شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

الممثل الفكاهي عبد القادر السيكتور يكشف:

من الصعب إضحاك الجزائريين في السنوات الأخيرة


  11 فيفري 2019 - 11:51   قرئ 295 مرة   0 تعليق   ثقافة
من الصعب إضحاك الجزائريين في السنوات الأخيرة

قال الممثل الفكاهي المغترب عبد القادر السيكتور ابن مدينة الغزوات أنه بات من الصعب جدا إضحاك الجزائريين في السنوات الأخيرة، بسبب أن المواطن يعيش هموما كبيرة، إضافة الى انشغاله بمشاكله السياسية.

 

اعتبر السيكتور أنه ليس من السهل إضحاك الشعب الجزائري، وهو ما اكتشفه في عروضه خاصة داخل الوطن، لكن في نفس الوقت قال إنه بعض الجزائريين لا يتقبلون فكرة أن يضحكوا على أنفسهم، لذلك عادة في معظم أعماله على السخرية من ذاته وتجنب التشخيص.

لم يكن لي أي مشكلة في أي دولة أقمت فيها عروضي الا تونس، بسبب اللهجة التي منعت أفكاره من الوصول الى الجمهور، كما تحدث عن انطلاقته الفنية بعد سفره الى فرنسا حيث بدأ مسيرته مع الفكاهي المغربي كمال دبوز، حيث قال إنه أول من ساعده عند ذهابه الى المهجر، حيث قام بمساعدته وتعليمه للاستفادة من أخطائه خاصة على المسرح، ففي ثلاث سنوات منحته جمهورا عريضا في المغرب بعد أن مقتصرا على الجهة الشرقية كوجدة والناظور، معتبرا مهرجان الضحك في مراكش الفرصة الأكبر التي منحت له وادخلته من أبواب النجومية.

وقال السيكتور لدى حلوله في برنامج ثقافي على قناة فرانس 24 إنه لا فرق بين الجمهور الجزائري والمغربي، كونه من منطقة تقع في المنتصف بين البلدين، أما من ناحية المواضيع فقال إنه لا يواجه أي مشكلة اطلاقا، وهذا ما جعله يعتمد على الارتجال في أغلب أعماله.

كما أكد بعده عن السياسة كل البعد، وهو ما جعله يبتعد عن قراءة الجرائد حتى لا يتابع الأخبار السياسية وبالتالي لا يتكلم عنها، مؤكدا أنه في جل أعماله يتفاداها.

ويمكن تصنيف الفكاهي الغزواتي، ‘’عبد القادر السيكتور’’، من أكثـر الفكاهيين الجزائريين رواجا في المدة الأخيرة على الشبكة العنكبوتية، رغم أنه لم ينتج مثل غيره من ممتهني التمثيل الفكاهي أقراصا مضغوطة.

اشتهر الفكاهي ارحمون في بداية مشواره بولاية تلمسان، ليتحول في السنتين الأخيرتين إلى ‘’ظاهرة وطنية’’، وانتقلت شهرته إلى جارة تلمسان المغربية عمالة وجدة بكامل قراها. ولا يتردد أبناء منطقة الغزوات، التي ينحدر منها، في تشبيهه بالراحل ‘’المفتش الطاهر’’، الذي يتقاسم معه مخارج بعض الحروف مثل القاف، حيث من المعروف أن منطقتي جيجل والغزوات تشتركان في نوع معين من اللهجة العامية.ويعتبر ‘’عبد القادر السيكتور’’ الفكاهي الجزائري الوحيد الذي يواصل درب الراحل ‘’المفتش الطاهر’’ في تقديم فن فكاهي هادف، يتناول الظواهر الاجتماعية بأسلوب غير مبتذل. وصار حاليا، أحد أهم ‘’بوابات الجزائر’’ على الشبكة العنكبوتية، مع الإشارة إلى أنه لم يجتهد لترويج تمثيلياته على الأنترنت، وإنما فعلها محبوه الذين أخرجوه من الغزوات، دار بن طاطة، تونان، السواحلية، مغنية، السواني، ندرومة وغيرها من مدن ولاية تلمسان.ويصوّر’’السيكتور’’ المهاجر في مشاهد لا يمكن معها مقاومة الضحك، وعلى الرغم من أنه صار من أهم الممثلين لـ’’الوان مان شو’’ في الجزائر، إلا أنه مازال ‘’غائبا’’ عن الجزائريين.

سعاد شابخ