شريط الاخبار
وزارة العمل تطلق منصة تفاعلية لتقييم نجاعة الخدمات المقدمة معدل التضخم السنوي بلغ 1.9 بالمائة نهاية ماي الماضي «برنت» يتعافى عند 42 دولارا متأثرا بتراجع المخزون الأمريكي الجزائر تقتني 300 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة دولية صنهاجي يعتبر المهنيين فاعلين في إنجاح إصلاح المنظومة الصحية الشروع في إحصاء التلاميذ الراغبين في اجتياز امتحانات «البيام» الأفلان «يفتي» في مسودة الدستور ويقترح تعديلات وحذف على 101 مادة وزارة الصحة ترخص بتسويق «كلوروكين» عبر الصيدليات البروفيسور بلحاج يرجع ارتفاع الإصابات إلى تسلل العدوى للمناطق الداخلية 18 سنة سجنا نافذا ضد حداد و12 سنة لأويحيى وسلال مع مصادرة أملاكهم المديرية العامة للأمن الوطني تعزّز وجودها لمواجهة «حرب العصابات» الأساتذة وطلبة الدكتوراه العالقون في الخارج ضمن قوائم الإجلاء تشديد إجراءات الوقاية من جائحة «كورونا» بالولايات لقطع العدوى احتساب معدلات التربية البدنية والرسم والموسيقى في«البيام» و«الباك» سوناطراك قلّصت استثماراتها إلى النصف بسبب الأزمة الاقتصادية نابولي يعرض وناس في صفقة تبادلية تطوير الاقتصاد يتطلب إصلاح النظام البنكي وبعث مدن ذكية خبراء الفلاحة يوصون باستحداث وكالة مكلفة بالكهرباء الفلاحية موزعو الحليب بتيزي وزو يطالبون برفع هامش الربح مسابقات للترقية في قطاع التكوين المهني لأول مرة مكتتبو «عدل 2» بتيزي وزو ينددون بعدم تمكينهم من شهادات التخصيص الحكومة تسعى لتعميم اللوحة الإلكترونية تدريجيا في المدارس والثانويات محكمة سيدي امحمد تفتح اليوم ملف طحكوت والوزراء والولاة غلق 40 محلا تجاريا خالف أصحابها تدابير الوقاية من كورونا جراد يتهم أطرافا بالتحريض على الفوضى لنشر «كورونا» معدلات شفاء مبشرة رغم ارتفاع عدد المصابين بكورونا فدرالية المربين تطالب الولاة بإعادة فتح أسواق المواشي خصم رواتب ومنح الأساتذة الممتنعين عن إمضاء محضر الخروج تسليم استدعاءات التربية البدنية لمرشحي «الباك» و«البيام» يوم 25 جويلية جراد يكلّف الولاة بمتابعة تطور الوباء محليا ويمنحهم سلطة تطبيق الحجر الكلي على البلديات والأحياء الجزائر تصدّر 20 ألف طن من حديد البناء إلى مالي والنيجر الكاف تعلن تأجيل كأس أمم إفريقيا إلى جانفي 2022 الاتحادية الوطنية للخبازين تؤكد تراجع نسبة تبذير الخبز تمديد آجال اقتناء قسيمة السيارات إلى 15 جويلية «أليانس» للتأمينات تحقق نموا بـ4 بالمائة ورقم أعمال بـ5.2 مليار دينار وزارة التجارة تعتزم تجنيد 75 بالمائة من موظفيها لقمع الغش «يجب مراجعة معايير توظيف الصحافيين والدخلاء أساؤوا للمهنة» «كلا» ترفض ردود الوزارة حول انشغالات العمال وتهدد بالاحتجاج وزارة التربية تفرج عن جدول امتحانات شهادتي «البيام» و«الباك» الصناعة الصيدلانية تستهدف تغطية 70 بالمائة من الحاجات الوطنية

خبراء يتوقعون وقف تصدير الغاز إلى الخارج في آجال قريبة

الطاقات المتجددة بديل الغاز في تغطية الطلب المتزايد على الكهرباء


  21 أكتوبر 2019 - 17:53   قرئ 477 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
الطاقات المتجددة بديل الغاز في تغطية الطلب المتزايد على الكهرباء

آيت علي: دعم الاستقلالية الطاقوية سيخفض تكاليف إنتاج الكهرباء»

لاتزال الجزائر تتطلع إلى استغلال طاقاتها المتجددة والبحث عن مصادر طاقوية جديدة صديقة للبيئة، وذلك عقب تصريحات مسؤولي سوناطراك ووزارة الطاقة بنفاد احتياطي البلاد من الغاز في السنوات القليلة المقبلة، في ظل غياب إرادة سياسية جادة لبعث استثمارات في الطاقات المتجددة، في الوقت الذي يؤكد خبراء الاقتصاد استحالة بعث مشروع الطاقات المتجددة «ديزرتيك» على المدى القريب، بالنظر إلى أن الاستثمار في المجال «جد مكلّف» مؤكدين أن المشروع من شأنه تغطية الطلب المحلي من الكهرباء فقط بالنظر لتكاليف الإنتاج الباهضة.

 

أكد الخبير الاقتصادي فرحات آيت علي، في تصريح لـ»المحور اليومي»، «استحالة» بعث مشروع ديزرتيك في الآجال القريبة، موضحا بأن مشروع «ديزرتيك» لم يولد أصلا لنقول بأنه أُجهض، متابعا بقوله «لم يكن مطروحا للمفاوضات بين الحكومتين الألمانية والجزائرية باعتبار منظمات وشركات إنتاج ألمانية اقترحت إمكانية عرض المشروع على الجزائر»، وعقبها لم تعقد أي اتفاقية شراكة ثنائية بين الطرفين، ليتم استثمار الألمان في طاقة الرياح بالبلدان الأوربية والتي أثبتت نجاعتها وبتكاليف أقل من إنتاج الكهرباء من مصدر الطاقة الشمسية. وشدد الخبير في السياق ذاته، على أنه «لامداخيل» مرجوة من الاستثمار في مجال الطاقات المتجددة والمشروع لن يدرّ العملة الصعبة للبلاد – يؤكد آيت علي-، منوها في الوقت ذاته إلى أن الهدف المنشود من المشروع، يكمن في تغطية الطلب المحلي من الكهرباء فقط «لاغير» بالنظر لتكاليف الإنتاج «الباهضة»، موضحا بأن تكلفة إنتاج 1 جيغاواط كهرباء من الطاقة الشمسية يقابلها إنتاج 4 ميغاواط، في إشارة منه إلى تصريحات لمسؤولي وزارة الطاقة وشركة سوناطراك حول إمكانية توقف تصدير الغاز في السنوات القليلة المقبلة بالنظر لحجم الإنتاج الحالي، وتغطية إجمالي إنتاج المادة السنوي للطلب المحلي فقط من الكهرباء الذي يزداد السنة تلو الأخرى.  واقترح الخبير ذاته، في حال توجه الحكومة إلى استغلال الطاقات المتجددة لإنتاج الكهرباء، عقد شراكات ثنائية مع الصين والتي تعتبر أقل تكلفة مقارنة بالشراكة الألمانية، خاصة وأن الصينيين الرقم واحد في العالم في إنتاج خلايا اللوحات الشمسية. وعن إمكانية بعث المشروع دون اللجوء لشراكات مع الأجانب، ثمّن ذات الخبير، الكفاءات الجامعية التي تتخرج سنويا وكذا المختصين في مجال الطاقات المتجددة، مُرجعا الإشكالية التي تعرقل بعث مشروع للطاقات المتجددة بخبرات وطنية دون الإستعانة بالأجانب في ظل وجود قانون الطاقات المتجددة ساري المفعول حاليا، التسيير غير العقلاني واللامسؤول من طرف الهيئات المعنية، فضلا عن غياب إرادة سياسية جادة لتجسيد المخططات التنموية في المجال ودراستها من قبل مختصين، بالموازاة مع المخططات الماضية والتي وصفها بـ»المؤامرات». وفي ذات الصدد، دعا محدثنا الحكومة إلى دعم المواطنين لوضع خلايا شمسية أو ماتعرف باللوحات الشمسية للتقليص من تكلفة إنتاج الكهرباء، موضحا بأن تكلفة تزويد مساحة سكنية بـ34 مترا مربعا تقدر بـ80 مليون سنتيم تقوم الحكومة بدعم المواطنين بقيمة 60 مليون سنتيم، الخطوة التي من شأنها خفض استهلاك الكهرباء من جهة والقضاء على الفساد الذي يعرفه المجال من تضخيم للفواتير سواء للمشاريع المقترحة التي لا أثر لها في الواقع وكذا تقليص قيمة الفاتورة المرتفعة نوعا ما مقارنة بما يستهلكه المواطن خلال ثلاثة أشهر.

مريم سلماوي