شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

الوصاية قدمت ضمانات لتفادي الشلل بالمؤسسات الجامعية

الحكومة تفصل اليوم في ملف النقل الجامعي


  25 أوت 2019 - 20:18   قرئ 503 مرة   0 تعليق   الوطني
الحكومة تفصل اليوم في ملف النقل الجامعي

 من المنتظر أنت تفصل الحكومة اليوم، في قضية ملف النقل الجامعي، بسبب تجميد الحسابات البنكية لمؤسسة النقل الجامعي الوحيدة التابعة لرجل الأعمال محي الدين طحكوت الموجود رهن الحبس المؤقت في قضايا فساد، وهو ما ينذر بشلل تام بالمؤسسات الجامعية، يأتي هذا بعد أن قدمت مصالح وزارة التعليم العالي متمثلة في الديوان الوطني للخدمات الجامعية الإجراءات المتبعة وفق ما ينص عليه القانون.

 

تلقت الوزارة الأولى من قبل الجهات الوصية بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، عدة اقتراحات وحلول فيما يخص أزمة النقل الجامعي التي من المنتظر أن تعصف بالقطاع مع بداية الدخول الجامعي، بعد آخر رسالة وجهها العمال إلى الوزير الأول نورالدين بدوي، حيث قدمت هذه الأخيرة إجراءات أو احتياطات تفاديا للوقوع في أزمة، بالنظر إلى حساسية هذا الملف والاعتبارات الخاصة به، لاسيما مع بداية العد التنازلي للدخول الجامعي وبالنظر إلى خصوصية الطلبة الذين مرت عليه عدة أشهر في حالة حراك مستمر، وهو ما يلزم الوزارة الأولى وجميع المصالح المعنية بهذا الملف بإيجاد حلول كاملة في أقرب الآجال بعيدا عن أي سياسية « ترقيعية». وبالعودة إلى نص الرسالة الموجهة إلى الوزير الأول التي تحوز «المحور اليومي» نسخة منها فقد وجه عمال حافلات النّقل الطلبة والمسافرين، التابعة لمجمع «طحكوت»، نداء من أجل التدخل في قضيتهم في ظل الوضع المزري الذي يعيشونه واقتراب الدخول الجامعي، الذي سيكون يوم 4 سبتمبر، والذي تستحيل مواجهته أمام الظروف الراهنة خاصة بعد إيداع رجل الأعمال «طحكوت» الحبس المؤقت بسبب توجيه تهم إليه تتعلق بالفساد. وأشارت مؤسسة طحكوت للنقل إلى أنها تنقل أزيد من مليون ومائتي ألف طالب جامعي يوميا، كما توفر 300 حافلة لنقل المسافرين للشبه الحضري بالعاصمة، إلى جانب 100 حافلة لنقل المسافرين في النقل لحضري وشبه الحضري في وهران، ليتمكن المواطنون من الالتحاق بمناصب شغلهم. وحسب الرسالة ذاتها فإن المؤسسة غير مدينة لأي جهة كانت، ولم تستفد من أي قرض بنكي، إلا أنه تم تجميد أرصدتها البنكية التجارية الخاصة بنشاط نقل الطلبة وكذا المسافرين، مما أدى إلى استحالة تسديد أجور عمالها لشهرين متتاليين، بالإضافة إلى عدم القدرة على سداد متطلبات هذا النشاط من تزويد الحافلات بالوقود وصيانتها، وتسديد ما عليها تجاه شركات التأمين ومصالح الضرائب، فضلا عن مستحقات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، وغيرها من مختلف الرسوم والإتاوات.

أمينة صحراوي