شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

عن قضايا متعلقة بالفساد ونهب المال العام واستغلال النفود

وكيل الجمهورية بمحكمة سيدي امحمد يستمع اليوم إلى «زوخ» وإبنه ونجل «أويحيى»


  15 ماي 2019 - 19:42   قرئ 422 مرة   0 تعليق   الحدث
وكيل الجمهورية بمحكمة سيدي امحمد يستمع اليوم إلى «زوخ» وإبنه ونجل «أويحيى»

من المنتظر أن يمثل أمام وكيل الجمهورية بمحكمة سيدي امحمد اليوم، والي الجزائر السابق «عبد القادر زوخ» رفقة أحد أبنائه، إلى جانب نجل الوزير الأول السابق «أحمد أويحيى»، في إطار مواصلة التحقيقات في قضايا الفساد التي باشرتها العدالة الجزائرية بعد سقوط النظام السابق، حسب ما علمت به «المحور اليومي» من مصادر قضائية.

 

مواصلة للتحقيقات التي فتحتها العدالة في قضايا الفساد ونهب المال العام، سيمثل اليوم أمام وكيل الجمهورية بمحكمة سيدي امحمد والي الجزائر السابق «عبد القادر زوخ» رفقة أحد أبنائه، إلى جانب نجل الوزير الأول السابق «أحمد أويحي»، لمباشرة التحقيقات معهم في قضايا متعلقة بالفساد واستغلال النفوذ، بعدما تم استدعاؤهم مؤخرا من قبل فصيلة الأبحاث للدرك الوطني لباب الجديد، لاستجوابهم على محاضر رسمية عن قضايا فساد تورطوا فيها خلال فترة عملهم، مستغلين بذلك نفوذهم لإبرام صفقات غير قانونية ونهب المال العام. وكانت التحقيقات في قضايا الفساد قد أطاحت مؤخرا بأباطرة المال في الجزائر، على رأسهم رجل الأعمال «علي حداد» القابع بسجن الحراش، والذي سيمثل بتاريخ 20 ماي الجاري أمام المحكمة الابتدائية ببئر مراد رايس، للبت في قضية متعلقة بالتزوير واستعمال المزور بعد توقيفه بالمركز الحدودي لأم الطبول، وبحوزته جوازا سفر ورخصتا سياقة، إلى جانب الإخوة «كونيناف» الذين ارتبط اسمهم بـ «الأوليغارشيا» التي عششت في دواليب السلطة خلال العشرين سنة الماضية. من جهة أخرى، لم تستثن العدالة أي شخص بعدما تحررت من القيود، حيث تم استدعاء أسماء ثقيلة كان لها وزن خلال عهد الحكم «البوتفليقي»، وتقلدت مناصب حساسة في الدولة، إلى جانب استدعاء وزراء حاليين مثلوا كشهود في قضايا فساد متعلقة بتبديد أموال عمومية ومنح امتيازات غير مشروعة. من جهة أخرى، استدعى القضاء العسكري للبليدة كلا من مستشار الرئيس المخلوع «السعيد بوتفليقة»، الجنرال المتقاعد «توفيق»، وعرابه «طرقاق»، حيث أمر قاضي التحقيق بإيداعهم رهن الحبس المؤقت بالسجن العسكري بالبليدة، بعدما وجهت لهم تهم التآمر على الجيش وسلطة الدولة، بينما أدلى وزير الدفاع الأسبق «خالد نزار» بشهادته أمس حول اتصالاته بالسعيد بوتفليقة، وتم الاستماع  إليه كشاهد في الملف على محضر في ساعتين، أفاد خلالها بمعلومات حول محاولة فرض حالة الاستثناء. 

إيمان فوري