شريط الاخبار
مخزون مياه سد تاقسابت بتيزي وزو يبلغ أدنى مستوياته كريكو تشدد على إدماج الفئات الهشة في التنمية الاقتصادية «سيال» تضع خارطة عمل استعجالية لمنع تكرار انقطاع المياه بالعاصمة توسيع بث القناة التعليمية «المعرفة» إلى القمر الصناعي «نيل سات» رؤساء المؤسسات الجامعية يكشفون عن رزنامة الدخول مستخدمو الصحة أوائل المستفيدين من اللقاح وتكييف بروتوكول التطعيم فور استيراده وزارة التربية تفنّد اعتماد نظام «الإنقاذ» لتلاميذ البكالوريا استمرار موجة حرائق الغابات عبر عدة ولايات معهد باستور يعتمد دفتر شروط لمعرفة نجاعة اللقاح ضد فيروس «كورونا» بريد الجزائر يزوّد الصيدليات بأجهزة الدفع الالكتروني الحكومة تقلص فترة الحجر الصحي بالفنادق للعائدين لأسبوع واحد الجوية الجزائرية تعلن إطلاق رحلات تجارية نحو فرنسا لأول مرة منذ مارس ولاة يمنعون خروج قوارب النزهة إلى عرض البحر وزارة التجارة تعتزم إطلاق تطبيق إلكتروني لإيداع الحسابات الاجتماعية عمال مصنع الأجر «لفريحة» يحتجون أمام مقر محكمة عزازقة بتيزي وزو «الشباب والمقاولاتية» يدعو الحكومة لمتابعة تدابير إنقاذ المؤسسات المتضررة قانون المناجم في مرحلته النهائية قبل تقديمه للحكومة وزارتا التضامن والعمل تكرمان نساء الأطقم الطبية «بنك الجزائر» يتحصّل على شهادة المطابقة لتسويق منتجات الصيرفة الإسلامية معهد «باستور» يتصل بـ 5 مخابر أجنبية تشتغل على لقاح كورونا تحييد 06 إرهابيين وتوقيف 05 عناصر دعم خلال شهر جويلية تبون يأمر بفتح تحقيقات في حوادث أثّرت على حياة المواطن والاقتصاد مؤخرا سرقة المياه والتسربات وراء أزمة الانقطاعات خلال يومي العيد محاكمة خالد درارني وسمير بلعربي وسليمان حميطوش اليوم توظيف الأساتذة المتعاقدين في الولايات التي لا تحوز على القوائم الاحتياطية تبون يأمر باتخاذ الإجراءات اللازمة للحصول على لقاح «كورونا» فور تسويقه «استرجاع جماجم أبطال المقاومة الشعبية يصب في صميم مشروعنا الوطني الهام» وصول 41 «حراقا» جزائريا للسواحل الإسبانية خلال يومي العيد! عقوبات تصل إلى المؤبد وغرامات بـ03 ملايين دينار للمعتدين على مستخدمي الصحة بن سايح يتلقى عروضا من ثلاث أندية سعودية الجزائريون سحبوا 392 مليار دينار خلال شهر جويلية 9 منتجات جديدة خاصة بالصرافة الإسلامية تنزل السوق الأسبوع المقبل الجزائريون ممنوعون من دخول فضاء «شنغن»! إجراءات بنكية وجبائية لمساعدة مؤسسات «أونساج» الفاشلة وزارة الصحة تكثف المساعي لضمان حصتها من لقاح كورونا الجزائريون يعيشون عيد أضحى «استثنائي» وسط احترام لإجراءات التباعد الاجتماعي الحكومة تستنفر أجهزتها لمواجهة حرائق الغابات سحب استدعاءات البكالوريا ابتداء من يوم الأربعاء الجزائر تطلب من الصين لعب دور فعال في حل الأزمة الليبية النيابة العامة تلتمس تشديد العقوبات في قضية فساد عبد الغاني هامل

أفرادها حاولوا ترويج 1,5 قنطار من الكيف المعالج بنقلها في صناديق الخضر

شرطيان ينشطان ضمن عصابة تتاجر في المخدرات بالعاصمة.. البليدة والشلف


  19 ماي 2019 - 19:32   قرئ 462 مرة   0 تعليق   محاكم
شرطيان ينشطان ضمن عصابة تتاجر في المخدرات بالعاصمة.. البليدة  والشلف

تورطت شبكة إجرامية مختصة في المتاجرة وترويج المخدرات من نوع القنب الهندي، تنشط بين ولايات البليدة والشلف والجزائر العاصمة، في ترويج كميات معتبرة من السموم التي كان يرسلها أحد بارونات المخدرات يدعى «ن، سليمان» المكنى الطيب إلى ابن شقيقه «ن، يوسف »، بغرض تخزينها وترويجها من قبل أشخاص آخرين، بأمر من البارون، ومن بين أفراد الشبكة شرطيان بالمدية كانا ينشطان ضمنها بغرض التمويه. وتمكنت مصالح الأمن من ضبط كمية تقدر بقنطار و46 كلغ من القنب الهندي بحوزة المتهمين الستة الذين ألقي القبض عليهم، ثلاثة منهم أشقاء للبارون   .

 

تمكنت مصالح الأمن من إلقاء القبض على شخص يدعى «ح، عبد الوهاب »، بناء على معلومات تلقتها بخصوص ترويجه المخدرات، وبتفتيش مسكنه تم ضبط 106 قالب من المخدرات بوزن 46 كلغ، وخلال استجوابه اعترف بانتمائه إلى شبكة لترويج المخدرات وبدوره في توزيعها على المروجين الذين كشف عن هويتهم، ويتعلق الأمر بكل من «ف، أحمد» و»ش، عبد القادر »، مؤكدا في تصريحاته أن المتهم «ن، يوسف» هو الذي كان يمونه بالسموم. هذا الأخير ألقي عليه القبض في اليوم الموالي بمسكنه الكائن بالبليدة، أين تم ضبط كمية تقدر بـ 100 كلغ من القنب الهندي مخبأة بإحكام على سطح المنزل موزعة على أربعة أكياس، يحوي كل واحد منها 25 كلغ على شكل قوالب. وأثناء استجواب المتهم، صرح بأن المخدرات تخص عمه البارون «سليمان» الموجود في حالة فرار لأنه لا يزال بالمغرب، أرسلها له من أجل تخزينها وأحضرها شخصان على متن شاحنة داخل صناديق خاصة بالخضر من أجل التمويه، وبناء على تعليماته يتم ترويجها فيما بعد، ومن خلال التحريات التي قامت بها مصالح الأمن فقد تم توقيف المتهم «ش، عبد القادر »، وهو شرطي بالمدية، بعدما اتصل هاتفيا بالمتهم «ح، عبد الوهاب» الذي كان بدوره في مركز الشرطة التي ألقت القبض عليه، وطلب منه تمكينه من المخدرات بغرض نقلها إلى ولاية الشلف أمام مسمع الشرطة التي أوضحت أن المتهمين كانوا يعملون على نقل المخدرات التي كانت تستورد من المغرب بين ولايتي البليدة والشلف، حيث كان المتهم «ن، يوسف» يتولى مهمة تخزين وتوزيع المخدرات لفائدة عمه البارون سليمان، بينما يقوم «ف، أحمد» و»ش، محمد »، وهو الذراع الأيمن للبارون، بنقلها ثم ترويجها في الولايتين، وحتى بالعاصمة أين يتولى أشخاص آخرون المهمة، من بينهم أشقاء البارون «ن، جمال »، «ن، إبراهيم» و»ن، نصر الدين»، وبعد إلقاء القبض على المتهمين أحيلوا على محكمة الجنايات بعدما وجهت لهم تهمة الحيازة والمتاجرة في المخدرات ضمن جماعة إجرامية منظمة. وخلال جلسة المحاكمة السابقة، حاول كل واحد منهم إنكار الوقائع المنسوبة إليه، حيث صرح المتهم «ن، يوسف» بأن عمه البارون أعلمه بأنه سيرسل له سلعة، وهي عبارة عن قطع غيار، غير أنه تفاجأ فيما بعد بأنها مخدرات، وعندما استفسره عن الأمر قام بتهديده، بينما نفى أشقاؤه الثلاثة علاقتهم به وبأنه كان يرسل لهم الأموال التي اشتروا بها سيارات فخمة ومساكن. وعلى أساس هذه المعطيات، التمس النائب العام عقوبة السجن المؤبد في حق جميع المتهمين، وبعد المداولات أدانت المحكمة كل من «ن، يوسف »، « ف، أحمد» و »ش، عبد القادر» بعقوبة 20 سنة سجنا نافذا، بينما برأت أشقاء البارون، ويتعلق الأمر بكل من «نصر الدين»، «جمال» و »إبراهيم»، وهي القضية التي تم استئنافها أمام محكمة الجنايات الاستئنافية بمجلس القضاء من قبل 3 متهمين، ومثلوا أمس للمحاكمة، غير أن المحكمة قررت تأجيل القضية إلى الدورة الجنائية المقبلة.

حياة سعيدي