شريط الاخبار
6 أشهر حبسا نافذا في حق الصحفي عبد الكريم زغيلش الجزائر تحتضن اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي اليوم تقليص ميزانية المخططات البلدية للتنمية في 2020 عمال مجمّع «حداد» يجددون الاحتجاج ضد حرمانهم من أجور 7 أشهر تضاعف عدد القضايا المسجلة عبر الشريط الحدودي خلال 2019 تنفيذ 1531 طلعة جوية منذ بداية الحراك الشعبي الجيش يوقف 19 عنصر دعم ويدمر 46 مخبأ خلال جانفي الشروع في تجسيد المخطط الاستعجالي لقطاع الصحة تبون يحيل رئيسة مجلس الدولة و63 قاضيا على التقاعد ويعيّن 04 آخرين وزارة الفلاحة تأمر الفلاحين والمربين والمنتجين بتنظيم أنفسهم الخضر في مجموعة سهلة ضمن تصفيات مونديال 2022 المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف تطالب بشراء فائض المنتوج الفلاحي التحاق 1500 متربص جديد بمراكز التكوين في مستغانم رفع «كوطة» الحجاج الجزائريين إلى 41 ألفا في موسم 2020 عمار بخوش مديرا عاما جديدا للتلفزيون العمومي فرنسا تشيد بالدور المحوري للجزائر وتتبنى مقاربتها في حل الأزمة الليبية اجتماع وزراي مشترك لدراسة ظاهرة مجازر الطرقات جراد يأمر وزير السكن بإنشاء لجنة خاصة لمراقبة البنايات النخبة ترافع من أجل حرية العدالة والإعلام في المسيرة الـ48 حركة واسعة في سلك الولاة ورؤساء الدوائر قريبا أساتذة الابتدائي يهددون بشن إضراب مفتوح بداية من الغد نحو استفادة الفلاحين من غرف التبريد مجانا تعويض 5 وحدات لتربية الدواجن بولايات شرقية «موبيليس» تتصدر قائمة عدد المشتركين بـ18.1 مليون مشترك أسعار النفط ترتفع إلى 66 دولارا بعد غلق حقلين كبيرين في ليبيا «كناباست» المسيلة تـندد بتأخر صرف منحة الأداء التربوي الوزير المكلّف بالمؤسسات المصغرة يدعو الشباب لبناء اقتصاد جديد شيتور يقنّن عمل التنظيمات الطلابية قبل منحها الموافقة على أي نشاط الشركة الجزائرية لصناعة السيارات تسلّم 793 مركبة لهيئات مختلفة تنظيمات تهدد بالإضراب وأخرى تدعو للحوار والبقية تمنحه فرصة ثانية! أوراغ يبرز أهمية النهوض بمجال البحث التطبيقي في الجزائر جلسة استئناف في حكم براءة 4 موقوفين بمجلس العاصمة غدا مؤتمر برلين يعطي دفعا للحل السياسي في ليبيا تجاوزات في امتحانات مسابقة القضاة والإعلان عن النتائج في فيفري تبون وماكرون يلفتان الرأي العام الدولي إلى خطر المقاتلين الأجانب في ليبيا أردوغان في زيارة إلى الجزائر نهاية جانفي الجاري تحويل العشرات من المحبوسين بالحراش إلى القليعة بسبب الاكتظاظ نحو ميلاد تنسيقية وطنية للعمال ضحايا رجال الأعمال المسجونين المستشار المحقق يستمع مجددا لأويحيى ويوسفي وغول في قضية طحكوت مكتتبو «عدل 2» لموقع سيدي عبد الله يطالبون بمنحهم شهادات التخصيص

توبع أمام العدالة بجرم التزوير وإستعمال المزور والتصريح الكاذب

والي العاصمة ينهي مهام "مير" بوزريعة بسبب المتابعات القضائية


  17 جوان 2019 - 13:49   قرئ 378 مرة   0 تعليق   الحدث
والي العاصمة ينهي مهام "مير" بوزريعة بسبب المتابعات القضائية

أنهى والي ولاية الجزائر عبد الخالق صيودة أمس، مهام رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية بوزريعة الحالي المدعو قيطوني محمد لمين ، بسبب صدور أحكام قضائية ضده عن محكمة سيدي أمحمد بعد تورطه في قضية التزوير واستعمال المزور في محررات ادارية ، والتصريح الكاذب، وإستنادا للوقائع المتابع التمس ممثل الحق العام عقوبة 3 سنوات حبسا نافذة ضده.

قرار والي العاصمة الذي ارسل وفق برقية مستعجلة الى الوالي المنتدب لدائرة بوزريعة تبعا للمراسلة رقم 166  المؤرخة في 13/06/2019  والواردة الى مصالح الدائرة الادارية لبوزريعة بتاريخ 16/06/2019    والمؤرخة تحت رقم قرار4658  المتضمنة توقيف السيد قيطوني محمد لمين رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية بوزريعة  بناءا على البرقية رقم 2271  الصادرة عن وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية جاءت لتطبق وتضع حيز التنفيذ أحكام المادة 43 من القانون البلدي.

وللإشارة فإن "مير " بلدية بوزيعة كان قد مثل أمام هيئة محكمة سيدي أمحمد مؤخرا، لمواجهة تهمتي التزوير وإستعمال المزور في محررات إدارية والتصريح الكاذب، وذلك على خلفية الشكوى التي قيدها ضده رئيس الفرع النقابي للبلدية.

وقائع قضية الحال، وحسب ما ورد في الملف القضائي، تفجرت بناء على الشكوى التي تقدم بها رئيس الفرع النقابي لبلدية بوزريعة المدعو "ل.محمد"، ضد رئيس البلدية يتهمه فيها بالتزوير في محضر اجتماع الفرع النقابي الرامي لتجديد أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية، والمنعقد بتاريخ 26 جويلية 2016، وخلال جلسة المحاكمة صرح الضحية أن الفرع النقابي من صلاحياته اقتراح أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية، يتضمن أسماء أعضاء مقترحين، حيث تم رفع المحضر لرئيس البلدية، الذي رفض التوقيع عليه، ليتفاجأوا بمحضر يشبه المحضر الذي أعدوه، بتغيير طفيف يرفع للولاية من أجل أخذ رأيها كما هو معمول به، وأن الولاية رفضت المحضر، كون المير، حسب الضحية، وما قدمه دفاعه من تفسيرات في الجلسة، عوض في المحضر الذي قام به الفرع النقابي والمحرر تحت رقم 32/أع بتاريخ 26 جويلية 2016 ، عبارة "بناء على محضر اجتماع ممثلي عمال وموظفي بلدية بوزريعة المنعقد بتاريخ 26 جويلية 2016 والمتضمن تعيين أعضاء لجنة الخدمات الاجتماعية"، عوض ممثلي العمال وموظفي البلدية باسمه هو كرئيس للبلدية، ما اعتبروه تزويرا.

وحسب ما كشفته التحقيقات في الملف الحالي، أن "المير" وهو محامي سابق، قام بوضع تاريخ جديد للمحضر الذي زوره وهو "22 نوفمبر 2016" ورفع نسخة من المحضر للدائرة الإدارية ونسخة للمصالح الولائية كما ينص عليه القانون، الأمر الذي اعتبره الفرع النقابي تزويرا، الهدف منه قطع الطريق أمام النقابيين لدخول لجنة الخدمات الاجتماعية، غير أن هذا الأخير وخلال إستجوابه من  قبل هيئة المحكمة، أنكر جملة وتفصيلا تصريحات الضحية، وأكد أن الإجراء الذي لجأ إليه قانوني، وأن الفرع النقابي له الحق في اقتراح أسماء لتجديد لجنة الخدمات الاجتماعية، بينما هو المخول الوحيد لاتخاذ القرارات، وله الحق أن  يرفض التوقيع، مشيرا أن رفضه لمقترح الفرع النقابي بسبب الخلافات الكبيرة التي كانت  فيه، وفي هذا السياق  قدم دفاع رئيس البلدية للمحكمة قائمة المشاركين في اجتماع الفرع النقابي، موضحا أن عدد الغياب كان أكثر من الحضور، بعد استقالة الكثير من الأعضاء، مما ينفي شرعية تمثيل الضحية ومن معه للعمال والموظفين، وهو ما جعل موكله يرفض التوقيع.