شريط الاخبار
مخزون مياه سد تاقسابت بتيزي وزو يبلغ أدنى مستوياته كريكو تشدد على إدماج الفئات الهشة في التنمية الاقتصادية «سيال» تضع خارطة عمل استعجالية لمنع تكرار انقطاع المياه بالعاصمة توسيع بث القناة التعليمية «المعرفة» إلى القمر الصناعي «نيل سات» رؤساء المؤسسات الجامعية يكشفون عن رزنامة الدخول مستخدمو الصحة أوائل المستفيدين من اللقاح وتكييف بروتوكول التطعيم فور استيراده وزارة التربية تفنّد اعتماد نظام «الإنقاذ» لتلاميذ البكالوريا استمرار موجة حرائق الغابات عبر عدة ولايات معهد باستور يعتمد دفتر شروط لمعرفة نجاعة اللقاح ضد فيروس «كورونا» بريد الجزائر يزوّد الصيدليات بأجهزة الدفع الالكتروني الحكومة تقلص فترة الحجر الصحي بالفنادق للعائدين لأسبوع واحد الجوية الجزائرية تعلن إطلاق رحلات تجارية نحو فرنسا لأول مرة منذ مارس ولاة يمنعون خروج قوارب النزهة إلى عرض البحر وزارة التجارة تعتزم إطلاق تطبيق إلكتروني لإيداع الحسابات الاجتماعية عمال مصنع الأجر «لفريحة» يحتجون أمام مقر محكمة عزازقة بتيزي وزو «الشباب والمقاولاتية» يدعو الحكومة لمتابعة تدابير إنقاذ المؤسسات المتضررة قانون المناجم في مرحلته النهائية قبل تقديمه للحكومة وزارتا التضامن والعمل تكرمان نساء الأطقم الطبية «بنك الجزائر» يتحصّل على شهادة المطابقة لتسويق منتجات الصيرفة الإسلامية معهد «باستور» يتصل بـ 5 مخابر أجنبية تشتغل على لقاح كورونا تحييد 06 إرهابيين وتوقيف 05 عناصر دعم خلال شهر جويلية تبون يأمر بفتح تحقيقات في حوادث أثّرت على حياة المواطن والاقتصاد مؤخرا سرقة المياه والتسربات وراء أزمة الانقطاعات خلال يومي العيد محاكمة خالد درارني وسمير بلعربي وسليمان حميطوش اليوم توظيف الأساتذة المتعاقدين في الولايات التي لا تحوز على القوائم الاحتياطية تبون يأمر باتخاذ الإجراءات اللازمة للحصول على لقاح «كورونا» فور تسويقه «استرجاع جماجم أبطال المقاومة الشعبية يصب في صميم مشروعنا الوطني الهام» وصول 41 «حراقا» جزائريا للسواحل الإسبانية خلال يومي العيد! عقوبات تصل إلى المؤبد وغرامات بـ03 ملايين دينار للمعتدين على مستخدمي الصحة بن سايح يتلقى عروضا من ثلاث أندية سعودية الجزائريون سحبوا 392 مليار دينار خلال شهر جويلية 9 منتجات جديدة خاصة بالصرافة الإسلامية تنزل السوق الأسبوع المقبل الجزائريون ممنوعون من دخول فضاء «شنغن»! إجراءات بنكية وجبائية لمساعدة مؤسسات «أونساج» الفاشلة وزارة الصحة تكثف المساعي لضمان حصتها من لقاح كورونا الجزائريون يعيشون عيد أضحى «استثنائي» وسط احترام لإجراءات التباعد الاجتماعي الحكومة تستنفر أجهزتها لمواجهة حرائق الغابات سحب استدعاءات البكالوريا ابتداء من يوم الأربعاء الجزائر تطلب من الصين لعب دور فعال في حل الأزمة الليبية النيابة العامة تلتمس تشديد العقوبات في قضية فساد عبد الغاني هامل

بعد تأجيل إعادة تصنيفهم وفق المرسوم الرئاسي

حاملو شهادة الدراسات الجامعية التطبيقية في الشارع قريبا


  10 فيفري 2019 - 19:04   قرئ 895 مرة   0 تعليق   الوطني
حاملو شهادة الدراسات الجامعية التطبيقية في الشارع قريبا

من المنتظر أن يخرج حاملو شهادة الدراسات الجامعية التطبيقية بكالوريا +3 سنوات إلى الشارع قريبا في ظل الصمت المطبق من قبل القطاعات التابعة للوظيف العمومي والقطاع الاقتصادي على غرار سوناطراك وسياسة الأذن الصماء في تنفيذ بنود المرسوم الرئاسي 266/14  المتعلق بإعادة تصنيفهم بعد مرور أكثر من أربع سنوات عن صدور المرسوم الذي بقي مجرد حبر على ورق.

 

كشف خالد قليل رئيس جمعية حاملي شهادة الدراسات الجامعية التطبيقية لولاية جيجل وعضو في التنسيق الوطني بقوله  لقد ضاقت بنا السبل بعد أن استنفدنا كل الوسائل بدءا من سلسلة من الاتصالات والمراسلات الرسمية مع شتى السلطات الرسمية إلى مختلف إدارات القطاعات المهنية الى جانب الوقفات الاحتجاجية المتواصلة وحتى الإضراب عن الطعام بالنسبة لقطاع سوناطراك، إلا أن تنفيذ هذا المرسوم لم يتم إلا على مستوى الاسلاك المشتركة وقطاع إدارة السجون لحد الساعة أي قطاعين فقط، فيما بقي عمال واحد وأربعين قطاعا بما فيهم القطاع الاقتصادي يعانون من الظلم والإجحاف بالرغم من افتكاك المرسوم منذ عدة سنوات خلت. وعلى هذا الأساس ندد حاملو الشهادة كحس مدني وجمعوي بسياسة التجاهل واللامبالاة المقصودين المنتهجة من طرف الوصاية التي تعهدت سابقا في الإسراع بإصدار المرسوم التنفيذي بالرغم من انتهائها من دراسة كل القوانين الأساسية والتي كانت تتحجج بالانشغال في تحضيرها. وأضاف قليل في نفس الصدد  كفانا انتهاجا لسياسة التفرقة والمراوغة بمصير العمال في قطاع سوناطراك والتي قد سبق وأعلنت اللجنة المشتركة رسميا انتهاءها من العمل على القضية الممثلة في المديرية العامة لسوناطراك ونقابة الاتحاد العام للعمال الجزائريين وهذا بعد التدخل الرسمي للسيد الأمين العام للمركزية النقابية سيدي السعيد شخصيا في الموضوع بتاريخ 30 فيفري 2018 في رسالة رسمية بتقديم تعليمات للفصل في هاته القضية باعتبار أن النقابة الوطنية هي المتعامل الوحيد والرسمي مع المديرية العامة باسم العمال في ما يخص المطالب العمالية والاتفاقات الجماعية، غير أنه لحد الساعة لم تعلن بعد هاته اللجنة عن فحوى قراراتها، مهددين بالخروج إلى الشارع في حال عدم استجابة الوصاية لمطلبهم الأساسي والشرعي في تطبيق المرسوم الرئاسي سريعا من خلال تنظيم وقفات احتجاجية منظمة سيتم الإعلان عن مقرها وتاريخها لاحقا.

أمينة صحراوي