شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

مسيرة مليونية لإجهاض تطبيق المادة "102" بتيزي وزو


  29 مارس 2019 - 16:25   قرئ 344 مرة   0 تعليق   الوطني
مسيرة مليونية لإجهاض تطبيق المادة "102" بتيزي وزو

توافدت، اليوم، سيول بشرية على مدينة تيزي وزو في الجمعة السادسة على التوالي من الحراك الشعبي المطالب بالتغيير الجذري للنظام مع الإعلان عن الرفض القاطع لتطبيق المادة 102 من الدستور تحت شعار "المظاهرات تعلوا على الدستور"

على خلف التظاهرات الماضية ايت تعددت أصوات الآلاف من المواطنين المطالبة بالتغيير الشامل، فقد كانت مسيرة  الأمس التي قاربت حدود المليون، مغايرة من حيث أصوات الحشود البشرية المتوافدة على مدينة تيزي وزو، التي تمحورت في مجملها حول مطلب رفض دعوة نائب وزير الدفاع الوطني وقائد أركان الجيش الوطني الشعبي إلى تطبيق المادة 102 من الدستور. وهو المبتغى الذي ترجمته العديد من الشعارات التي رفعها المحتجون طيلة المسيرة التي عجت بها شوارع المدينة التي أضحت مع مرور الوقت عاجزة على احتضان السيول البشرية المتوافدة عليها من الجهات الاربعة للمنطقة. على غرار إن "الاتصال بالرقم 102 غير  ممكن في الحين، يرجى الاتصال بالرقم 07، "الشعب مصدر السلطة"، "التظاهرات تعلوا على الدسنور"، لا نريد التغيير بوجوه قديمة" وغيرها من الشعارات الأخرى التي رددها المتظاهرون  الذين رفضوا إخضاع إرادة الشعب إلى قوانين الدستور الحالي باعتبار أنهم نادوا بصوت واحد تفعيل المادة 2019 تحت شعار "تتنحاو قاع". هذا ولم تخلوا المسيرة  من الوجوه السياسية فإلى جانب المنتخبين المحليين ومناضلين من الحزبين التقليدين لمنطقة القبائل جبهة القوى الاشتراكية والتجمع من اجل الثقافة والديمقراطية، فقد سجلت حضور  ولأول مرة منذ بداية الحراك رئيس الارسيدي السابق سعيد سعدي، ناهيك أيضا عن رئيس شبيبة القبائل شريف ملال الذي كان هو الأخر حاظرا في موقف داعم للحراك كما كان عليه الشأن لمندوبي النخبة الجامعية، المحامين، الأطباء وغيرها من الأطياف التي رفعت مشعل التغيير. من جهة أخرى وعن الأجواء التي ميزت مسيرة الجمعة السادسة على التوالي من الحراك الشعبي منذ بدايته في 22 فيفري الماضي،  فإنها كانت في مجملها ومنذ انطلاقتها من المدخل الرئيسي لجامعة مولود معمري تجاه النصب التذكاري، صامتة وخالية من الفلكلور وبعض الممارسات التي أثارت استياء المتظاهرين لاسيما من العائلات في الأسابيع الماضية.  ليحل محلها الفعل التضامني الذي كان بارزا بقوة عبر  حضور مسعفين متطوعين من الشباب التابعين للهلال الأحمر الجزائريين، وتوزيع قارورات المياه بالمجان وغيرها من المشاهد الأخرى التي رسمت تلاحم الشعب والتفافه  حول مطلب بناء جزائر جديدة تحت راية الوحدة الوطنية والعدالة الاجتماعية

 

أغيلاس، ب