شريط الاخبار
6 أشهر حبسا نافذا في حق الصحفي عبد الكريم زغيلش الجزائر تحتضن اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي اليوم تقليص ميزانية المخططات البلدية للتنمية في 2020 عمال مجمّع «حداد» يجددون الاحتجاج ضد حرمانهم من أجور 7 أشهر تضاعف عدد القضايا المسجلة عبر الشريط الحدودي خلال 2019 تنفيذ 1531 طلعة جوية منذ بداية الحراك الشعبي الجيش يوقف 19 عنصر دعم ويدمر 46 مخبأ خلال جانفي الشروع في تجسيد المخطط الاستعجالي لقطاع الصحة تبون يحيل رئيسة مجلس الدولة و63 قاضيا على التقاعد ويعيّن 04 آخرين وزارة الفلاحة تأمر الفلاحين والمربين والمنتجين بتنظيم أنفسهم الخضر في مجموعة سهلة ضمن تصفيات مونديال 2022 المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف تطالب بشراء فائض المنتوج الفلاحي التحاق 1500 متربص جديد بمراكز التكوين في مستغانم رفع «كوطة» الحجاج الجزائريين إلى 41 ألفا في موسم 2020 عمار بخوش مديرا عاما جديدا للتلفزيون العمومي فرنسا تشيد بالدور المحوري للجزائر وتتبنى مقاربتها في حل الأزمة الليبية اجتماع وزراي مشترك لدراسة ظاهرة مجازر الطرقات جراد يأمر وزير السكن بإنشاء لجنة خاصة لمراقبة البنايات النخبة ترافع من أجل حرية العدالة والإعلام في المسيرة الـ48 حركة واسعة في سلك الولاة ورؤساء الدوائر قريبا أساتذة الابتدائي يهددون بشن إضراب مفتوح بداية من الغد نحو استفادة الفلاحين من غرف التبريد مجانا تعويض 5 وحدات لتربية الدواجن بولايات شرقية «موبيليس» تتصدر قائمة عدد المشتركين بـ18.1 مليون مشترك أسعار النفط ترتفع إلى 66 دولارا بعد غلق حقلين كبيرين في ليبيا «كناباست» المسيلة تـندد بتأخر صرف منحة الأداء التربوي الوزير المكلّف بالمؤسسات المصغرة يدعو الشباب لبناء اقتصاد جديد شيتور يقنّن عمل التنظيمات الطلابية قبل منحها الموافقة على أي نشاط الشركة الجزائرية لصناعة السيارات تسلّم 793 مركبة لهيئات مختلفة تنظيمات تهدد بالإضراب وأخرى تدعو للحوار والبقية تمنحه فرصة ثانية! أوراغ يبرز أهمية النهوض بمجال البحث التطبيقي في الجزائر جلسة استئناف في حكم براءة 4 موقوفين بمجلس العاصمة غدا مؤتمر برلين يعطي دفعا للحل السياسي في ليبيا تجاوزات في امتحانات مسابقة القضاة والإعلان عن النتائج في فيفري تبون وماكرون يلفتان الرأي العام الدولي إلى خطر المقاتلين الأجانب في ليبيا أردوغان في زيارة إلى الجزائر نهاية جانفي الجاري تحويل العشرات من المحبوسين بالحراش إلى القليعة بسبب الاكتظاظ نحو ميلاد تنسيقية وطنية للعمال ضحايا رجال الأعمال المسجونين المستشار المحقق يستمع مجددا لأويحيى ويوسفي وغول في قضية طحكوت مكتتبو «عدل 2» لموقع سيدي عبد الله يطالبون بمنحهم شهادات التخصيص

إدارة «هيونداي» راسلت مصالح الجمارك للإفراج عن الحاويات

عمال مؤسسات رجال الأعمال المسجونين مهددون بالبطالة ويطالبون بالحلول


  23 جويلية 2019 - 20:51   قرئ 302 مرة   0 تعليق   الوطني
عمال مؤسسات رجال الأعمال المسجونين مهددون بالبطالة ويطالبون بالحلول

عشرات الشركات متوقفة عن الإنتاج بسبب نقص المواد الأولية 

تعالت أصوات عمال مؤسسات رجال الأعمال المسجونين والمتابعين في قضايا فساد بسبب توقف إنتاج العديد من مصانع تركيب السيارات وكذا تجميد بعض المشاريع وتوقف أخرى بسبب شح الموارد المالية من جهة أخرى، رغم تأكيدات وزراء حكومة بدوي في العديد من المرات بالتكفل بهذه المؤسسات لضمان مواصلة الإنتاج، فبعد احتجاج عمال «كو جي سي» لعدم صب رواتبهم لـ3 أشهر راسلت إدارة مصنع «هيونداي تي أم سي» التابع لمجمع طحكوت الموجود ملاكه رهن الحبس المؤقت الإدارة العام للجمارك للإفراج عن «حاويات» أجزاء السيارات الموجهة للتركيب المحجوزة بميناء مستغانم بعد توقف المصنع عن الإنتاج جراء نفاد المواد الأولية وهو ما يرهن مصير أكثر من 1400 عامل . 

 

أكدت الرسالة الموجهة للجمارك، أنّ أكثر من 582 حاوية موجودة بميناء مستغانم تم توطين أموال عملية استيرادها خلال سنة 2018 ووصلت للجزائر خلال السنة الجارية بقيمة 38 مليون دولار وهو ما يجعلها غير خاضعة للإجراءات الجديدة المتخذة من طرف الحكومة، في حين تم توطين أكثر من 46 مليون دولار خلال السنة الجارية وصلت أيضا وتم «حجزها» بذات الميناء بقيمة إجمالية بلغت 84 مليون دولار، مشيرة إلى أن هذا الإفراج عن هذه الحاويات من شأنه ضمان عودة 1400 عامل للإنتاج مثلما وعدت به الحكومة، وأضاف ذات المصدر أن اعتماد المصنع صدر يوم 19 سبتمبر 2018 ما يعني صلاحيته إلى غاية 18 سبتمبر 2019 وهو ما يمكنها من رفع الحظر عن جمركة قطع «سي كا دي» كاملة، كما يوجد عمال مؤسسات مجموعة «كو جي سي» لكونيناف ومجمع «طحكوت» و»أو تي أر أش بي» لعلي حداد التي يقبع ملاكها في الحبس المؤقت، بسبب شبهات فساد، في وضعية صعبة بسبب عدم صب أجورهم لقرابة 3 أشهر، في حين رغم تطمينات وزير المالية محمد لوكال والوزير الأول نور الدين بدوي، الرامية إلى اتخاذ التدابير اللازمة التي من شأنها الحفاظ على أداة الإنتاج ومناصب عمل المؤسسات الاقتصادية التي سجن مالكوها لتورطهم في قضايا الفساد وغيرها، حيث أكدت مصادر «للمحور اليومي»، أن هذه المشاكل تضاعفت بعد اقدام بعض الوزارات على فسخ عقود العمل التي تجمعها بسبب توقف الأشغال، قائلة إن مجمع «كو جي سي» يعيش فوضى حقيقية بعد الغاء عقود مع وزارات جد مهمة بعشرات الملايير وكذا مخاوف العمال من مصير مجهول بسبب هذه الإجراءات إذ لم يتم صب رواتبهم لـ3 اشهر متتالية، في حين أن مؤسسات أخرى صبت راتبا واحدا متأخرا نقدا بسبب عدم تمكينها من امضاء الملاك لتحويل الرواتب ما اضطرها للعمل بـ»الشكارة». من جهته، أكد المدير العام للتطوير الصناعي والتكنولوجي بوزارة الصناعة والمناجم مصطفى حمودي، أن الدولة لن «تتخلى» عن المؤسسات التي تواجه صعوبات على إثر سجن مسؤوليها لضلوعهم في قضايا فساد، مشددا على ضرورة تنظيم نشاط تركيب السيارات للحفاظ على احتياطات الصرف، مؤكدا أن «الدولة استحدثت آلية للحفاظ على أداة الإنتاج الوطني، مع تنصيب لجنة خاصة يترأسها وزير المالية»، مشيرا إلى أنه سيتم التكفل بهذه الوضعيات عن طريق هذه الآلية».

أسامة سبع