شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

تزامنا مع إحياء الذكرى الـ 25 لاغتيال صاحب رائعة «الأجواد»

وهران تستذكر روح المسرحي عبد القادر علولة


  11 مارس 2019 - 10:58   قرئ 20024 مرة   0 تعليق   الأخيرة
وهران تستذكر روح المسرحي عبد القادر علولة

انطلقت فعاليات تخليد الذكرى الـ  25لرحيل الكاتب المسرحي عبد القادر علولة «1939-1994» أول أمس، بالمسرح الجهوي لوهران مع إعادة عرض لمسرحية «الأجواد» من طرف المجموعة الفنية المحلية «استجمام».

عرف العرض حضورا كبيرا من هواة المسرح التواقين لمشاهدة هذه النسخة المنعشة من أحد أعمال علولة الرئيسية والتي يعود تاريخ إنجازها إلى 1985، وتم توزيع الأدوار على العديد من الممثلين الشباب بما في ذلك رحاب، ابنة الكاتب المسرحي الراحل، في هذا الإنتاج الذي تحقق بفضل الشراكة بين المسرح الجهوي لوهرانو مؤسسة «عبد القادر علولة». وأخرج هذا العمل المسرحي جميل بن حماموش، ابن أخ علولة، الذي اختار كمدخل له أغنية على إيقاع موسيقى من نوع ‹›الريغي›› وبالتالي افتتاح العمل باستكشاف المجتمع بطريقة فكاهية و إسقاطه مع الظروف المهنية للممثلين.

ورحب العديد من رفاق علولة السابقين بإعادة «الأجواد» من قبل فرقة «استجمام» مثل الممثل عبد القادر بلقايد الذي لعب دورًا في النسخة الأولى (1985) و عزري غوتي الذي كان مساعداً للمخرج المسرحي الراحل، وتملك مجموعة «استجمام» عدة مساهمات تهدف إلى الحفاظ على أعمال علولة بما في ذلك العروض المسرحية الأخرى على غرار ‹›التفاح›› وهي المسرحية التي تم عرضها في الولايات المتحدة عام 2016 بعد ترجمتها إلى اللغة الإنجليزية.

وكتب علولة هذه المسرحية في عام 1992 في أعقاب ثلاثيته الشهيرة التي تتألف من «لقوال» (1980) ، «الأجواد» (1985) و»اللثام في 1989

 من جانبه قال مدير المسرح الجهوي، مراد سنوسي أنه سيتم عرض «الأجواد» في نفس القاعة، مشيرًا إلى أن الاحتفال يتضمن أيضًا عرضًا جديدًا في 16 مارس بعنوان «آرلوكان خادم السيدين». وسيشهد هذا العمل الذي شارك في إنتاجه كل من المسرح الجهوي لوهران و المسرح الوطني للجزائر العاصمة صعود العديد من المواهب الشابة للمسرح الوطني، تحت إشراف المخرج زياني شريف عياد الذي يقترح نسخة جديدة من المسرحية نفسها التي كتبها علولة في 1993.

م.ن