شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

غيرت علاماتهم دون استشارة الأساتذة

إدارة كلية علوم الإعلام والاتصال تتلاعب بنقاط طلبة الليسانس والماستر


  18 فيفري 2020 - 19:39   قرئ 212 مرة   0 تعليق   الوطني
إدارة كلية علوم الإعلام والاتصال تتلاعب بنقاط طلبة الليسانس والماستر

تفاجأ طلبة وأساتذة جامعة الجزائر 3 بتغيير علامات امتحانات السداسي الأول من طرف الإدارة دون الرجوع إلى الأساتذة واستشارتهم قبل تغيير النقاط، وهو الأمر الذي اعتبره الأساتذة والطلبة إهانة لهم وتجاهلا لمكانتهم من طرف الإدارة.

قدم العديد من طلبة وأساتذة جامعة الجزائر 3 عدة شكاوى على مستوى الإدارة بعد اكتشاف التلاعب في نقاط امتحانات السداسي الأول التي تم نشرها عبر موقع الجامعة مؤخرا، معتبرين أن هذه العملية إهانة للطالب والأستاذ، خاصة أن هذا التغيير جاء دون استشارة الأساتذة المعنيين والمسؤولين عن المقاييس التي تم تغيير نقاطها إلى الأسوإ بحجة تحقيق التوازن بين الأقسام الضعيفة.

وللتعبير عن غضبهم واستنكارهم الشديد، قام طلبة المستر والليسانس بغلق مدخل الكلية وتنظيم وقفات احتجاجية داخل إدارة الكلية، مطالبين باسترجاع حقهم المسلوب من علامات في مختلف المقاييس التي تم تغيير علاماتها بحجة أنها لا تتوافق مع علامات بقية الأفواج التي تحصلت على نقاط ضعيفة، بهدف خلق توازن في نتائج السداسي الأول بين كل الأفواج، وهو الأمر الذي لم يتقبله أغلب الطلبة، مؤكدين أن تحقيق التوافق بين كل الطلبة أمر غير معقول، لأن الفوارق بينهم تكون على أساس الاجتهاد والمثابرة وحضور الدروس التطبيقية والمحاضرات، ومن غير المعقول أن يتم منع طالب مجتهد من الحصول على علامات جيدة، بينما يسمح لطالب ضعيف غير مبال بحضور الدروس بنيل علامات متساوية مع بقية الطلبة المجتهدين.

وإثر الحركة الاحتجاجية التي قام بها الطلبة، قررت إدارة الكلية التراجع عن قرار تغيير النقاط، حيث اعتزمت فتح تحقيق في الحادثة التي تعتبر سابقة في تاريخ الكلية، من أجل إعادة تصحيح أوراق الامتحانات، بحضور ثلاثة أساتذة والأستاذ المسؤول عن المقياس. من جهة أخرى، تسود موجة غضب من طرف الطلبة الذين تم إقصاؤهم من الامتحانات رغم إجراء الامتحانات دون ثبوت تورطهم في الغش، وهو ما أجبرهم على تقديم رصد للعلامة إلى الأساتذة، بعدما تم حذف نقاطهم من قائمة العلامات، وهو ما  قد يسبب لهم مشاكل في معدلات السداسي الأول.

ليديا داية