسمه نبيل يحياوي، بالجمعيات وتولى رئيس الحركة الشعبية الجزائرية مهام إدارة الإعلام، في حين ظهر  الأرندي˜ ورغم  قوته˜ ممثلا بحد أدنى، بعضو  مغضوب عليه˜ بعدما أنهى مهامه الأمين العام أحمد أويحيى، من عضوية المكتب الوطني، منذر بودن، الذي كُلف بمهمة التنسيق مع الطلبة.

حكيمة ذهبي