شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

بعد 17 يوما من البحث المتواصل

هبة إنسانية لرجال الحماية المدنية تنتهي بالعثور على زميلهم المفقود


  11 فيفري 2019 - 12:16   قرئ 300 مرة   0 تعليق   المجتمع
هبة إنسانية لرجال الحماية المدنية تنتهي بالعثور على زميلهم المفقود

في هبة وطنية لم تعشها الجزائر سوى خلال الأيام المأساوية لزلزال الأصنام في 1980 وفيضانات باب الواد في 2001 وزلزال بومرداس في 2003، تجند أعوان الحماية المدنية في وقفة رجل واحد بحثا عن زميلهم الذي جرفته مياه الأمطار قبل 17 يوما من اليوم.

تم العثور على جثة عون الحماية المدنية عاشور محمد، صبيحة يوم أمس، بحسب ما أكدته مصالح الحماية المدنية التابعة لولاية البويرة، بعد أن تكاثفت مجهوداتهم وتواصلت طيلة أيام البحث المستمر ليلا ونهار لتتجلى من خلاله الروح الإنسانية والمهام النبيلة التي لطالما ميزت مهام أعوان الحماية المدنية الذين يساهمون يوميا وعبر تدخلاتهم في إنقاذ أرواح وإسعاف أجساد كانت قاب قوسين أو أدنى من الخطر المحدق، وما ميز حادثة العون «محمد» روح الصمود في البحث عن زميلهم المتوفي أثناء أدائه لمهامه النبيلة هو كذلك فرغم التقلبات الجوية السيئة وصعوبة المنطقة التي غمرتها الأوحال لم تثنهم عن مواصلة البحث والتنقيب  عن زميلهم الذي سقط في بالوعة مياه الأمطار بحي 250 سكن بمدينة البويرة، أثناء أدائه واجبه المهني، لترسم في أذهان الجزائريين مشهدا قلّما نراه إلا في بلدان متطورة وأوربية حمل في طياته أسمى مشاعر التضامن والتآزر للعثور على جثة زميلهم وليكرموا الفقيد بالدفن وليطفؤوا «الحرقة» لدى امه وعائلته وكل من عرف الفقيد من قريب وبعيد لتوديعه وداع الأبطال ودفنه.

وقد كان للحادثة صدى لدى أبناء المنطقة بالتحديد وعموم الجزائريين، حيث انتقل إلى عين المكان العشرات منهم ليعبروا عن تضامنهم لهؤلاء الرجال خاصة فرقة الغطاسين بعدما جهزت الحماية المدنية مئات الأعوان والغطاسين للبحث عن جثة الضحية على طول أودية الولاية، وعلى رأسها وادي الدوس الذي يعتبر أكبر أودية البويرة، رافقتها متابعة إعلامية يومية حيث عكفت ذات المصالح وبشكل دوري اطلاع الرأي العام على كافة مستجدات عملية البحث التي صاحبتها بين الفينة والأخرى إشاعات ونشر للمعلومات الكاذبة والمغلوطة.

وفيما يخص تفاصيل عملية العثور على جثة العون محمد عاشور، فقد أوضح نسيم برناوي المكلف بالإعلام بالمديرية العامة للحماية المدنية، أن الجثة تم فقدانها منذ 17 يوما ومصالح الحماية المدنية في رحلة بحث عنه، ليتم العثور عليه نهار أمس على الساعة 10سا و05 دقائق بواد دهوس على بعد 50 كلم من مخض قنوات الصرف الصحي.

وأضاف ذات المتحدث، أن الجهود لم تتواني سواء على المستوى المركزي أو المحلي أو التضامن المدني للمواطنين والغطاسين، كما أنه تم تسخير 10 آلاف عون تداولوا على البحث عن جثة بسبب صعوبة الأحوال الجوية وخصوصيات الواد كونه يتضمن الأدغال والسيول الجارفة التي صعبت من مهمة البحث وتم العثور عليه بعد تحسن الأحوال، حيث قامت ذات المصالح بتمشيط 35 كلم، غير أن السيول جرفت الجثة حوالي 50 كلم من القناة التي سقط بها.وأضاف أن العملية تمت بنجاح وتم إنتشال الجثة وإرسالها إلى مستشفى محمد بوضياف بالبويرة من أجل الدفن.