شريط الاخبار
تبون يُنهي مهام رؤساء دوائر وبلديات بسبب التلاعب في مشاريع مناطق الظل إعادة فتح مسمكة الجزائر بداية من اليوم صندوق تمويل المؤسسات الناشئة رسميا بداية من الأسبوع المقبل أسعار النفط تتجاوز 45 دولارا للبرميل بروتوكول صحي إلزامي على كل الأنشطة السياحية الهلال الأحمر يرسل قافلة تضامنية للأسر المتضررة من زلزال ميلة «عدل» تمهل 08 أيام لمؤسسة إنجاز موقع فايزي ببرج البحري لإنهاء الأشغال تبون يأمر بإعداد مشروع قانون لمواجهة «حروب العصابات» محكمة سيدي امحمد تفتح اليوم ملف طليبة وزير الصحة يؤكد تراجع نسبة شغل الأسِرة الاستشفائية إلى 36 بالمائة وزارة السكن تعلن عن توزيع سكنات بمختلف الصيغ يوم 20 أوت نقابة الصيادلة تدين «مناورات» لإفشال إصلاحات القطاع الصيدلاني لجان تفتيش فجائية للتحقق من الالتزام بإجراءات الوقاية في المساجد التئام ثاني لقاء للحكومة بالولاة في ظرف 6 أشهـر فقط اليوم وزارة العدل تعمل على تطوير آلياتها القانونية لضمان استرداد الأموال المنهوبة ارتفاع الوفيات وسط الأطقم الطبية إلى 69 حالة 07 ولايات ستستفيد من توزيع سكنات «أل بي بي» قريبا إطلاق نشاط الصيرفة الإسلامية بوكالتين إضافيتين في العاصمة فيغولي مطلوب في لازيو الايطالي والي وهران يهدد بالغلق الفوري للمساجد المخالفة للبروتوكولات الصحية تبون يأمر بتبني مقاربة اقتصادية في إستحداث المؤسسات المصغرة وصول 12 شاحنة محمّلة بمساعدات للمتضررين من زلزال ميلة عطار يؤكد الغاز الصخري ليست أولوية حاليا وتقييم سوناطراك ليس تصفية حسابات بلمهدي يوضح أن الاكتظاظ في المساجد وراء منع صلاة الجمعة وزارة التعليم العالي تحدد تخصصات تجديد المنحة الدراسية بالخارج رحال يشيد بمساهمة القرارات اللامركزية في احتواء كورونا بالولايات بلجود يدعو لتضافر الجهود في محاربة شبكات الهجرة ومافيا المخدرات الحركة تدب في الشوارع والمحلات التجارية مفتوحة إلى منتصف الليل تبون ينهي سنوات احتكار النقل الجامعي ويفتح المنافسة أمام المتعاملين قادة المدارس يشددون على الحفاظ على السر العسكري والالتزام بحسن السيرة نشاط التجار السوريين والصحراويين والأجانب تحت الرقابة في الجزائر تبون يشدد على الالتزام بتدابير الوقاية بعد تخفيف إجراءات الحجر ثلاث سنوات حبسا نافذا ضد درارني وعامان حبسا لبلعربي وحميطوش وزارة التربية تأمر بإحصاء السكنات الوظيفية الشاغرة قبل 31 أوت ريال بيتيس يعرض على ماندي التمديد إلى 2025 مجلس الوزراء وأهم القرارات في قطاع التجارة: مخرجات أجتماع الوزراء بخصوص بعث نشاطات الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب: اهم ما جاء في مجلس الوزراء بخصوص قطاع الصناعة: بخصوص قطاع التعليم العالي والبحث العلمي: أهم ما جاء في اجتماع مجلس الوزراء:

اجتماع الطرفين باء بالفشل والأساتذة يهددون بالتصعيد

وزارة التربية تفشل في امتصاص غضب أساتذة الابتدائي


  11 نوفمبر 2019 - 17:47   قرئ 559 مرة   0 تعليق   الوطني
وزارة التربية تفشل في امتصاص غضب أساتذة الابتدائي

لم تتمكن وزارة التربية الوطنية من امتصاص غضب أساتذة التعليم الإبتدائي، وإقناعهم بالعدول عن الإحتجاج والإضراب المتجدد كل يوم إثنين، حيث لم يتوصل الطرفان خلال إجتماع الأمس، إلى الإتفاق حول بعض النقاط الأساسية، والتي تعد سببا في شن الإضراب لا سيما ما تعلق بتقليص الحجم الساعي، واستحداث مناصب بيداغوجية إضافية على غرار أستاذ المواد العلمية،  المواد الأدبية، وأستاذ التربية البدنية، وإعفاء الأساتذة من حراسة التلاميذ خارج  الأقسام.

 

أكد رئيس النقابة المستقلة لأساتذة التعليم الإبتدائي، حميدات محمد، في حديثه أمس لـ «المحور اليومي» على هامش اللقاء الذي دار بين ممثلي أساتذة التعليم الإبتدائي ومدير الموارد البشرية أن مطالب الأساتذة المحتجين لطالما تبنتها منذ عدة سنوات و ناضلت من أجل تجسيدها على أرض الواقع، مشيرا في سياق حديثه إلى أن البيان الأخير الصادر عن نقابة التعليم الابتدائي يتضمن كل المطالب التي رفعها هؤلاء الأساتذة المحتجين، والمتمثلة في إعادة ترقية أستاذ التعليم الابتدائي إلى الصنف 12 لتمكينه من أداء واجبه وإعادة الاعتبار لمستواه وشهادته الجامعية، ومتابعة ما نتج عن دراسة اختلالات القانون الخاص منذ 2015، وتحقيق العدالة والإنصاف لجميع الرتب والأسلاك في التصنيف والترقية مع المطالبة بالإفراج عنه في أقرب وقت، داعية إعادة النظر جذريا في الحجم الساعي لأساتذة التعليم الابتدائي لتمكين الأستاذ من التحضير الجيد والتكوين لرفع مستوى التلاميذ مع تثمين منحة الساعات الإضافية لإعطاء أهمية كبيرة للدعم داخل المدرسة، مع إعادة النظر في هيكلة التعليم الابتدائي نظرا لخصوصيته.

في السياق ذاته، أوضحت النّقابة أن بعض مفتشي التعليم الابتدائي يجبرون الأستاذ على كتابة المذكرات باليد وعدم مرافقتهم له بسلاسة من شأنه المساس بالعملية التكوينية، وحتى يفهم مفتش التعليم الابتدائي أنه مرافقا للأستاذ وليس دكتاتوريا عليه، كما طالبت النقابة باسترجاع الحق في التقاعد النسبي والتقاعد دون شرط السن، والمطالبة بتوفير مذكرات صادرة عن وزارة التربية الوطنية، وإلحاق مواد الإيقاظ  المتمثلة في التربية الفنية ، التربية البدنية ،التربية الموسيقية بأساتذة اختصاص، داعية كذلك إلى تعيين مشرفين تربويين في المدارس الابتدائية ضرورة ملحة لأن تلميذ الابتدائي أولى بالمتابعة من غيره، وإصدار توقيت خاص بالتدريس في مناطق الجنوب يأخذ بالاعتبار طبيعة المنطقة من ناحية الحرارة والتباعد بين المناطق مع التركيز خاصة على مواقيت الامتحانات. في المقابل، حذرت جمعية أولياء التلاميذ من بعض من وصفتهم بـ «بالأطراف المجهولة الذين يستعينون بمواقع التواصل الاجتماعي من أجل الزج بهم في صراعات سياسوية يائسة»، منبهة الأولياء كذلك مما يحاك ضد أبنائهم من «مكائد تؤدي إلى إلحاق الضرر بالتلاميذ و بمستواهم التعليمي، موضحة أنها لاحظت في هذه الفترة الأخيرة محاولات لأفراد يتسترون وراء حسابات مجهولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي تهدف الى الزج بالتلاميذ في صراعات سياسوية يائسة يكون الشارع مسرحا لها، وبعد أن أشارت الى الظرف الصعب الذي تظهر فيه هذه المناورات، أكدت الجمعية أن البلاد في حاجة ماسة الى الاستقرار والهدوء والطمأنينة، داعية التلاميذ الى التركيز على دروسهم.

وناشدت الجمعية أولياء التلاميذ بضرورة مرافقة أبنائهم في هذه المرحلة المهمة من حياتهم وتنبيههم لما يحاك ضدهم من مكائد ومناورات تستهدف الزج بالمدرسة الجزائرية في صراعات تؤدي الى إلحاق الضرر بالتلاميذ وبمستواهم التعليمي، وأكدت الجمعية في هذا الاطار حرصها على حماية أبناء الشعب ومرافقتهم في دراستهم، مجددة ثقتها في وعي الأسرة التربوية لإفشال مثل هذه المناورات وكذا الاضرابات غير المبررة التي تنظم كل يوم اثنين، والتي تهدف --حسب ما جاء في بيان الجمعية-- الى المساس باستقرار المدرسة الجزائرية ومنعها من أداء رسالتها المقدسة.

نبيل شعبان