شريط الاخبار
افتتاح الطبعة الـ 14 لصالون التشغيل والتكوين وزارة التضامن تحضر مشروعا وطنيا لمرافقة الفئات المتكفل بها أردوغان يجدد التأكيد على الدور المحوري للجزائر لحل أزمة ليبيا تبون يستأنف مشاوراته حول الوضع العام في البلاد وتعديل الدستور بلجود يأمر بإطلاق آلاف المشاريع المستعجلة التي لم تنطلق أشغالها تبون يأمر بالإجلاء الفوري للجالية الوطنية من «ووهان» الصينية إنهاء مهام 63 نائبا عاما ورئيس مجلس قضائي و08 رؤساء محاكم إدارية تراجع جرائم القتل واستقرار نسبة حوادث المرور في العاصمة التحديات الأمنية المستجدة بدول الجوار تستدعي تعزيز القدرات الدفاعية «سيربور» تحضر لشراء أسهم عائلة «حداد» في اتحاد العاصمة استشهاد عسكريين إثر سقوط طائرة «سوخوي 30» في أم البواقي الطلبة يتمسكون بمطلب التغيير الشامل ويؤكدون على المواصلة الحكومة تأمر بتنصيب خلايا اليقظة الصحية بالمعابر البحرية والبرية والجوية أساتذة الابتدائي يعتصمون اليوم أمام مقر وزارة التربية تأجيل النظر في قضية التحاق زوجين وطفليهما بتنظيم «داعش» ليبيا تنظيم صالون المقاولاتية «مقاول» في العاصمة ووهران الجزائر ستموّن تركيا بالغاز الطبيعي المميّع إلى غاية 2024 أسعار النفط تتراجع بـ2 بالمائة متأثرة بانتشار فيروس «كورونا» الجوية الفرنسية تدرج 6 رحلات يومية إضافية نحو الجزائر «كناص» يذكّر أرباب العمل بآخر أجل للتصريح السنوي بالأجور لجنة الصحة بالبرلمان تنظم يوما دراسيا حول التكفل بمرضى السرطان طلبة الماستر من النظام الكلاسيكي دون إيواء أساتذة التعليم الابتدائي يشلون القطاع لثلاثة أيام إنابات قضائية لحصر ممتلكات رجال أعمال جزائريين بالخارج والي يرفض التنازل عن الحصانة البرلمانية والمجلس يمنحه مهلة إلى غاية الأربعاء تعيين أحمد بن صبان مديرا عاما للتلفزيون العمومي في ثاني تغيير خلال شهر وزير السياحة ينهي مهام المدير العام لمعهد الفندقة والسياحة ببوسعادة التماس 3 سنوات سجنا نافذا ضد سمير بن العربي والي مستغانم السابق و11 إطارا يمثلون أمام العدالة في قضايا فساد المدير العام للجمارك يدعو لتقليص مدة توقّف الحاويات بالموانئ الحكومة تستكمل إعداد خطة عملها لعرضها على مجلس الوزراء والبرلمان الجزائر تقتني كواشف فيروس «كورونا» كإجراء احتياطي العميد على فوهة بركان والركائز يقررون الرحيل! جراد يشدد على جعل الاستثمار والمستثمرين قاعدتين صلبتين للتعاون مع تركيا تنصيب 14 قاضيا ممثلا للجزائر بالمحكمة الدولية وزير التجارة يسعى لإعادة ربط التواصل بين المستثمرين الجزائريين والأتراك تنصيب لجنة لمتابعة الانشغالات المهنية والاجتماعية للأساتذة الإطاحة بشبكة دولية أدخلت 20 قنطارا من القنب الهندي عبر الحدود المغربية 95 بالمائة من السلع المستوردة تدخل بدون رسوم توقف عملية الإنتاج بملبنة ذراع بن خدة بسبب بكتيريا

صرف الدينار بالعملة الصعبة قد يتجاوز 30 ألف دينار لـ100 أورو

خبراء يحذرون من انهيار الدينار متأثرا بعودة استيراد السيارات المستعملة


  14 ماي 2019 - 18:58   قرئ 631 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
خبراء يحذرون من انهيار الدينار متأثرا بعودة استيراد السيارات المستعملة

نبه خبراء من مخاطر الانهيار الحاد في قيمة الدينار الجزائري أمام العملة الصعبة، بمجرد دخول قرار الحكومة القاضي بإلغاء الحظر على استيراد السيارات المستعملة «أقل من ثلاث سنوات»، حيز التطبيق، مما سينعكس سلبا على الاقتصاد الوطني.

 

 يتجه الدينار الجزائري نحو انهيار جديد في قيمته، بعد قرار الحكومة العودة إلى استيراد المركبات المستعملة، حيث ستعرف البورصة المالية الموازية، ارتفاعا كبيرا في قيمة العملات الأجنبية على غرار «الأورو» و «الدولار» مقابل انخفاض في قيمة صرف العملة الوطنية. ويرى خبراء ممن تحدثت إليهم «المحور اليومي» أن قرار الحكومة السماح باستيراد السيارات المستعملة غير صائب وسيؤثر سلبا على الاقتصاد الوطني وعلى قيمة الدينار الجزائري خصوصا، حيث أكد الخبير الاقتصادي كمال رزيق أن العودة إلى استيراد مركبات أقل من ثلاث سنوات سيكون بمثابة ضربة قاضية للدينار الجزائري الذي سيفقد الكثير من قيمته خلال الأسابيع القليلة القادمة، خاصة أن الحكومة اشترطت على الراغبين في اقتناء السيارات من الخارج ضرورة تمرير أموال العملة الصعبة عبر البنوك، الأمر الذي سيحدث ندرة في العملة بالسوق الموازية بما أن البنوك لا تسمح للمواطنين باقتناء مبالغ مالية من «الدوفيز»، مستغربا في الوقت ذاته، تشجيع الحكومة للسوق السوداء للعملة على حساب الدينار، كما توقع رزيق بلوغ ثمن الورقة الواحدة من قيمة 100 من العملة الأوروبية الموحدة «الاورو»  سقف 30 ألف دينار إلى 40 ألف دينار جزائري مباشرة فور دول قرار الحكومة حيز التطبيق.  وفي السياق ذاته، اعتبر رزيق أن قرار العودة إلى استيراد السيارات المستعملة في الوقت  الراهن قرار غير مدروس، مطالبا الحكومة بضرورة إعادة النظر فيه واتخاذ إجراءات جديدة تسمح لمصانع تركيب السيارات من مواصلة نشاطها من خلال دفتر شروط جديد يحدد نسبة الاندماج من اجل استحداث مناصب شغل جديدة والمحافظة على ناصب الشغل الحالية . من جهته، أكد الخبير الاقتصادي عبد الرحمان مبتول، أن العودة إلى استيراد السيارات المستعملة يمكن أن يكون إيجابيا على الاقتصاد الوطني وعلى المواطن الجزائري على حد سواء في حالة سماح الحكومة لوكلاء السيارات باستيرادها من الخارج، حيث يقومون بدفع الرسوم، بينما لا يدفعها أصحاب المصانع والذين يستفيدون أيضا من امتيازات أخرى، متوقعا بانهيار قيمة صرف الدينار في السوق الموازية، مقابل ندرة حادة في العملات الأجنبية على غرار «الاورو « و «الدولار « اللذين يعدان من أكثر العملات تداولا في السوق الدولية.

لطفي العقون