شريط الاخبار
تبون يُنهي مهام رؤساء دوائر وبلديات بسبب التلاعب في مشاريع مناطق الظل إعادة فتح مسمكة الجزائر بداية من اليوم صندوق تمويل المؤسسات الناشئة رسميا بداية من الأسبوع المقبل أسعار النفط تتجاوز 45 دولارا للبرميل بروتوكول صحي إلزامي على كل الأنشطة السياحية الهلال الأحمر يرسل قافلة تضامنية للأسر المتضررة من زلزال ميلة «عدل» تمهل 08 أيام لمؤسسة إنجاز موقع فايزي ببرج البحري لإنهاء الأشغال تبون يأمر بإعداد مشروع قانون لمواجهة «حروب العصابات» محكمة سيدي امحمد تفتح اليوم ملف طليبة وزير الصحة يؤكد تراجع نسبة شغل الأسِرة الاستشفائية إلى 36 بالمائة وزارة السكن تعلن عن توزيع سكنات بمختلف الصيغ يوم 20 أوت نقابة الصيادلة تدين «مناورات» لإفشال إصلاحات القطاع الصيدلاني لجان تفتيش فجائية للتحقق من الالتزام بإجراءات الوقاية في المساجد التئام ثاني لقاء للحكومة بالولاة في ظرف 6 أشهـر فقط اليوم وزارة العدل تعمل على تطوير آلياتها القانونية لضمان استرداد الأموال المنهوبة ارتفاع الوفيات وسط الأطقم الطبية إلى 69 حالة 07 ولايات ستستفيد من توزيع سكنات «أل بي بي» قريبا إطلاق نشاط الصيرفة الإسلامية بوكالتين إضافيتين في العاصمة فيغولي مطلوب في لازيو الايطالي والي وهران يهدد بالغلق الفوري للمساجد المخالفة للبروتوكولات الصحية تبون يأمر بتبني مقاربة اقتصادية في إستحداث المؤسسات المصغرة وصول 12 شاحنة محمّلة بمساعدات للمتضررين من زلزال ميلة عطار يؤكد الغاز الصخري ليست أولوية حاليا وتقييم سوناطراك ليس تصفية حسابات بلمهدي يوضح أن الاكتظاظ في المساجد وراء منع صلاة الجمعة وزارة التعليم العالي تحدد تخصصات تجديد المنحة الدراسية بالخارج رحال يشيد بمساهمة القرارات اللامركزية في احتواء كورونا بالولايات بلجود يدعو لتضافر الجهود في محاربة شبكات الهجرة ومافيا المخدرات الحركة تدب في الشوارع والمحلات التجارية مفتوحة إلى منتصف الليل تبون ينهي سنوات احتكار النقل الجامعي ويفتح المنافسة أمام المتعاملين قادة المدارس يشددون على الحفاظ على السر العسكري والالتزام بحسن السيرة نشاط التجار السوريين والصحراويين والأجانب تحت الرقابة في الجزائر تبون يشدد على الالتزام بتدابير الوقاية بعد تخفيف إجراءات الحجر ثلاث سنوات حبسا نافذا ضد درارني وعامان حبسا لبلعربي وحميطوش وزارة التربية تأمر بإحصاء السكنات الوظيفية الشاغرة قبل 31 أوت ريال بيتيس يعرض على ماندي التمديد إلى 2025 مجلس الوزراء وأهم القرارات في قطاع التجارة: مخرجات أجتماع الوزراء بخصوص بعث نشاطات الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب: اهم ما جاء في مجلس الوزراء بخصوص قطاع الصناعة: بخصوص قطاع التعليم العالي والبحث العلمي: أهم ما جاء في اجتماع مجلس الوزراء:

فيما تم الكشف عن موقوفين آخرين حبسوا منذ شهر مارس 2019

ملف سمير بلعربي بقسم الجنح لمحكمة سيدي امحمد في انتظار المحاكمة


  08 جانفي 2020 - 21:47   قرئ 2212 مرة   0 تعليق   الوطني
ملف سمير بلعربي بقسم الجنح لمحكمة سيدي امحمد في انتظار المحاكمة

 كشفت اللجنة الوطنية للإفراج عن الموقوفين، عن نقل ملف الناشط سمير بلعربي إلى قسم الجنح التابع لمحكمة سيدي امحمد، منذ 31 ديسمبر الماضي، ولم يتلق الدفاع شيئا من هذا القبيل إلا صبيحة أمس، في انتظار برمجة محاكمة المعني الذي تم توقيفه يوم 16 سبتمبر من العام الماضي، ويقبع حاليا بسجن الحراش، في حين تتواصل جلسات الاستئناف طعنا في الأحكام الصادرة في حق موقوفين آخرين، بعضهم استنفدوا العقوبة وآخرون لا يزالون في المؤسسات العقابية.

أكد دفاع الناشط سمير بلعربي، محاكمة هذا الأخير في قادم الأيام، بعد نقل ملفه إلى قسم الجنح لمحكمة سيدي امحمد منذ 31 ديسمبر 2019، وهو ما يعني استكمال التحقيق معه، في حين ستدرس المحكمة ذاتها طلب الإفراج المؤقت عن رئيس جمعية «راج» عبد الوهاب فرساوي، يوم 15 جانفي الجاري، وكانت أخبار قد راجت عن إمكانية استفادته من هذا الإجراء منذ يومين، قبل أن يتأكد أنه غير معني بذلك، ولعل الإعلان عنه يكون الأسبوع المقبل، في حين أعلن محامو رئيس الحزب الديمقراطي والاجتماعي كريم طابو، أنه لا جديد بخصوص قضيته إلى غاية الآن. من جهة أخرى، يواصل مجلس قضاء الجزائر برمجة جلسات الاستئناف الخاصة بموقوفين من الحراك -بالدرجة الأولى الذين استنفدوا عقوبة ستة أشهر بسجن الحراش وتم الإفراج عنهم في 23 و30 ديسمبر الماضي- فبعدما تم تأجيل النظر في استئناف أربعة منهم (سميرة مسوسي، الهادي كيشو، مصطفى حسين عويسي وأمقران شعلال) أول أمس، إلى غاية 11 فيفري القادم، مثل كل من فزيل دشيشة وأكرم غيموز وعبد القادر باشا وستة آخرون من الذين تم توقيفهم في 21 جوان الماضي بسبب بيعهم الرايات الأمازيغية -ونسبت إليهم تهمة المساس بسلامة وحدة الوطن- وتم الإفراج عنهم في 2 جانفي الماضي، بعد استنفاد حكم السجن النافذ المقدر بستة أشهر، أمام قاضي مجلس قضاء الجزائر للطعن في الحكم المذكور، حيث يطالب طاقم الدفاع بتبرئتهم، في مسعى لسحب التهمة تماما من صحيفة السوابق العدلية لأنها لا تستند على قانون صريح، على حد تعبيرهم. وأمر النائب العام للمجلس ذاته بتأييد الحكم، فيما سيتم الفصل في القضية نهائيا يوم 22 جانفي الجاري.

وعن عدد موقوفي الحراك الموجودين حاليا بمختلف المؤسسات العقابية عبر الوطن، كشفت اللجنة الوطنية للإفراج عن الموقوفين عن هوية آخرين تم توقيفهم في مسيرات 1، 5 و8 مارس من عام 2019، ولا أحد تحدث عنهم إلا بعد أن كشفت عائلاتهم عن الأمر، بسبب طول إجراءات الحبس الاحتياطي، وعدم تأسيس طاقم الدفاع الذي يتكفل بملفاتهم أمام الجهات القضائية.

من جهة أخرى، وفي ملف إيداع شكوى من طرف مواطنين ضد النائبة البرلمانية، نعيمة صالحي، لدى محكمة شراقة، أول أمس، بعد تصريحاتها المختلفة المثيرة للجدل، والتي اعتبرها البعض «عنصرية واستفزازية»، تم نقل الملف إلى محكمة بومرداس بعد إعلان المحكمة الأولى عدم الاختصاص، في انتظار الإجراءات التي يتخذها وكيل الجمهورية، حيث أكدت إحدى محاميات الدفاع، الأستاذة صليحة علواش أن تمتع المعنية بالحصانة البرلمانية يجعل تفعيل الشكوى أمرا معقدا نوعا ما في انتظار الجديد في الأيام القادمة.

ز.أيت سعيد