شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

استقبال فردي لزياري وبلعيد وميلودي ولقاء جماعي مع الأحزاب والجمعيات بعد غدٍ

بن صالح يباشر سلسلة لقـاءات تشاورية بخصوص الوضع السياسي في البلاد


  19 أفريل 2019 - 17:00   قرئ 327 مرة   0 تعليق   الحدث
بن صالح يباشر سلسلة لقـاءات تشاورية بخصوص الوضع السياسي في البلاد

أحزاب سياسية تعلن مقاطعتها لقاء رئيس الدولة حول سبل الخروج من الأزمة

أطلقت الرئاسة سلسلة لقاءات تشاورية لمعالجة الأوضاع السياسية التي تعيشها البلاد، باشرها عبد القادر بن صالح باستقبال كل من رئيس المجلس الشعبي الوطني الأسبق، عبد العزيز زياري، ورئيس جبهة المستقبل، عبد العزيز بلعيد، والمحامي ميلود براهيمي، في حين وجهت الدعوة لسياسيين وقانونيين وأحزاب وجمعيات، لحضور لقاء، يوم الاثنين القادم، يندرج في هذا الصدد، غير أن عددا من المدعوين أعلنوا رفضهم المشاركة فيها. 

وجهت الرئاسة، أول أمس، دعوات إلى شخصيات سياسية وقانونيين وآخرين من الحراك الشعبي، للمشاركة في لقاء جماعي تشاوري يوم الإثنين الموافق لـ 22 أفريل الجاري، حول الأزمة السياسية التي تعيشها الجزائر، في الوقت الذي استبق فيه بن صالح، هذا الاجتماع الجماعي التشاوري، بلقاء فردي مع كل من رئيس المجلس الشعبي الوطني الأسبق، عبد العزيز زياري، وكذا رئيس جبهة المستقبل، والمرشح السابق في عدة انتخابات رئاسية، عبد العزيز بلعيد، والمحامي والناشط في مجال حقوق الانسان ميلود براهيمي، بصفتهم شخصيات وطنية، حسب ما أفاد به بيان لرئاسة الجمهورية، الخميس، وجرى هذا الاستقبال، بقصر المرادية، وأوضح نفس المصدر أن هذه اللقاءات تدخل في إطار المساعي التشاورية التي ينتهجها رئيس الدولة لمعالجة الأوضاع السياسية في البلاد.

وحسب بيان لجبهة المستقبل، أول أمس، فإن رئيس الدولة عبد القادر بن صالح، تطرق مع عبد العزيز بلعيد إلى أنجع السبل الكفيلة بالخروج من الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد، وأضاف البيان أن بلعيد أكد لبن صالح ضرورة الاستماع إلى صوت الشعب للوصول إلى حلول واقعية، وأضاف أن نزاهة الانتخابات المقبلة يتطلب تشكيل هيئة عليا مستقلة لمراقبتها تتمتع باستقلالية كاملة، تخول لها مراقبة وتسيير كل مراحل العملية الانتخابية.

وفي ذات السياق، سارعت عدد من الأحزاب السياسية الإعلان عن رفض مشاركتها في المشاورات التي أعلنت عنها الرئاسة، حيث قالت حركة مجتمع السلم، إنها لن تشارك في هذا اللقاء، وأضافت في بيان لها أن هذا الأخير هو ذاته اعتداء على الإرادة الشعبية وزيادة في تأزيم الأوضاع، ودعت جميع القوى السياسية والمدنية إلى مقاطعته، وأردفت مخاطبة النظام السياسي "أن سياسة فرض الأمر الواقع هي التي أوصلت البلد إلى ما نحن عليه"، وتابعت أن "الاستمرار في التعنت في عدم الاستجابة للشعب الجزائري الذي طالب بإبعاد رموز النظام في إدارة المرحلة الانتقالية والشروع في انتقال ديمقراطي حقيقي عبر الحوار والتوافق الوطني ستكون عواقبه خطيرة على الجزائر والجزائريين يتحمل أصحاب القرار الفعليين مسؤوليته".

وبدورها الجبهة الوطنية الجزائرية، أعلنت رفضها المشاركة في المشاورات التي أقرها عبد القادر بن صالح والمزمع اقامتها بنادي الصنوبر بالجزائر العاصمة، وأوضحت في بيان لها أن هذا الرفض جاء تماشيا مع مطالب الحراك الشعبي الداعية إلى تغيير النظام ورحيل كل رموزه وبناء دولة المؤسسات الشرعية المنبثقة عن الإرادة الشعبية.

زين الدين زديغة