شريط الاخبار
وزارة العمل تطلق منصة تفاعلية لتقييم نجاعة الخدمات المقدمة معدل التضخم السنوي بلغ 1.9 بالمائة نهاية ماي الماضي «برنت» يتعافى عند 42 دولارا متأثرا بتراجع المخزون الأمريكي الجزائر تقتني 300 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة دولية صنهاجي يعتبر المهنيين فاعلين في إنجاح إصلاح المنظومة الصحية الشروع في إحصاء التلاميذ الراغبين في اجتياز امتحانات «البيام» الأفلان «يفتي» في مسودة الدستور ويقترح تعديلات وحذف على 101 مادة وزارة الصحة ترخص بتسويق «كلوروكين» عبر الصيدليات البروفيسور بلحاج يرجع ارتفاع الإصابات إلى تسلل العدوى للمناطق الداخلية 18 سنة سجنا نافذا ضد حداد و12 سنة لأويحيى وسلال مع مصادرة أملاكهم المديرية العامة للأمن الوطني تعزّز وجودها لمواجهة «حرب العصابات» الأساتذة وطلبة الدكتوراه العالقون في الخارج ضمن قوائم الإجلاء تشديد إجراءات الوقاية من جائحة «كورونا» بالولايات لقطع العدوى احتساب معدلات التربية البدنية والرسم والموسيقى في«البيام» و«الباك» سوناطراك قلّصت استثماراتها إلى النصف بسبب الأزمة الاقتصادية نابولي يعرض وناس في صفقة تبادلية تطوير الاقتصاد يتطلب إصلاح النظام البنكي وبعث مدن ذكية خبراء الفلاحة يوصون باستحداث وكالة مكلفة بالكهرباء الفلاحية موزعو الحليب بتيزي وزو يطالبون برفع هامش الربح مسابقات للترقية في قطاع التكوين المهني لأول مرة مكتتبو «عدل 2» بتيزي وزو ينددون بعدم تمكينهم من شهادات التخصيص الحكومة تسعى لتعميم اللوحة الإلكترونية تدريجيا في المدارس والثانويات محكمة سيدي امحمد تفتح اليوم ملف طحكوت والوزراء والولاة غلق 40 محلا تجاريا خالف أصحابها تدابير الوقاية من كورونا جراد يتهم أطرافا بالتحريض على الفوضى لنشر «كورونا» معدلات شفاء مبشرة رغم ارتفاع عدد المصابين بكورونا فدرالية المربين تطالب الولاة بإعادة فتح أسواق المواشي خصم رواتب ومنح الأساتذة الممتنعين عن إمضاء محضر الخروج تسليم استدعاءات التربية البدنية لمرشحي «الباك» و«البيام» يوم 25 جويلية جراد يكلّف الولاة بمتابعة تطور الوباء محليا ويمنحهم سلطة تطبيق الحجر الكلي على البلديات والأحياء الجزائر تصدّر 20 ألف طن من حديد البناء إلى مالي والنيجر الكاف تعلن تأجيل كأس أمم إفريقيا إلى جانفي 2022 الاتحادية الوطنية للخبازين تؤكد تراجع نسبة تبذير الخبز تمديد آجال اقتناء قسيمة السيارات إلى 15 جويلية «أليانس» للتأمينات تحقق نموا بـ4 بالمائة ورقم أعمال بـ5.2 مليار دينار وزارة التجارة تعتزم تجنيد 75 بالمائة من موظفيها لقمع الغش «يجب مراجعة معايير توظيف الصحافيين والدخلاء أساؤوا للمهنة» «كلا» ترفض ردود الوزارة حول انشغالات العمال وتهدد بالاحتجاج وزارة التربية تفرج عن جدول امتحانات شهادتي «البيام» و«الباك» الصناعة الصيدلانية تستهدف تغطية 70 بالمائة من الحاجات الوطنية

طالبوا بتسديد مستحقاتهم وإقالة مدير مديرية النظافة والتطهير

أزيد من 120 مالك شاحنة رفع القمامة بوهران يهددون بالإضراب


  11 مارس 2019 - 11:16   قرئ 446 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
أزيد من 120 مالك شاحنة رفع القمامة بوهران يهددون بالإضراب

علمت أمس، «المحور اليومي» من مصدر مسؤول أن الأمين العام لولاية وهران قد شكل خلية أزمة، من أجل إحتواء قضية الغليان والغضب التي تنتاب أزيد من 120 شاب من أصحاب شاحنات رفع القمامة، الذين قرروا الدخول في إضراب مفتوح عن العمل وإغراق عاصمة الغرب تحديدا بلدية وهران بمندوبياتها ال12 في الزبالة.

 

من المنتظر أن يجتمع الرجل الثاني في الجهاز التنفيذي لولاية وهران بممثلين عن الشباب الغاضب لدراسة الملف وإيجاد حلول عاجلة وسريعة لغرض تسديد مستحقاتهم المالية العالقة لسنوات «2014 و2015 مرورا بسنة 2018»، حيث تتماطل مصالح بلدية وهران في تسديد مستحقات هؤلاء، وحسب ما كشفه ممثل الشباب في تصريح خص به جريدة «المحور اليومي» فإنهم يحملون المسؤولية كاملة لكل من مدير مديرية النظافة والتطهير عياد صالح والأمين العام لبلدية وهران فخة بن عومر .

وشدد المحتجون على ضرورة تدخل مستعجل لوزير الداخلية والجماعات المحلية وتهيئة الإقليم نور الدين بدوي، وإصدار والي وهران مولود شريفي وأمينه العام قرارا يقضي بإقالة ورحيل مدير المديرية محملينه مسؤولية ما يجري من سوء تسيير وتصادم عنيف بينه وبين ملاك الشاحنات .

يعيش أزيد من 120 شابا من ملاك شاحنات رفع القمامة ببلدية وهران الكبرى، هذه الأيام على أعصابهم في ظل ما وصوفه بتقاذفهم كالكرة ما بين مدير المديرية صالح عياد الذي حسبهم يرفض تسوية وضعيتهم المالية، وتحججه بأن تسديد مستحقاتهم المالية العالقة ليست من صلاحياته وإنما من صلاحية الأمين العام للبلدية فخة بن عومر بشكل حصري، في حين يرفض هذا الأخير إستقبالهم وتبرير سبب عدم تلقيهم مستحقات سنوات كل من « 2014 و2015 وسنة و2018» حيث تمكنوا بعد صراع ومعاناة طويلة الأمد من الحصول على مستحقاتهم لسنتي 2016 و2017 بعد لجوئهم وإستغاتثهم بالنائب البرلماني عن حزب جبهة التحرير الوطني مير محمد بن عمر، الذي تدخل بشكل فوري لدى مصالح والي الولاية مولود شريفي، لكن تسديد مستحقات الشباب حسبهم شهدت عديد التجاوزات من ضمنها قيام مديرية النظافة والتطهير بتسديد مستحقات أصحاب شاحنات النظافة من الذين أدرجتهم في خانة المقصيين والبالغ عددهم 64 صاحب شركة، في حين لم تسدد مستحقات الذين لم تشملهم هذه القائمة ما إعتبروه بمثابة سوء للتسيير وفوضى عارمة تغمر المديرية، ناهيك عن رفض المراقب المالي الجديدة التي عينت حديثا خلفا للسابقة التي أحيلت على التقاعد صرف المستحقات لغاية تسوية هذا الخلل الإداري والإجرائي.

وكشف ممثل الشباب بن عريبة يوسف للجريدة، أنهم تقدموا مؤخرا مرارا وتكرارا لدى الجهات الوصية في مقدمتهم مدير المديرية والأمين العام للبلدية دون جدوى، في حين تم تمكين أبناء بعض المسؤولين والنافذين وغيرهم من تسديد مستحقاتهم المالية وفق منظومة المعارف والبيروقراطية القاتلة، وسبق لهم أن أبلغوا المكلف بالشؤون البيئية بطاهر الذي بدوره رفع تقريرا مستعجلا للأمين العام للولاية، الذي سيعقد معهم إجتماعا طارئا رفقة البرلماني مير محمد بن عمر الذي قام بمرافقة المشكل منذ بدايته.

أحمد. ع