شريط الاخبار
«بومار كومباني» تصدّر تلفزيونات «أل جي. دي زاد» إلى إسبانيا تراجع أسعار النفط بفعل المخزونات الأمريكية إطلاق الصيرفة الإسلامية عبر 40 وكالة للبنك الوطني الجزائري الجزائر أمام حتمية إنجاح نموذج اقتصادي قائم على المؤسسة التسجيل يوم 24 أكتوبر والمقابلات بالمدارس العليا في 6 نوفمبر استئناف أداء العمرة في الفاتح نوفمبر القادم وصول 225 «حراق» جزائري إلى إسباني على متن 18 قاربا خلال 24 ساعة وزارة الصحة تبعث مشروع زراعة الكبد داخل الوطن لجنة الصحة تقدم تقريرا أسود حول ملف تسيير جائحة كورونا بتيزي وزو التماس 3 سنوات حبسا نافذا في حق محمد جميعي التماس 10 سنوات سجنا نافذا ضد طحكوت ومدير عام «سوناكوم» الجزائر تغلبت على الإرهاب وحدها دون مساعدة أي طرف أجنبي النقابات توافق توقعات لجنة متابعة كورونا بتأجيل الدخول المدرسي وزارة الاتصال ترفع دعوى قضائية ضد القناة الفرنسية «M6» أحكام تتراوح بين 12 و16 سنة سجنا ضد الإخوة كونيناف تبون يؤكد دخول الجزائر مرحلة جديدة أسس لها الحراك فورار يتوقع تأخير الدخول المدرسي ويستبعد استئناف النقل الجوي ارتفاع زبائن الدفع الالكتروني ثلاثة أضعاف خلال 6 أشهر رزنامة جديدة لصبّ منح ومعاشات المتقاعدين حركة تغيير واسعة شملت شركة «سونلغاز» وزارة الفلاحة تطلق عملية إحصاء الأبقار ببجاية وتلمسان أساتذة جامعيون يتغيبون في الأسبوع الأول من الاستئناف الحضوري هكذا ستكون الدراسة خلال الموسم الجامعي الحالي الشروع في صبّ شهادات التخصيص لمكتتبي «عدل» بداية أكتوبر الجزائر تحتوي تفشي كورونا في انتظار إعلان الانتصار على الوباء محكمة سيدي امحمد تصدر اليوم أحكامها في قضية كونيناف استحداث هيكلين قضائيين مختصين في الجرائم الاقتصادية والإرهاب والجريمة المنظمة الرئاسة توفد المكلف بمناطق الظل إلى الولايات لمتابعة سير التنمية 224 مليار سنتيم خسائر المؤسسة الوطنية لصناعة السيارات بالرويبة الجزائر تكسب «نهائيا» قضية «جازي» ضد نجيب ساوريس منع قناة «أم 6» الفرنسية من العمل في الجزائر توزيع حصة سكنية معتبرة من صيغ مختلفة يوم الفاتح نوفمبر مراد عولمي ووزاء سابقون أمام مجلس قضاء العاصمة اليوم أسعار النفط تتراجع إلى 42 دولارا للبرميل الجزائر تسعى إلى رفع إنتاج الذهب إلى 240 كيلوغرام سنويا رسميا.. أول عملية تصدير لمنتجات «أل جي» المصنعة بالجزائر إلى إسبانيا شركة جزائرية لتسيير ميترو الجزائر بدل الفرنسيين كلية الحقوق تخصص 10 أيام للمراجعة و5 أخرى للامتحانات ويومين للاستدراك الجزائــر تودّع صاحب رائعة «عينين لحبارة» حمدي بناني استشارة وطنية بين الوزير والنقابات حول الدخول المدرسي

من المنتظر شحنها على فترتين سبتمبر المقبل

الجزائر تقتني 300 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة دولية


  01 جويلية 2020 - 19:14   قرئ 399 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
الجزائر تقتني 300 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة دولية

 قام الديوان المهني الجزائري للحبوب بشراء نحو 300 ألف طن من قمح الطحين من منشأ خياري في مناقصة دولية أُغلقت أول أمس. ولجأ الديوان المهني الجزائري للحبوب إلى شراء قمح الطحين للتوريد على فترتين من دول التوريد الأساسية في النصفين الأول والثاني من سبتمبر. والجزائر مشتر رئيس للقمح من الاتحاد الأوروبي، حسب ما كشفته وكالة رويترز، عن تجار أوروبيين. 

أشارت تقديرات تجارية أولية غير مؤكدة إلى أن الجزائر قامت بشراء نحو 240 ألف طن، وشدد متعاملون على أن مجمل المشتريات النهائي ربما لا يزال مختلفا. وحددت تقديرات أولية السعر المدفوع بين 217 و218 دولار للطن بما في ذلك تكاليف الشحن. وحسب المتعاملين فإن مستوى السعر الأساسي بلغ 218 دولار للطن شاملا تكاليف الشحن.

واشترت الجزائر في آخر مناقصة قمح معلنة في 13 ماي نحو 500 ألف طن بين 218 و218.50 دولار للطن شاملا تكاليف الشحن.

للإشارة، تعتبر الجزائر واحدة من أكبر الدّول المستوردة للحبوب في العالم، حيث تصل احتياجاتها إلى 3.3 مليون طن سنويا، وتتعامل الجزائر مع نحو 20 دولة أساسية على رأسها فرنسا، والأرجنتين وبولونيا وروسيا وألمانيا وأوكرانيا والولايات المتحدة وكندا، زيادة على بلدان من أمريكا اللاتينية، وتبقى فرنسا الممون الأساسي بالقمح للسوق الجزائرية. وحلت الجزائر في المرتبة الثانية عالميا بعد دولة مصر، في استيراد القمح، بأكثر من 8.5 مليون طن سنويا، في حين بلغت نسبة الاستهلاك الفردي من القمح سنويا ما يعادل 100 كلغ، وهو ضعف النسبة في الاتحاد الأوروبي وثلاثة أضعافها في سائر مناطق العالم، حيث أكدت مؤسسة العلاقات الدولية والإستراتيجية، في وقت سابق، أن منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط التي تضم 6 بالمائة من سكان العالم تستقطب ثلث مشتريات القمح.

وتتفادى السلطات الجزائرية الكشف عن مخزوناتها من القمح الصلب واللين، بشكل دوري ومنتظم، في إطار سياسة تكتم قد تندرج في إطار الحرص على الأمن الغذائي للجزائر.

وكانت الحكومة الجزائرية قد اعتمدت مخططات لتقليص الواردات، مع تحديد هدف مضاعفة الإنتاج المحلي، خاصة من القمح الصلب، إلى مستوى 7 ملايين طن سنويا لبلوغ في الفترة الممتدة ما بين 2015-2019 مستوى الاكتفاء في القمح الصلب، بالخصوص في غضون 2019.

لطفي.ع