شريط الاخبار
تبون يُنهي مهام رؤساء دوائر وبلديات بسبب التلاعب في مشاريع مناطق الظل إعادة فتح مسمكة الجزائر بداية من اليوم صندوق تمويل المؤسسات الناشئة رسميا بداية من الأسبوع المقبل أسعار النفط تتجاوز 45 دولارا للبرميل بروتوكول صحي إلزامي على كل الأنشطة السياحية الهلال الأحمر يرسل قافلة تضامنية للأسر المتضررة من زلزال ميلة «عدل» تمهل 08 أيام لمؤسسة إنجاز موقع فايزي ببرج البحري لإنهاء الأشغال تبون يأمر بإعداد مشروع قانون لمواجهة «حروب العصابات» محكمة سيدي امحمد تفتح اليوم ملف طليبة وزير الصحة يؤكد تراجع نسبة شغل الأسِرة الاستشفائية إلى 36 بالمائة وزارة السكن تعلن عن توزيع سكنات بمختلف الصيغ يوم 20 أوت نقابة الصيادلة تدين «مناورات» لإفشال إصلاحات القطاع الصيدلاني لجان تفتيش فجائية للتحقق من الالتزام بإجراءات الوقاية في المساجد التئام ثاني لقاء للحكومة بالولاة في ظرف 6 أشهـر فقط اليوم وزارة العدل تعمل على تطوير آلياتها القانونية لضمان استرداد الأموال المنهوبة ارتفاع الوفيات وسط الأطقم الطبية إلى 69 حالة 07 ولايات ستستفيد من توزيع سكنات «أل بي بي» قريبا إطلاق نشاط الصيرفة الإسلامية بوكالتين إضافيتين في العاصمة فيغولي مطلوب في لازيو الايطالي والي وهران يهدد بالغلق الفوري للمساجد المخالفة للبروتوكولات الصحية تبون يأمر بتبني مقاربة اقتصادية في إستحداث المؤسسات المصغرة وصول 12 شاحنة محمّلة بمساعدات للمتضررين من زلزال ميلة عطار يؤكد الغاز الصخري ليست أولوية حاليا وتقييم سوناطراك ليس تصفية حسابات بلمهدي يوضح أن الاكتظاظ في المساجد وراء منع صلاة الجمعة وزارة التعليم العالي تحدد تخصصات تجديد المنحة الدراسية بالخارج رحال يشيد بمساهمة القرارات اللامركزية في احتواء كورونا بالولايات بلجود يدعو لتضافر الجهود في محاربة شبكات الهجرة ومافيا المخدرات الحركة تدب في الشوارع والمحلات التجارية مفتوحة إلى منتصف الليل تبون ينهي سنوات احتكار النقل الجامعي ويفتح المنافسة أمام المتعاملين قادة المدارس يشددون على الحفاظ على السر العسكري والالتزام بحسن السيرة نشاط التجار السوريين والصحراويين والأجانب تحت الرقابة في الجزائر تبون يشدد على الالتزام بتدابير الوقاية بعد تخفيف إجراءات الحجر ثلاث سنوات حبسا نافذا ضد درارني وعامان حبسا لبلعربي وحميطوش وزارة التربية تأمر بإحصاء السكنات الوظيفية الشاغرة قبل 31 أوت ريال بيتيس يعرض على ماندي التمديد إلى 2025 مجلس الوزراء وأهم القرارات في قطاع التجارة: مخرجات أجتماع الوزراء بخصوص بعث نشاطات الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب: اهم ما جاء في مجلس الوزراء بخصوص قطاع الصناعة: بخصوص قطاع التعليم العالي والبحث العلمي: أهم ما جاء في اجتماع مجلس الوزراء:

سيدرس الطلبات خلال دورته الثانية

المجلس الأعلى للقضاء يجتمع الخميس للفصل في طعون القضاة المحوّلين


  16 نوفمبر 2019 - 18:26   قرئ 727 مرة   0 تعليق   الوطني
المجلس الأعلى للقضاء يجتمع الخميس للفصل في طعون القضاة المحوّلين

أكثر من 1700 طعن للقضاة والعدد مرشح للارتفاع

يجتمع المجلس الأعلى للقضاء، في دورته الثانية الخميس المقبل، للنظر في الطعون التي تقدم بها القضاة المتضررون من الحركة الأخيرة التي مست قرابة ثلاثة آلاف قاض، حيث أكد مصدر قضائي لـ»المحور اليومي» أن أكثر من 1700 قاض محول قدموا طعونا على مستوى مختلف المجالس القضائية وأمانة المجلس الأعلى للقضاء لإعادة النظر في توجيههم.

يرتقب أن يفصل المجلس الأعلى للقضاء الخميس المقبل، في طلبات أكثر من 1700 قاض «متضرر» من الحركة الأخيرة للقضاة، حيث تلقت مختلف مكاتب رؤساء مجالس القضاء عبر مختلف الولايات وكذا أمانة مكتب المجلس الأعلى للقضاء أكثر من 1700 طلب تحويل وطعن في الحركة الأخيرة التي مست قرابة ثلاثة آلاف قاض، حيث أكد مصدر قضائي لـ»المحور اليومي» أن الطعون مرشحة للارتفاع قبل انعقاد اجتماع المجلس الأعلى للقضاء المرتقب، وهو ما يطرح مشكلة حقيقية في سبيل إرضاء كل القضاة، في ظل قبول جزء من القضاة بمناصبهم الجديدة ومباشرة مهامهم، إذ ستشهد خريطة التحويل التي ستتم دراستها على مستوى المجلس الأعلى للقضاء «حصريا» دون تدخل وزارة العدل طبقا للاتفاق المتوصل إليه، إذ تم الاتفاق على أن القضاة الذين مستهم الحركة ورضوا بنتائجها، فإن عليهم الالتحاق بمناصب عملهم الجديدة، أما القضاة الذين احتجوا على نقلهم دون رغبتهم، فعليهم التنقل إلى مناصبهم الجديدة لإجراء عمليات التنصيب فقط، دون العمل هناك، في حين دعت النقابة هؤلاء القضاة إلى تقديم تظلمات إلى المجلس الأعلى للقضاء، وانتظار القرار الفصل عقب اجتماع المجلس الأعلى للقضاء في الأسبوع الثالث من الشهر الجاري، ليلتحق كل معني بمكان العمل الجديد بصورة مستقلة بالآليات المقررة قانونا، على أن تتم دراسة التظلمات والاختلالات الواردة في الحركة حصرا من طرف المكتب الدائم للمجلس الأعلى للقضاء. وأوضح بيان نقابة القضاة أنه تم الاتفاق على عدم المساس بأي قاض شارك في الحركة الاحتجاجية ومقاطعة العمل القضائي.

 

وكان وزير العدل حافظ الأختام بلقاسم زغماتي، قد اعترف بـ»الفساد» والتجاوزات الكبيرة لعدد من منتسبي قطاع العدالة، وهو ما استلزم إجراء حركة غير مألوفة بحجمها ولا طبيعتها، مست 2998 قاض، من خلال تعيين 432 قاض جديد، وترسيم 343 آخرين كانوا مؤقتين، وترقية 1698 قاض، كما تمت الموافقة على طلبات الإحالة على الاستيداع لـ 20 قاضيًا، وإلحاق 13 قاضيًا وإنهاء إلحاق 5 قضاة، مؤكدا أن هذه التغييرات بنيت على معايير موضوعية محددة سلفا، شملت الجميع، وهي مستمدة من عملية تدقيق وفحص دقيق لواقع تسيير الموارد البشرية في القطاع لعقود من الزمن.

أسامة سبع