شريط الاخبار
صناعة النسيج والجلود تغطي 12 بالمائة فقط من حاجيات السوق الوطنية «أوريدو» تؤكد استعدادها لاستحداث مناصب شغل واجعوط يدعو النقابات لانتهاج أسلوب الحوار والابتعاد عن الإضرابات إضراب عمال «تونيك» يتواصل والإدارة تعد بالتسوية بيع قسيمة السيارات من 1 إلى 31 مارس تكتل اقتصادي جديد ولجنة وطنية للإنشاء والمتابعة والتطوير رزيق يهدد بشطب التجار غير المسجلين في السجل التجاري الإلكتروني الحكومة تؤكد عزمها على حماية القدرة الشرائية للمواطنين النطق بالحكم في حكم رياض بمحكمة المدية اليوم أطراف معادية لا يعجبها شروع الجزائر في مسار بناء الجمهورية استئناف عملية الترحيل في مرحلتها الـ25 قبل شهر رمضان صيغة سكنية جديدة بمليون وحدة لسكان الهضاب والجنوب حرب بيانات في «الأرندي» وصديق شهاب يتهم ميهوبي بـ»جمع شتات العصابة» إعادة محاكمة سلال وأويحيى في ملف تركيب السيارات اليوم الملف الثاني لـ»البوشي» أمام القضاء اليوم لويزة حنون تترأس اجتماعا لمكتب حزب العمال النخبة تسترجع مكانتها بعد 20 سنة من تغييب الجامعيين وزير المؤسسات الناشئة يجتمع بمديري تطبيقات النقل تبون يؤكد التوافق الجزائري - القطري حول مختلف القضايا بلحيمر يكشف عن إعادة تمويل صندوق دعم تكوين الصحافيين شنڤريحة يبحث مع مسؤولين إماراتيين تطوير العلاقات البينية إيداع «بروتوكول» بوتفليقة ورجل الأعمال متيجي ونجله رهن الحبس المؤقت النطق بالحكم على الإعلامي والسياسي فضيل بومالة يوم الفاتح مارس جراد يشدد على استغلال الموارد لضمان الأمن الطاقوي للجزائر قانون أساسي خاص بالجامعة لتكريس استقلالية العمل البيداغوجي تبون يرافع لبناء جمهورية جديدة قوية بلا فساد ولا كراهية التحضير لغربلة الاتفاقيات التجارية بين الجزائر وشركائها ارتفاع تكلفة الحج لموسم 2020 وعزوزة يقدّرها بـ60 مليون سنتيم محاكمة كريم طابو وسفيان مراكشي يومي 4 و15 مارس نقابات التربية تشلّ القطاع طيلة هذا الأسبوع جراد يؤكد تمسّك الجزائر بسيادتها الاقتصادية في قطاع الطاقة توقيف فتاة حاولت تحويل 100 ألف أورو إلى دبي عبر مطار الجزائر المدير السابق لديوان الحبوب تحت الرقابة القضائية إيداع رجل الأعمال حسين متيجي وابنه الحبس المؤقت إيداع مدير التشريفات السابق بالرئاسة الحبس المؤقت وزارة التجارة تستقبل وفدا من خبراء صندوق النقد الدولي التسجيل في البكالوريا المهنية في سبتمبر بالولايات النموذجية مسؤول «الباترونا» يؤكد أن الوضع الاقتصادي لا يتحمل أي إخفاق جديد بولنوار يتوقع ارتفاع أسعار اللحوم البيضاء خلال رمضان وزارة الصحة تطلق حملة خاصة بالتخطيط العائلي والإنجاب

سقطا بـ«القاضية» حينما لم يُحصّلا أكثر من 07 بالمائة من أصوات الناخبين

الانتخابات الرئاسية تكشف الحجم الشعبي الحقيقي لحزبي «الأرندي» و«الأفلان»


  14 ديسمبر 2019 - 17:45   قرئ 260 مرة   0 تعليق   الوطني
الانتخابات الرئاسية تكشف الحجم الشعبي الحقيقي لحزبي «الأرندي» و«الأفلان»

أسقط المشاركون في انتخابات 12 ديسمبر أحزاب «الموالاة» سابقا بالضربة القاضية من خلال تحصل «الأرندي» ومسانده «الافلان»، على نسبة تصويت لم تتجاوز الـ7 بالمائة ما يؤشر على توجيه «العتيد» وحزب «الغدارة» نحو المتحف استجابة للمطالب المتجددة للمتظاهرين كل جمعة بحل الأحزاب المشاركة في «الازمة» التي خلقتها العصابة.
كشفت نتائج الانتخابات الرئاسية عن الحجم الحقيقي لأحزاب الأفلان و»الارندي» في الساحة السياسية ومدى التزوير و»الشكارة» اللذين كانت تنصبهما «تلقائيا» في صدارة الأحزاب في كل الاستحقاقات الرئاسية، حيث كشفت النتائج الأولية لرئيس اللجنة الوطنية المستقلة لانتخابات محمد شرفي أن المترشح عز الدين ميهوبي تحصل على مجموع 617.735 صوت بنسبة 7.26 بالمائة من مجموع عدد المصوتين، وهو ما يؤكد «عقاب» المنتخبين لهذه الأحزاب التي كانت أداة في يد النظام السابق للحصول على الأغلبية بمختلف المجالس من البرلمانية للبلدية، فرغم «هيكلة» الأرندي بأغلب بلديات الوطن وامتلاكه لمناضلين وكذا دعم الأفلان لمن اسماه مرشح «القطب الوطني»، إذ وجهت قيادة حزب جبهة التحرير الوطني «رصاصة الرحمة» للحزب العتيد  حينما ساند المرشّح عز الدين ميهوبي اعتقادا منه أنه «مرشح السلطة» في الوقت بدل الضائع بعد «تخبط» واحتيار بين مساندة «الغريم» أو دعمها لعضو اللجنة المركزية عبد المجيد تبّون.
وسارعت قيادة «العتيد» إلى مباركة المنصب، حيث قدم الحزب تهانيه وتبريكاته إلى رئيس الجمهورية المنتخب عبد المجيد تبون، وتمنى له كل التوفيق والسداد في مهامه على رأس الدولة، وقال المكلف بالإعلام في الحزب محمد عماري إن النسبة التي تحصل عليها تبون والتي فاقت 58 بالمائة تؤكد حجم الثقة والتأييد الذي يحظى به الرجل عند الجزائريين، وهنأ عماري، باسم أعضاء المكتب السياسي وإطارات ومناضلي الحزب، الشعب الجزائري على حسه الوطني العالي ووعيه الكبير في هذه الظروف الحساسة، حيث جرت الانتخابات في هدوء تام، باستثناء بعض الأحداث المعزولة التي لا تشرف مرتكبيها. وجدد الناطق باسم الأفلان الثناء والإشادة بجهود الجيش الوطني الشعبي وكافة أسلاك الأمن لما يقدمونه من تضحيات جبارة لتأمين البلاد والعباد وفاء بالعهد الذي قطعه المجاهد الفريق أحمد قايد صالح.
وتشير هذه المعطيات إلى أن «الافلان» والارندي» وحتى باقي أحزاب «السلطة» تتجه بخطى ثابتة نحو «الزوال» عقابا من طرف الشعب الذي دعا منذ الإطاحة بنظام الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة بحلها، خاصة في حال حل الرئيس الجديد عبد المجيد تبون للمجالس وإجراء الانتخابات التشريعية والمحلية القادمة.

أسامة سبع