شريط الاخبار
الاستئناف في حكم الطالب محمد أمين بن عالية اليوم ببسكرة مديرية الصحة لولاية تلمسان تفنّد إصابة امرأة بـ «كورونا» صحفيون وطالبان وممثلون عن المجتمع المدني يحاولون عقد ندوة جامعة! واجعوط يثمن قرار رئيس الجمهورية بإصلاح المنظومة التربوية تبون يثني على الحراك قبل أيام من إحياء الذكرى الأولى لانتفاضة الشعب وزير السكن يأمر بالانطلاق في تجسيد مشروع بناء مليون سكن خراطة تحتفل بمرور عام على المسيرة المناهضة للعهدة الخامسة تأييد حكم إدانة «البوشي» بـ10سنوات سجنا نافذا في ملف العقار زغماتي يرافع من أجل الفصل بين السلطات وحماية المال العام 46 بالمائة نسبة التغطية الأمنية ومخطط خاص لإعادة الانتشار بالولاية إحالة ملف علي حداد رفقة 12 وزيرا سابقا على العدالة مارس المقبل وزير الصناعة يعلن عن مراجعة النصوص التنظيمية للقطاع وإجراءات خاصة بالعقار الصناعي بلجود يؤكد عزم السلطات المركزية والمحلية بحث حلول لمشاكل التنمية وزارة التضامن تُحصي ضحايا الجرائم الاستعمارية في الجزائر رجل الأعمال بن عمر وعائلته و20 آخرون أمام قاضي التحقيق بمحكمة سيدي امحمد محكمتا عين تيموشنت وسوق اهراس تبرئان 35 موقوفا في مسيرات الحراك الحكومة تتجه لإحداث تغييرات جذرية في المنظومة التشريعية وتعلن إلغاء الامتياز القضائي جاب الله يدعو تبون لحماية الحراك من التخوين والتجريم مجلس قضاء الجزائر يؤجل محاكمة رؤوس النظام السابق إلى 26 فيفري أزمة الحليب تلوح في الأفق رغم تهديدات وزارة التجارة أساتذة الابتدائي يواصلون إضرابهم لليوم الثالث احتجاجات وإضرابات عبر مؤسسات صناعية مختلفة والي الجزائر يشدد على تسليم المجمعات المدرسية قبل الدخول المدرسي المؤبد لمهرّبي 63 قنطارا من القنب الهندي بهدف ترويجها بدول الجوار المغربي وادو يلتحق بتربص الخضر الخاص بشهر مارس المقبل بولخراص يكشف عن إطلاق أول عداد كهربائي ذكي جزائري الصنع عماري يعتبر مناقصات استيراد الشعير مجرد إجراءات احترازية نحو إبرام اتفاقية بين وزارة التجارة ومهنيي شعبة اللحوم الجزائر تقتني 540 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة عالمية الصيادلة يثمنون المرسوم الجديد حول المؤثرات العقلية لجنة وطنية لترقية المؤسسات المصغرة في مجال الصيد البحري بن بوزيد يأمر مديري الصحة بتحسين الخدمات المقدمة الجامعات تتعاقد مع شركات أمن خاصة بعد ارتفاع الاعتداءات بالحرم الجامعي قانون مالية تكميلي لمعالجة الاختلالات الناجمة عن قانون المالية 2020 نادي القضاة يستنكر استدعاء المفتشية العامة لوكيل الجمهورية بمحكمة سيدي امحمد النواب يفتحون النار على وزير الصحة ويعتبرون تصريحاته غير مسؤولة تأجيل محاكمة مجاهدين مزيفين مولودين بعد الاستقلال إلى 10مارس الطلبة ينتفضون يوم عرض حكومة جراد برنامج عملها محكمة سيدي امحمد تبرمج العديد من المحاكمات ليوم الغد إطلاق أول عملية تصدير البطاطا ومنتوجات الصناعات الغذائية نحو ليبيا مارس المقبل

وزارة الصحة تلتزم باحترام الشفافية والعدل في معالجة ملفات استيراد المواد الصيدلانية


  05 ديسمبر 2019 - 21:19   قرئ 192 مرة   0 تعليق   الحدث
وزارة الصحة تلتزم باحترام الشفافية والعدل في معالجة ملفات استيراد المواد الصيدلانية

أوضحت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بأنها تؤكد على احترام "مبادئ الشفافية والعدل" في معالجة ملفات استيراد المواد الصيدلانية والمستلزمات الطبية.

كما أوضحت الوزارة في بيان نشرته اليوم الخميس، بأنه وحماية للصحة والمواد الصيدلانية والاقتصاد الوطني سيتم "تسهيل الأحكام لكل متعامل يحترم الإجراءات والمبادئ الأساسية للشروط التقنية لاستيراد المواد الصيدلانية والمستلزمات الطبية".

وذكر نفس البيان بأن على المستورد "انجاز وارداته التقديرية من المواد الصيدلانية والمستلزمات الطبية طبقا لدفتر الشروط التقنية للاستيراد كما تجبر الوزارة المستورد على تقديم الوثائق والمستندات المطلوبة لتشكيل الملف المطابق وفقا لكيفيات تحددها الإدارة المختصة في ذلك" .

وينص التنظيم الخاص باستيراد المواد الصيدلانية والمستلزمات الطبية على أن "يلتزم المستورد الذي تحصل على ترخيص الاستيراد بأن يقدم ملف استثمار في إطار إنتاج مواد صيدلانية ومستلزمات طبية في اجل ستة أشهر ابتداء من تاريخ الاكتتاب في دفتر الشروط التقنية لاستيراد ".

كما يعد كل ترخيص جديد للاستيراد مشروط بالاستثمار طبقا للمادة 31 التي تنص على :"أن يلتزم المستورد بإنجاز استثمار الإنتاج في اجل سنتين وإلا يفقد الاستفادة من اكتتاب جديد في دفتر شروط لاستيراد المواد الصيدلانية والمستلزمات الطبية الموجهة للطب البشري".

وتدخل هذه الإجراءات التي حددتها الوزارة في إطار القرار الوزاري المؤرخ في 30 أكتوبر من سنة 2008 والذي يوضح الشروط التقنية للمواد الخاضعة للاستيراد والموجهة للطب البشري الصادرة في الجريدة الرسمية رقم 70 المؤرخة في 14 ديسمبر من نفس السنة قصد حماية المرضى وضمان الإنصاف والشفافية بين مختلف المتعاملين من اجل تلبية الاحتياجات الوطنية والسهر على تقييس السعر الذي يقترحه هؤلاء المتعاملين من أجل بلوغ "أفضل عروض الجودة/السعر".