شريط الاخبار
«الشباب والمقاولاتية» يدعو الحكومة لمتابعة تدابير إنقاذ المؤسسات المتضررة قانون المناجم في مرحلته النهائية قبل تقديمه للحكومة وزارتا التضامن والعمل تكرمان نساء الأطقم الطبية «بنك الجزائر» يتحصّل على شهادة المطابقة لتسويق منتجات الصيرفة الإسلامية معهد «باستور» يتصل بـ 5 مخابر أجنبية تشتغل على لقاح كورونا تحييد 06 إرهابيين وتوقيف 05 عناصر دعم خلال شهر جويلية تبون يأمر بفتح تحقيقات في حوادث أثّرت على حياة المواطن والاقتصاد مؤخرا سرقة المياه والتسربات وراء أزمة الانقطاعات خلال يومي العيد محاكمة خالد درارني وسمير بلعربي وسليمان حميطوش اليوم توظيف الأساتذة المتعاقدين في الولايات التي لا تحوز على القوائم الاحتياطية تبون يأمر باتخاذ الإجراءات اللازمة للحصول على لقاح «كورونا» فور تسويقه «استرجاع جماجم أبطال المقاومة الشعبية يصب في صميم مشروعنا الوطني الهام» وصول 41 «حراقا» جزائريا للسواحل الإسبانية خلال يومي العيد! عقوبات تصل إلى المؤبد وغرامات بـ03 ملايين دينار للمعتدين على مستخدمي الصحة بن سايح يتلقى عروضا من ثلاث أندية سعودية الجزائريون سحبوا 392 مليار دينار خلال شهر جويلية 9 منتجات جديدة خاصة بالصرافة الإسلامية تنزل السوق الأسبوع المقبل الجزائريون ممنوعون من دخول فضاء «شنغن»! إجراءات بنكية وجبائية لمساعدة مؤسسات «أونساج» الفاشلة وزارة الصحة تكثف المساعي لضمان حصتها من لقاح كورونا الجزائريون يعيشون عيد أضحى «استثنائي» وسط احترام لإجراءات التباعد الاجتماعي الحكومة تستنفر أجهزتها لمواجهة حرائق الغابات سحب استدعاءات البكالوريا ابتداء من يوم الأربعاء الجزائر تطلب من الصين لعب دور فعال في حل الأزمة الليبية النيابة العامة تلتمس تشديد العقوبات في قضية فساد عبد الغاني هامل بن بوزيد يطمئن بانفراج نسبي في المستشفيات وعودة الاستقرار إلى مصالح كورونا أزيد من 10 آلاف تاجر فتحوا محلاتهم والمداومة بلغت 99 بالمائة خلال العيد أبناء بلوزداد يكسرون هدوء الحجر الصحي 10 فنادق بتيزي وزو لاستقبال 600 جزائري مرحل من أوروبا بلوغ ذروة 66 حريقا يوميا بـ 20 ولاية الاثنين الماضي جميلة بوباشا تنعي عائلة المحامية الراحلة جيزيل حليمي بلمهدي يدعو الجزائريين للحيطة خلال عيد الأضحى بسبب كورونا الصيدلية المركزية توصي باعتماد بروتوكول لاستيراد المواد الاولية والادوية تأجيل قضية الإخوة «كونيناف» والوزراء وإطارات وزارة الصناعة إنطلاق عملية سحب استدعاءت امتحانات «البيام» إطلاق عملية الدفع الإلكتروني لقاطني «عدل» السـابــعـــــــــــة لـــــــــــ «الـــسيــــــــــــــــــاربـي» رخصة واحدة لمدة سنة لوكلاء السيارات والتسليم في أجل أقصاه 7 أيام منفذ مستغانم إلى الطريق السيار «شرق - غرب» يدخل حيز الخدمة «هواوي» تؤكد استعدادها لمصاحبة الجزائر لدعم وتطوير تكنولوجيا الاتصال

جدد التأكيد على تبني الحوار العقلاني للخروج من الأزمة

ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول»


  03 سبتمبر 2019 - 19:10   قرئ 913 مرة   0 تعليق   الحدث
ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول»

حذّر الفريق أحمد قايد صالح، من أي تدخل أجنبي في الأزمة التي تمر بها البلاد، مشددا أنّ الوضع الذي تعيشه الجزائر داخلي يخص الجزائريين وحدهم ويقتضي حلولا من الواقع والتجارب المحلية حتى وإن تباينت وجهات النظر واختلفت الآراء، مؤكدا على ضرورة تبني الحوار العقلاني والعمل على إنجاحه والابتعاد عن السلبية والمهاترات وسياسة تثبيط العزائم، مجددا هجومه على «الأطراف» التي تعمل لمصلحتها الشخصية على حساب مصلحة البلاد.

 

رافع رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي على ضرورة تقديم تنازلات من الجميع للخروج من الأزمة بين الجزائريين دون غيرهم، مشددا أنه على الجميع التوصل إلى الحلول وتوظيفها بما يتيح تجاوزها بسلام، من خلال تبني الحوار العقلاني النزيه والجاد، والعمل على إنجاحه دون تعصب ولا مكابرة، مذكرا بما عاشته الجزائر من أزمات سابقا قائلا إنها تمكنت كل مرة، أن تنتصر وتخرج من أزماتها أكثر قوة وتماسكا، وجعلت الشعب يـتـبـين صالح السبل لتخطي الصعاب والتصدي لتجار اليأس والتفرقة، مطالبا بضرورة التوحد أمام كل ما يهدد الجزائر ويتربص بها السوء، إذ أن الوضع اليوم هو شأن جزائري داخلي يخصنا وحدنا، ويقتضي بالضرورة حلولا من واقعنا ومن تجاربنا، وحتى وإن تباينت وجهات النظر واختلفت الآراء التي لا تفسد للود قضية، فعلينا نحن الجزائريين دون غيرنا، ودون تعصب ولا مكابرة، التوصل إلى هذه الحلول وتوظيفها بما يتيح لنا تجاوز أزمتنا بسلام، والتفرغ والتجند معا لخدمة الجزائر وضمان تطورها ورقيها في جميع المجالات.

وجدد نائب وزير الدفاع الوطني الهجوم على من أسماهم «الأنانيين» من العصابة وأذنابها، قائلا أإن هذه الشرذمة لا يعرفون قيمة هذا البلد وشعبه، ويحترفون التضليل والتدليس، ويحاولون عبثا تغليط الرأي العام والتشكيك في أي مبادرة وطنية خيرة، ساعية لتجاوز الأزمة، ويعملون من أجل الزج ببلادنا في متاهات لا تحمد عقباها، خدمة للعصابة ومن يسير في فلكها، والأكيد أن مشاريع ومخططات هذه الشرذمة الضالة والخائنة التي لا تصب في مصلحة الوطن والشعب، سيكون مآلها الفشل حتما، ولهؤلاء المتآمرين المغامرين، مخاطبا إياهم بالقول أن «ولاءهم لغير الوطن بل لأعدائه والمتربصين به ولمصالحهم الشخصية التي يضعونها أولويتهم العليا»، مجددا التأكيد بأن الجيش الوطني الشعبي، سيبقي إلى الأبد، رفقة كافة الوطنيين المخلصين، مصلحة الجزائر دائما وأبدا فوق كل اعتبار. ودعا الفريق مجددا إلى ضرورة دعم لجنة الحوار والوساطة من خلال الوعي بحساسية المرحلة واليقين بأن تبني الحوار العقلاني النزيه والجاد، والعمل على إنجاحه والوصول به إلى منتهاه والابتعاد عن السلبية والمهاترات الفارغة وسياسة تثبيط العزائم، هو واجب وطني تستلزمه المصلحة العليا للجزائر وتستوجبه دواعي ضمان مستقبلها وحفظ سيادتها وحماية اقتصادها الوطني وثرواتها ومواردها المالية، قائلا إن إيمان أفراد الجيش الوطني الشعبي عميق بتجاوز هذا الظرف الذي تعيشه البلاد، بفضل الانسجام والتكاتف والوحدة الوطنية التي يجب أن تطبع كل المقاصد.

أسامة سبع