شريط الاخبار
6 أشهر حبسا نافذا في حق الصحفي عبد الكريم زغيلش الجزائر تحتضن اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي اليوم تقليص ميزانية المخططات البلدية للتنمية في 2020 عمال مجمّع «حداد» يجددون الاحتجاج ضد حرمانهم من أجور 7 أشهر تضاعف عدد القضايا المسجلة عبر الشريط الحدودي خلال 2019 تنفيذ 1531 طلعة جوية منذ بداية الحراك الشعبي الجيش يوقف 19 عنصر دعم ويدمر 46 مخبأ خلال جانفي الشروع في تجسيد المخطط الاستعجالي لقطاع الصحة تبون يحيل رئيسة مجلس الدولة و63 قاضيا على التقاعد ويعيّن 04 آخرين وزارة الفلاحة تأمر الفلاحين والمربين والمنتجين بتنظيم أنفسهم الخضر في مجموعة سهلة ضمن تصفيات مونديال 2022 المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف تطالب بشراء فائض المنتوج الفلاحي التحاق 1500 متربص جديد بمراكز التكوين في مستغانم رفع «كوطة» الحجاج الجزائريين إلى 41 ألفا في موسم 2020 عمار بخوش مديرا عاما جديدا للتلفزيون العمومي فرنسا تشيد بالدور المحوري للجزائر وتتبنى مقاربتها في حل الأزمة الليبية اجتماع وزراي مشترك لدراسة ظاهرة مجازر الطرقات جراد يأمر وزير السكن بإنشاء لجنة خاصة لمراقبة البنايات النخبة ترافع من أجل حرية العدالة والإعلام في المسيرة الـ48 حركة واسعة في سلك الولاة ورؤساء الدوائر قريبا أساتذة الابتدائي يهددون بشن إضراب مفتوح بداية من الغد نحو استفادة الفلاحين من غرف التبريد مجانا تعويض 5 وحدات لتربية الدواجن بولايات شرقية «موبيليس» تتصدر قائمة عدد المشتركين بـ18.1 مليون مشترك أسعار النفط ترتفع إلى 66 دولارا بعد غلق حقلين كبيرين في ليبيا «كناباست» المسيلة تـندد بتأخر صرف منحة الأداء التربوي الوزير المكلّف بالمؤسسات المصغرة يدعو الشباب لبناء اقتصاد جديد شيتور يقنّن عمل التنظيمات الطلابية قبل منحها الموافقة على أي نشاط الشركة الجزائرية لصناعة السيارات تسلّم 793 مركبة لهيئات مختلفة تنظيمات تهدد بالإضراب وأخرى تدعو للحوار والبقية تمنحه فرصة ثانية! أوراغ يبرز أهمية النهوض بمجال البحث التطبيقي في الجزائر جلسة استئناف في حكم براءة 4 موقوفين بمجلس العاصمة غدا مؤتمر برلين يعطي دفعا للحل السياسي في ليبيا تجاوزات في امتحانات مسابقة القضاة والإعلان عن النتائج في فيفري تبون وماكرون يلفتان الرأي العام الدولي إلى خطر المقاتلين الأجانب في ليبيا أردوغان في زيارة إلى الجزائر نهاية جانفي الجاري تحويل العشرات من المحبوسين بالحراش إلى القليعة بسبب الاكتظاظ نحو ميلاد تنسيقية وطنية للعمال ضحايا رجال الأعمال المسجونين المستشار المحقق يستمع مجددا لأويحيى ويوسفي وغول في قضية طحكوت مكتتبو «عدل 2» لموقع سيدي عبد الله يطالبون بمنحهم شهادات التخصيص

افتتاحية مجلة "الجيش" تؤكد تعهدها بالسير على نهج تحقيق الإرادة الشعبية

المؤسسة العسكرية حريصة على قطع الطريق أمام "الدونكيشوتيين"


  12 جويلية 2019 - 15:14   قرئ 256 مرة   0 تعليق   الحدث
المؤسسة العسكرية حريصة على قطع الطريق أمام "الدونكيشوتيين"

أكدت المؤسسة العسكرية أن الجيش الوطني الشعبي سيواصل السير على نهج تحقيق الإرادة الشعبية طبقا للعهد الذي قطعه على نفسه لتجاوز الأزمة والعودة إلى المسار الانتخابي، مشددة على قطع الطريق على "رؤوس العصابة ومن والاها من أذنابها" ممن وصفتهم بـ"الدنكيشوتيين" المكلفين بمهام استيراد الحلول وتطبيق أجندات مريبة ومشبوهة مغلفة في معاني ملتبسة.

أكدت مجلة "الجيش" -لسان حال المؤسسة العسكرية- في عددها الأخير، أن العودة إلى المسار الانتخابي والاحتكام إلى الصندوق لانتخاب رئيس للجمهورية لقطع الطريق أمام دعاة المراحل الانتقالية التي تعد مغامرة يراد بها ضرب استقرار البلاد وادخالها في انزلاقات ومتاهات يصعب الخروج منها، مؤكدة على تمسك الجيش بالحلول القانونية الدستورية التي تفضي لتنظيم انتخابات رئاسية في أقرب وقت لتمكين بلادنا من تجاوز الأزمة الظرفية التي تعاني منها، معتبرة أن هذا الموقف مبدئي ولا يمكن بأي حال من الأحوال التراجع عنه، خاصة وأن قيادة المؤسسة أكدت أن لا رغبة ولا طموح سياسي لها خلافا لما يتم الترويج له من طرف بعض الأصوات من مغالطات وأكاذيب، واعتبرت الافتتاحية أن العمل المنجز لحد الآن من طرف قيادة الجيش سواء في محاربة الفساد أو مرافقة الشعب أو تشجيع الحوار بين كل الأطراف، ينم عن مدى حرص المؤسسة العسكرية على قطع الطريق أمام "الدونكيشوتيين" المكلفين بمهام استيراد الحلول وتطبيق أجندات مريبة ومشبوهة مغلفة في معاني ملتبسة قائلة أن "تلكم هي أمنية العصابة ورؤوسها ومن والاها من أذنابها، إلا أن المؤسسة العسكرية تحرص على احترام الدستور وتحكيم القوانين وقطع الطريق أمام هؤلاء الانتهازيين والوصوليين والعملاء، فالأشرار لا يخيفهم إلا الخيرين.

وذكرت المجلة في عدد جويلية، أن التفاف الشعب حول جيشه موقف يرهب عشيرة السوء والإثم ويذكرهم بحجمهم الطبيعي المتمثل في عصابة لصوص لا شرف ولا كرامة لها، موضحة أن الجيش لا تخيفه هذه الأساليب ولا ترهبه الألاعيب طالما أن الشعب يؤمن به ويثق في خطواته مشيرة إلى خطاب الفريق أحمد قايد صالح الذي ألقاه بشرشال قبل أيام حين قال "ننتظر من شعبنا أن يرتقي إلى مستوى رصيد الثقة التي تجمع الشعب بجيشه، فمن كانت الجزائر الأصيلة التي استشهد من أجلها الملايين من الشهداء وجهته الرئيسية، فلا شك أنه سيلتقي في هذه الوجهة السليمة مع الأغلبية الغالبة من الشعب الجزائري الأصيل، والأكيد أن من سلك هذا المسلك الوطني النبيل، سيجد أمامه عراقيل كثيرة يتسبب فيها كل من لا يعرف للصدق طريقا، ومن لا يعرف للإخلاص نهجا وسلوكا"، وجددت الجيش الحديث عن الحملات الدنيئة التي تتعرض لها قيادته قائلة "إن الحملات الدنيئة والمتكررة التي تتعرض لها قيادة الجيش، هي حملات عقيمة ونتائجها معدومة وأهدافها مفضوحة ونواياها مكشوفة، فلقد تفطن الشعب لأساليبها الخادعة وأفشلها في المهد، مشددا أن الشعب سيبقى متماسكا، واعيا بما يدور حوله ويحاك ضده، رغم المحاولات اليائسة لاختراق مسيراته من طرف حفنة خونة تسعى لزرع بذور الفتنة والتفرقة بين أفراد الشعب الواحد والمساس بقيم الجزائر وثورتها.

ختمت الافتتاحية بالإشارة إلى أنه على أبناء وبنات الوطن من الأجيال الشابة الذين لم يكتووا بنار الجحيم الاستدماري ولم يشهدوا ما ارتكبته قوى الشر، أن يدركوا أن استرجاع السيادة الوطنية والحرية التي ننعم بها اليوم لم تكن هبة أو صدقة أو تنازلا من أحد.

أسامة سبع