شريط الاخبار
الحكومة تسعى لاستغلال المؤهلات والمعالم السياحية لتطوير القطاع السياحي «كناص» ينظم يوما إعلاميا لتحسيس العمال بالأخطار المهنية خبراء يؤكدون ضرورة طباعة النقود وإصلاح ميزانيتي التجهيز والتسيير «قانون المحروقات سيمكن سوناطراك من استغلال الطاقات المتجددة» الغرف الفلاحية تستقبل طلبات الفلاحين الراغبين في التكوين توزيع 37 ألف بطاقة «شفاء» على الطلبة الجامعيين منذ 2017 لقاح الإنفلونزا حصريا للحوامل وأصحاب الأمراض المزمنة وكبار السنّ الكنفدرالية النقابية تشن إضرابا عاما وتشارك في مسيرات الطلبة اليوم بوزيد يطالب بإعادة النظر في توزيع الطلبة على التخصصات ! آخر أجل للتسجيل في الامتحانات المهنية للترقية يوم 28 نوفمبر المترشحون وجها لوجه أمام المواطنين في ظل استمرار الحراك الشعبي القذف والسب بين المترشحين ممنوع خلال الحملة الانتخابية حديث عن عطلة مسبقة للطلبة بداية من 28 نوفمبر بسبب الرئاسيات! المترشحون للرئاسيات يضبطون عقارب الساعة على انطلاق الحملة الانتخابية تجميد مصانع تركيب الهواتف سيحيل 26 ألف عامل على البطالة ويشجع السوق الموازية انطلاق محاكمة 41 شابا من موقوفي الراية الأمازيغية بمسيرات الجمعة أحكام قضائية لردع ظاهرة العنف في الملاعب عطل «تلقائية» للموظفين المسجلين في قوائم مديريات الحملات الانتخابية للمترشحين وزارة التربية تفشل في امتصاص غضب أساتذة الابتدائي فرعون تستبعد تأثير قانون المالية الجديد على التجارة الإلكترونية تحويل أموال دفع مستحقات خدمات العمرة من فرنسا وإسطنبول ودبي المترشحون الخمسة يروجون لاشتراء «السلم الاجتماعي» لاستعطاف الفئات الهشة تأجيل وإلغاء عدة رحلات بحرية نحو فرنسا وزير الصناعة تؤكد استمرار نشاط مصانع الهاتف النقال الحكومة ترفع التجميد عن كافة المشاريع المتعلقة بتوسعة النشاط رابحي يشدد على ضرورة الاعتناء بتراث المنطقة المغاربية محاكمة 32 شابا من حاملي الراية الأمازيغية بمحكمة سيدي امحمد اليوم بن فليس يعد بتلبية مطالب الحراك كاملة والقيام بإصلاحات واسعة زغماتي «يشكك» في كفاءة بعض القضاة ويرافع لإعادة النظر في منظومة التكوين تأجيل الفصل في أزيد من 500 ملف بمحكمة الدار البيضاء لغاية شهر ديسمبر إقامات وأقسام تغرق في المياه وغياب التدفئة يعيد الاحتجاجات للحرم الجامعي تمويل أزيد من 30 ألف نشاط مصغر آفاق 2020 وزير الداخلية يتابع إطارا ساميا كشف عن منحه مساكن وظيفية لأقاربه 17 بالمائة من الأموال المسحوبة من بريد الجزائر تمت عن طريق الدفع الإلكتروني بلماضي يمنح فرصة جديدة لبلقبلة ويفاجئ بزرقان وحلايمية وسبانو رسوم ما بين 5 و40 بالمائة على التجهيزات الكهرومنزلية اتفاقية لتمويل إنجاز مشروع رقمنة هياكل وزارة الفلاحة الإعلان عن أول جائزة لأحسن مؤسسة صحية بولاية الجزائر «أوبو» تكشف الستار عن هاتفها الجديد «A1k» عشرون شركة تسيطر على 67 بالمائة من سوق الدواء

بسبب تهديدات المديرة بغلقها في حالة مواصلة إضرابهم

طلبة وأساتذة مدرسة علوم التغذية في وقفة احتجاجية ثانية أمام الوصاية


  22 ماي 2019 - 18:54   قرئ 724 مرة   0 تعليق   الوطني
طلبة وأساتذة مدرسة علوم التغذية في وقفة احتجاجية ثانية أمام الوصاية

نظم طلبة وأساتذة المدرسة العليا لعلوم التغذية بالحراش وقفة احتجاجية ثانية أمام وزارة التعليم العالي والبحث  العلمي مطالبين برحيل مديرة المدرسة فورا أمام إجراءاتها التعسفية وتجاوزاتها التي كان آخرها تهديدهم بغلق المدرسة في حالة مواصلتهم الإضراب.

 

يتواصل الحراك الطلابي ويستمر معه كشف العديد من التجاوزات داخل قطاع التعليم العالي، ففي الوقت الذي يعتقد البعض أن رؤوس الفساد و رموز النظام تمت محاسبتها، ما يزال طلبة وأساتذة المدرسة العليا لعلوم التغذية والصناعات الغذائية بالحراش يدفعون ثمن المحاباة والمحسوبية التي تطغى على كل القطاعات دون استثناء، وهو ما جعلهم يخرجون إلى الشارع للمرة الثانية على التوالي مطالبين برحيل مديرة المدرسة بن مهدي، هذه الأخيرة و حسب شهادات الأساتذة والطلبة فإنها حولت المدرسة اإلى ملكية خاصة تتصرف فيها كما تشاء، إلى جانب فرض منطقها دون الاكتراث للأسرة الجامعية، وهو ما جعلهم أيضا يدخلون في إضراب مفتوح رافضين تحت أي ظرف من الظروف العودة الى مقاعد الدراسة هو ما جعلها تهددهم وتساومهم إما العودة أو غلق المدرسة بشكل نهائي. الأساتذة وأمام كل ما يحدث راسلوا المسؤول الأول عن القطاع بوزي الطيب واجتمعوا بالأمين العام الأسبوع الماضي، حيث تلقوا وعودا بتسوية وضعيتهم وإيفاد لجان تحقيق للتكفل بالوضعية إلا أنه لا حياة لمن تنادي لا شيء تغير سوى ان الجديد هو غلق المدرسة بشكل نهائي.

 الوقفة الاحتجاجية للأساتذة رفقة طلابهم هددت فيها الأسرة الجامعية بمواصلة الإضراب إلى غاية رحيل المديرة التي لا تزال إلى اليوم في منصبها تمارس مهامها بشكل عادي، وهو الامر الذي يستدعي تدخل الجهات الوصية من أجل إنقاذ مصير مئات الطلبة في أقرب الآجال.

أمينة صحراوي